موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

ويطل عام آخر جديد..!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ها هو عام هجري جديد يطل علينا.. ليبدأ تأريخ سنة أخرى وحوادث أُخر.. رحلة تنتهي.. وأخرى تصرخ إيذانا بالمجيء.

 

وصرخة الحياة لن تكون كإغفاءة الموت.. فالأولى بدء يتدرج يغمره الأمل بالقادم الجديد. فالطفل المولود، قد يكون قدره أبوين يحسنان إليه.. وبيئة تحنو عليه.. وقد تأخذه صروف الحوادث لمكابدة أيام لا يعرف ولا يدرك مصائرها.. وهو لازال غض الاهاب طري العود.. فتتأثر شخصيته بما يلقى، وقادم أيامه بما يعاني.. فإما تمزق وتشتت وسقوط.. وإما تحدٍ واستنهاض وصعود.. وهكذا هي الحوادث والأيام التي لا تتوقف عن التناسل والتوالد وهي تلقى بظلالها على مسارات الحياة.

 

وليس ثمة قاعدة راسخة في تحديد مصائر الناس ومستقبلهم، فكم ممن رضعوا وجع اليتم وتشتت الأسر وقلة ذات اليد.. جعلوا من مكابدتهم سلما للصعود.. وكم من ابناء مترفين وقف آباؤهم على احلام الغد بمستقبل أفضل لهم، عانوا الخذلان وخيبة الأمل.. وكذلك هي الحياة.. تجمع وتفرق، يصارع فيها الناس مصائرهم وهم يحثون الخطى بين الامل والخشية، وبين الفوز والخيبة.

وللناس في حياتهم محطات، ومواقف، كثيرا ما كانت منعطفا في طريق أعمارهم.. انه شيء لا يمكن تفسيره بقانون الصدفة.. إنه أشبه بيد تحنو لتنتشل تائها أو مكروبا أو معوزا أو حائرا.. ولو قدر لنا ان نبحث في حياة كثيرين ممن صنعوا انفسهم وصنعوا الحياة لغيرهم بعد ان عانوا مرارة البؤس والحرمان.. لوجدنا حادثة غيرت حياتهم، أو شخص التقوا به على غير ميعاد قدح ضرام الفكرة في رؤوسهم.. أو هدوا إلى كوة للحياة انصرف الناس عنها، فإذا هي مفتاح الفرج وبدء المسار وتحقيق الذات..

انها حالة قد تبدو محيرة للبعض ولكنها واضحة جلية لآخرين.. إنها عناية الإله.. ورحمة الخالق.. الذي جعل قدر البشر رهن علاقات الحياة.. ليضع في طريق اولئك ما لم يتحسبوا له أو ينتظروه. إنه غيث الرحمة يفتح الله به على البشر منافذ سدت للحياة.. حتى اذا أدركوها سلكوا فجاجها وقطفوا ثمارها..

والخير والشر عنوانان للحياة.. الأول مناطه قيم كريمة لا تحتاج منا كثير عناء لإدراك كوامن كرامتها ورقيها ونقائها.. والشر عنوان التمرد على الخيرية تحت تأثير الهوى والشهوات الأرضية، مصادم للحق والعدل والفضيلة..

إلا ان الخير يُدرك بروح الانصراف عن كل ما يشين واخلاص النوايا لإصلاح حال المتردين.. ومن العجيب انه يتيسر كثيرا مهما احتبست الافاق ومهما ادلهمت الكروب.. بومضة مشرقة أو لمسه حانية أو فكرة ملهمة.. بينما الشر يتعسر إلا على من غادرت نفوسهم الخيرية وخمدت في ذواتهم وميض استجابة صالحة. ولذا لا ترى الشر إلا في أقبية مظلمة وأوكار بعيدة ونفوس اعتمت حد أن تبحث هي عن الشر وعناوينه ومكائده وشهواته العابرة وبغيه الاثيم..

الخير مبثوث لا يخفي ذاته.. والشر مستخف لا يستجيب إلا لمن يصر على دخول أوكاره. وتلك من رحمات الخالق لو كانوا يعلمون.

وفي مطلع عام جديد.. يتذكر الناس من فقدوا في عام رحل.. وكم من راحل ستطوي ذكره الأيام.. ومن يتذكر ان الموت قرين الحياة.. سيقف طويلا أمام يوم آت لا محالة.

الموت رحمة، وإن رآه الناس شيئا مؤلما ينزع منهم احباءهم وأهليهم.. ورفقاءهم واصدقاءهم وبقايا ذكرياتهم التي ترحل معهم... فالموت يعني نهاية فرصة الحياة. الموت والحياة قرينان.. انها الحقيقة الكبرى في هذا الوجود. ومن كان له قلب او ألقى السمع وهو شهيد، سيدرك هذا.. ويحاسب نفسه لو حدثته بظلم اخيه الانسان، وينزع الشح عن نفسه ويقاوم وعودها له بالفقر والعوز لو انفق مما رزقه الله.. ويكسر هوى النفس ونزعة الطغيان لو أطلت برأسها.. ويرقق حاشية النفس بعد ان ينزع عنها جنون الكبرياء واسترخاص الاحياء. فبالموت يغلق سجل الحياة ومن يريد سجلا أسود يلقى به الله.

ومن عجب تلك الحالة التي يعيشها بعض المسلمين.. ممن توقفوا عند شعائر الدين من عبادات... بينما لم تردعهم تلك عن ظلم اخيهم الانسان. فلا يتورع البعض عن أكل المال الحرام، ولا يتردد آخر عن ممارسة الظلم والطغيان على أخيه الانسان.. وقد يفجر بعضهم بالخصومة حد النيل من الاعراض ظلما وعدوانا من أجل عرض زائل.. ويذهب مساء لبيته وأبنائه وينام قرير العين، وكأنه كان يمسح دمعة يتيم أو يقيل عثرة متعثر او يسد حاجة فقير او يربت على كتف مكلوم.. أو ينصف مظلوم!!

حالة انفصام اخطر من كل حالات الانفصام التي نقرأ عنها في علم النفس والطب النفسي، تلك التي لا تتورع عن البقاء في حضن الظلم وانتهاكاته ثم تهرع لتؤدي الصلاة لرب العباد.. الذي جعل ظلم الانسان للإنسان من أعظم الذنوب والموبقات.

نتذكر في كل مطلع عام هجري جديد.. هجرة بنينا محمد صلوات الله وسلامه عليه إلى يثرب التي صارت المدينة التي استنارت بالإسلام وهديه.. والتي كانت ايذانا بمرحلة جديدة في طريق الرسالة.. انها مرحلة حاسمة في عمر الدعوة التي أصبح لها مجتمع ودولة.

ونتذكر عبقرية الخليفة الثاني عمر بن الخطاب رضي الله عنه، عندما جعل الهجرة تأريخا للدولة والمجتمع لأنه رآها البداية الحاسمة في تاريخ الاسلام - أي مشروع الدولة - إلا أننا يجب ان نتذكر أيضا معاني أخرى.. حيث تأسست ملامح المجتمع المديني على قيم من هدي الإسلام.. ومن أهمها بناء منظومة اخلاقية تقوم على قيم عظيمة تجعل حرمة الانسان دما ومالا وعرضا مقدمة على كل ما سواها.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

حذاري من لغة وعنجهية سلوك المنتصر..

مــدارات | سميح خلف | السبت, 7 أكتوبر 2017

الشعب الفلسطيني وحدة واحدة، وان حاولت البرامج ان تفرق ولا تجمع، هنا الكثير من الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21342
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع110061
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر601617
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45664005
حاليا يتواجد 2718 زوار  على الموقع