موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

عش حياتك واستمتع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تمر الحياة بسرعة، منّا من يعيشها وهو منغمس بكل لحظة، يستمتع بمرور الزمن وهو على الطريق أكثر من الوصول إلى الهدف، ومنّا من ينتظر إلى أن يتحقق الهدف ليسترخي ويسعد ، واليوم مَن وصل منّا إلى العقد الخامس فما فوق من عمره لا بد أنه من جيل عايش الحياة بكل جوارحه، تعرف عليها من خلال خبراته الشخصية المباشرة؛ تذوّق واستنشق ولامس ورأى، أي مباشرة دون وسيط، وبعد كل هذا هل نتوقع أن يرضى بأن يتنحى إلى الصف الثاني أو الثالث، ويصبح أحد المتفرجين في مسرحية الحياة؟!

 

هل نتوقع أن يُفرض عليه أنّ دوره قد انتهى وليس عنده ما يقدّمه إلّا أن يقف في منتصف الطريق ينتظر مرحلة التقاعد ليحجز له مقعدا أمام التلفاز أو في قهوة منزوية يجتمع فيها مع أمثاله للثرثرة ولعب الورق والطاولة، أو حتى مناقشة كل شيء وأي شيء، وفي النهاية لا يد له في البداية أو النهاية؟ لقد عايش تغيرات كثيرة من الأحداث الاجتماعية والسياسية والمفصلية من تاريخ الأمة ووصل إلى هنا، إلى هذا الوقت هذا الزمن، وأليس من حقه أن يكمل بنفس الحيوية والتفاعل؟! مَن غيرُه له الحق في أن يقرّر كيف سيكون الغد؟ طالما أنه موجود إذًا له دور، وهذا الدور يعطيه الحق، وهذا الحق يعطيه الدافع ليكمل وهو واثق من قدراته ومن مهاراته ومن خبراته، بأنه إن تمسك بكل الخيوط بيده فسيكون هو اللاعب ولا يسمح لأحد غيره بأن يشد هذا الخيط ويرخي ذاك!

أعجبتني نصائح لهذه المرحلة من الحياة نشرها الراحل أرنولد بالمر، لاعب الجولف الشهير، والتي وصلته يوما من صديق عزيز، ولهذا ارتأيت أن أترجم لكم بعضها مع إضافات من عندي كعادتي حين أقوم بمشاركة القراء بأعمال الغير، يقول:

إن وصلت بك الحياة إلى العقد الخامس وما بعده، فابدأ بالتفكير بكيفية استخدام ما جمعته للاستمتاع به، إن كان خبرة فترجمها إلى كتب أو دراسات أو استشارات، وإن كان مالا فوجّهه إلى هوايتك مثل رحلات أو أعمال خيرية، تطوعية، حتى إنشاء مشاريع كانت مجرد حلم لديك، ولكن لا تنجرف وراء الاستثمارات، فأنت في غنى عن ضغوط الربح والخسارة، والتعرض لمخاطرة التجارب الفاشلة، هذا وقت السلام والهدوء، فلماذا تعكّره بما قد ينكد عليك ويزعجك!

أما بالنسبة للأبناء والأحفاد فإن كنت قد اعتنيت بهم وعلمتهم ووفّرت لهم الغذاء والمأوى والدعم، فهم إذًا ليسوا بحاجة إليك، بل للاعتماد على أنفسهم لرسم خارطة حياتهم في حياتك ومن بعدك، هم من يجب أن يكسب قوته، وليس أخطر من أجيال تتركها بلا علم ولا خبرة ولا مسؤولية لتبدد كل ما جمعته أنت في حياتك! وإن لم تفعل من قبل، فقد جاء الوقت لتعتني بصحتك وتتابع مع طبيب مختص حتى إن كنت لا تشعر بأي مرض لا سمح الله،

والتزم بالتمارين الرياضية المعتدلة مثل المشي أو السباحة مع الحفاظ على الغذاء الصحي وتنظيم أوقات النوم والراحة، ففي هذا السن فرص التعرّض للمرض كبيرة، والشفاء قد يكون بطيئا.

دلل نفسك، ولِمَ لا! استمتع مع شريكة حياتك، وقدّر كل لحظة تقضيانها معا، ربما يأتي الفراق ذات يوم وأنت منشغل عنها فتأسف، وربما تنهار ندما على ما فاتكما من أوقات جميلة كان من الممكن أن تكون، لا تضغط على أعصابك وتركّز على كل صغيرة وكبيرة، ولا تسترجع أحداثا كانت مؤلمة وكأنك تعاقب نفسك لأنك لم تفعل أو لم تقل أو لم تتصرف، أو لأن هذا جرحك، وآخر تعدّى، وذاك شمت، وغيره غدر، ارمِ بكل هذا وراء ظهرك، وانظر إلى غدك تسعد.

عش قصة حب مع شريكة حياتك، أو جدّد هذا الحب، وانشره في جميع تفاصيل حياتك، أحِبَّ عائلتك، جيرانك، زملاءك، العالم من حولك، ما تنشره سيعود إليك مضاعفا، احترم جيل الشباب وآراءهم، وقدّم لهم المشورة لا النقد، ولا تكرّر عليهم في زمنا وفي زمنكم، إنه زمنك وزمنهم، أنت هنا الآن تسجل كما يُسجل عليك.

ولا تنسى أن تكون فخورا بمن هو أنت شكلا وروحا وفكرا، واهتم بمظهرك واعتن به إن كان ذلك يستدعي زيارة الحلاق وشراء الملابس والعطور، لِمَ لا طالما أنك لا تسرف ولا تتصابى؟ فخارجُك يؤثر على داخلك ويزيدك ثقة وقوة، إنه جزء منك فلا تهمله خوفا مما سيقوله الناس! تابع تثقيف نفسك من خلال الكتب والصحف ومشاهدة الأخبار والإبحار في الإنترنت للمواقع المختلفة، لا أحد ينتظر منك أن تهمل مواقع التواصل الاجتماعي، فقد تفاجأ بأصدقاء قدامى، وتتعرف أكثر على الجدد، فكثيرا ما تظهر لديهم زوايا لم تكن تعرف عنها شيئا، وتستحق الحوار والتقارب، وربما الاجتماع بين الفينة والأخرى للتذكر والمشاركة على أرض الواقع، خاصة إن كانوا ممن يسكنون مدنا أو بلدانا أخرى.

قدر خصوصية الغير كما تقدر خصوصيتك، لا تتدخل إن لم يطلب منك، ولا تفرض نفسك على أحد، من يريدك فسيأتي، ومن لا يريدك فأنت في غنى؛ لن ينقص منك شيء، شارك من يقدّرك ويدعوك إلى مناسباتهم، واخرج إلى الحياة، وكن مع من يعتبر وجودك جزءا هاما من وجودهم، تحدث قليلا، واصغ كثيرا، ولا تتذمر وتشتكي أو تعيد سرد قصص وخاصة الطويلة، فنحن في زمن التركيزُ فيه صعب، فقد يشرد عنك المستمع لانشغال فكره بأمور أخرى، وليس لأن حديثك لم يشده أو يهمه، إن أراد التفاصيل فقدّمها، وإن لم يرغب فلن يسأل حتما، ولهذا اختصر لترتاح ولا تضغط على الغير، وإن غلط عليك أحد فسامحه، وإن كنت أنت من غلط فاعتذر، ولا تتحمل ثقل الندم على ضميرك إن استيقظت يوما ووجدت أنه رحل ولم يعد بمقدورك أن تعتذر أو تسامح.

وأخيرا لا تفرض رأيك ولا قناعاتك، كلٌّ قد اتخذ خياراته الخاصة، ومهما قلت فقد لا يشكل لهم الأمر أي إضافة، فلماذا تعرض نفسك للإحباط؟ معتقداتك ومبادئك وأخلاقياتك تكوّنت من خبراتك ومن ثقافتك ومن تجاربك، وكلٌّ سيمرّ بطريقه، قد يلتقي معك وقد لا يلتقي، ليس هذا نهاية العالم بل كينونته؛ تعدّد الطرقات واختلاف المنعطفات والاختيار مفتوحة للجميع، المهم ألّا تركز إلّا على ما تراه أنه أنت وليس على ما يريده الآخرون أن تكون، لا يهزك رأيهم، ولتكن ثقتك بما حققته أقوى، فهذا لا يقدّم ولا يؤخّر؛ لقد عشت حياتك وجربت وفشلت ونجحت، وأنت الذي يعيشها الآن، لذا استمتع بها إنه من حقك، وليست بيد أحد بعد الله سواك.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8118
mod_vvisit_counterالبارحة35888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع270223
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1051935
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65206388
حاليا يتواجد 2576 زوار  على الموقع