موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

الباحث وصانع القرار

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

إلى أي مدى يستفيد صانع القرار في عالمنا العربي مما يكتبه علماء الاجتماع والاقتصاد ومحللو السياسة العرب؟ ولا نعني بالقرار هنا وجهه السياسي وحده ، فعلى أهمية هذا الوجه، فإنه في النهاية ليس سوى واحد من أوجه عدّة، تشمل الاقتصاد والتنمية والخدمات الاجتماعية التي على الدولة تقديمها لمواطنيها، وخطط التحضر والتحديث، ومناهج التعليم.. الخ.

 

لكن «السؤال يجر السؤال»، إذا استعرنا بيتاً من قصيدة للشاعر محمد الفيتوري، فلو أراد صانع القرار أن يستفيد مما يكتبه المفكرون والباحثون العرب، فهل سيجد ضالته؟ أو في صياغة أوضح للسؤال: هل ما يكتبه وينتجه هؤلاء يلامس فعلاً، وفي الجوهر والعمق، القضايا الإشكالية الكبرى في واقعنا العربي بما يلزم من شجاعة وإقدام؟ هنا تكمن المعضلة فيما يبدو، والتي تدفع الجهات الحكومية المعنية بوضع الخطط والاستراتيجيات للجوء إلى بيوتات الخبرة الأجنبية، اعتقاداً منها بأنها أكفأ وأعرف بالمعالجات الحديثة في مقاربة المشاكل واقتراح الحلول لها، مع أن التجربة أكدت في الكثير من الأحوال أن مستشاري بيوت الخبرة هذه، مهما كانت درجة كفاءتهم، ينقصهم أمر جوهري هو القرب من تفاصيل المشاكل قيد المعالجة في بلداننا، على خلاف ما يمكن أن يكون عليه خبير محلي متمكّن، فهو الأعرف بظروف مجتمعه وتعقيداته، وهو الملمّ بالخصائص الثقافية لهذا المجتمع، لا بل وبالخصائص النفسية لأبناء شعبه.

لكن أنّى للبحث العلمي في البلدان العربية، خاصة في مجال العلوم الاجتماعية، أن يُشخّص بصراحة وبشجاعة مشاكلنا إذا ظلّ الباحثون محكومين بالشعور بأن هناك قضايا تصنّف بأنها في عداد «المحرّمات» أو «الممنوعات»، التي يتعذر الاقتراب منها، وإن جرى الاقتراب، فإن الباحث سيجد نفسه مكرهاً على الدوران حولها، أو الاكتفاء بملامسة سطحها الخارجي، لأن الدخول في جوهرها سيجلب له المتاعب.

ولا تأتي هذه المتاعب من الحكومات وحدها، وإنما من المجتمع نفسه، أو للدقة، من قوى ذات سطوة فيه، أقامت «تابوهات» معينة لا يصح الاقتراب منها، ولا مناقشة ما تعدّه مسلّمات أو بديهيات، مع أن العلم لا يستقيم أبداً مع التسليم بالبداهة، فمهمته الدائمة إعادة النظر في البديهيات كلما تقدمت وسائل المعرفة، وتكشفت فضاءات جديدة لها كانت غائبة.

لذا فإن مهمة الحكومات في حماية البحث مزدوجة، فهي أولاً مطالبة بتأمين الحرية الضرورية من جانبها، المحصّنة بتشريعات تضمن ذلك، حتى يجد الباحثون أنفسهم أحراراً في مقاربة الظواهر دون وجل أو خوف، ومن جهة أخرى، فإن الدولة مطالبة بنزع سلطة القوى ذات السطوة في المجتمع التي نصّبت نفسها وصية على الضمائر، فصارت تحلّل ما تشاء وتحرّم ما تشاء، كي يعود الكل إلى فضائه الخاص به.

madanbahrain@gmail.com

 

د. حسن مدن

تعريف بالكاتب: كاتب ورئيس جمعية المنبر البحرينية
جنسيته: بحريني

 

 

شاهد مقالات د. حسن مدن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6444
mod_vvisit_counterالبارحة33012
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع39456
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1111622
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51088273
حاليا يتواجد 2602 زوار  على الموقع