موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«الخارجية السعودية»: قرارات خادم الحرمين بشأن قضية خاشقجي ترسخ أسس العدل ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به ::التجــديد العــربي:: السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان ::التجــديد العــربي:: مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي ::التجــديد العــربي:: السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ::التجــديد العــربي:: اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي::

براءة ذمة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كل يوم كل ساعة كل ثانية؛ جرح ينزف أو قلب يكسر أو روح تزهق! ونظن أن الفاعل مجهول لأننا نرفض أن نعترف بأنه قد يكون واحدا منا؛ أنا أو أنت هو أو هي، وربما كانت شركة مساهمة، الكل وضع فيها شيئا حتى ولو بحجم ذرة ملح! من منا مستعد أن يعترف بأنه المسؤول عن خطأ أو ذنب ما؟ الكثير،

ولكن ماذا عن المسؤولين عن العقول التي ضللت، عن الظلام الذي رسم ضياء، عن الحق الذي زور، عن الوهم الذي وزع؟ إنهم بشر يخافون أن ينهاروا إن رأوا الكراهية يوما في أعين الضحية، يرفضون الاعتراف بصوت القهر، ولكي يحموا أنفسهم يلجؤون إلى إبراء الذمة؛ وما أعنيه هنا إسقاط ما في الذمة من ذنوب! نعم كثير منا من يمر بلحظات استيقاظ وعي فيكون صادقا نادما حقا على أخطائه أو ذنوبه، ويعمل بكل صدق وأمانة على تصحيحها إن استطاع، فإن لم يستطع لجأ إلى العبادات والاستغفار، طامعا في مغفرة الله وعفوه سبحانه وتعالى، ولكن القليل منا أيضا من يستمر في الخطأ، ويمثل على نفسه قبل غيره بأنه يقوم بعمل عظيم!

 

لا يوجد خير مطلق أو شر مطلق، ولكي يظهر الأول يجب أن يتواجد الثاني، كما أن الخير قد يخرج من الشر، فالشر قد يخرج من الخير! كيف؟ عند هؤلاء الذين لا يمتلكون الجرأة على مواجهة أنفسهم، ممن يخافون الغرق في الأفكار السوداء التي تختبئ داخل سراديب مظلمة في أعماق ضمائرهم، يخافون أن تتمرد عليهم وتخرج لتفضحهم، ولهذا نجدهم يجاهدون كي يخدروها بتمثيليات يضربون من خلالها أكثر من عصفور بحجر؛ منها عملية التخدير، ومنها غطاء لعملياتهم أو أفعالهم القذرة، ومنها لرش الرماد في العيون ليظهروا للبقية أنهم أصحاب الأيادي البيضاء، وبناة المستقبل، وفرسان الحق! عادة عند أصحاب الضمائر الحية من يلاحظ أنه قد يكون حصل منهم أي تعدّ أو ذنب فيسارع إلى طلب المغفرة، ويراقب أفعاله المستقبلية حتى لا يتكرر الأمر، لأن الإحساس بالذنب وتأنيب الضمير بالنسبة إليه قاتل، وهذه النوعية بالرغم من أنهم كثر تضيع وسط الزحام، لأنهم لا يريدون سوى مرضاة الخالق، أما من يسعى لمرضاة نفسه على حساب الخلق فهؤلاء هم من أتحدث عنهم، وإليكم بعض السيناريوهات الافتراضية التي قد تمثل واقعا أو خيالا، الأمر يعتمد على تفعيل الوعي وقوة الملاحظة هذا إن أردنا أن نرى:

رجل لم يترك فتاة وضعها حظها البائس في طريقه إلا واستغلها، خاف من ماضيه أن يلحق به، لبس ثوب الورع والتقوى، وبدأ بحملات مساعدة الشباب على الزواج، والمشاركة في جمع الأموال للأسر المحتاجة؛ يفعل الخير ليمحو من خلاله شرا سابقا! ولكن إن مرت عليه فتاة من بين هؤلاء فلن يتركها بل يجذبها إليه إما عن طريق الزواج، أو التهديد، أو استغلال فقر وضعف أهلها، المهم أن تصبح ملكه، ثم يتخلص منها بطريقته، وفي نفس الوقت قد تجده أيضا ممن يهاجم من يختلفون معه في الرأي أو الموقف بأنهم يريدون استغلال المرأة والوصول إليها!

مدير أو رئيس شركة أو مؤسسة، لا يهم الحجم أو النوع، نتحدث هنا أنه ذو سلطة وصل إليها بالتحايل والغش والنفاق، يقوم بعمله بيد من حديد مع التطوير والإنجازات الكبيرة، ولكن بما أنه يرى الإدارة ومن فيها ملكا له يستمر في التزوير والاختلاس والتعدي على حقوق البشر سواء داخل أو خارج المؤسسة! وحتى يستمر ذاك الرائد في نظر من حوله تبدأ تمثيلية المثالية، وحبذا لو دفع قلما أو عدة أقلام إعلامية لتقدم عنه «ربورتاج» يُرسم من خلاله على أنه تلك الشخصية العصامية التي بدأت من الصفر وحفرت في الصخر، الشخصية صاحبة المواقف الوطنية والأقوال المأثورة في الإدارة وفي المجتمع وفي العلاقات العامة وفي الدين وفي السياسة؛ في أي شيء وكل شيء، وربما تؤلف عنه الكتب خلال حياته أو بعد مماته؛ كل شيء يُذكر إلاّ كيف أنه خلال أقل من بضع سنوات أصبح من أعمدة الاقتصاد في بلده؛ بالطبع ليس بعد أن تمكن من المركز، وكأن كل هذه الأموال ولدت معه! لا أحد يقترب من هذا نظرا لحجم الأعمال الخيرية والمشاريع الوطنية التي قدمها للمجتمع! شخصية ماهرة في إبراء الذمة تمتد حتى بعد مماته!

ناشطة اجتماعية أو إعلامية أو أكاديمية، تقدمت من خلال التضليل والتشويه والهجوم على وطنها أو مجتمعها، منهن من وجهت سهامها نحو بنات جنسها أو دينها أو طائفتها، ترتقي على الأكتاف خاصة ممن آمن بها واتبعها واعتبرها صوت الحق! ترى نفسها بطلة لأنها قادت حملات وطنية حسب تصورها، ومن يتبعها ضد كل من لا يؤمن برأيها أو يتقبل حججها، وتمادت حتى وصل الأمر بها أن تظهر وكأنها جان دارك العصر التي تُهاجم من كل حدب وصوب فقط لأنها تقول كلمة «حق»! أي حق وهي تشوه خصمها، أي حق وهي تسهم في تدمير بلدها، وقد تكون قبضت الثمن لذلك، أي حق وهي تجيز لنفسها ما ترفضه بالنسبة للأخريات من بنات جنسها، أي حق وهي تفرق بين شرائح من مجتمع واحد وفي الوقت ذاته تدعي المظلومية أو البطولة؟! ما يهمها هنا أن تراقب الناتج وهو في صالحها بما أن ذلك يسهم في ارتفاع شعبيتها أو رصيدها في البنوك، ومن خلال ذلك ترتقي وتشتهر! الخير في أن يقوم الفرد بحملات من أجل الوطن أو المجتمع، والشر في أن تؤدي هذه الحملات إلى ارتفاع مخزون الدماء والخراب والكراهية والتعصب والطائفية والتفرقة وضياع الحقوق لدى المجتمع المستهدف!

رجل غني لم يكتف بما ورثه، بل أراد المزيد المضاعف من سلطة وجاه ومركز وشهرة، يقوم ببناء مشاريع ويخلق وظائف ويفتح بيوتا، يسهم في توزيع المساعدات في الدول الفقيرة والمخيمات، يدعم الجمعيات الخيرية، لا يدع أي عمل خيري أو تنموي إلا ويسهم فيه، وقد يكون قد تسلم جوائز تقديرية من الدولة أو مؤسسات المجتمع المحلية أو العالمية، كل الأعين موجهة إلى إنجازاته، ولكن إن دققت وبحثت فقد تجد أن له يدا في عمليات تبييض الأموال، أو تجارة البشر خاصة النساء والأطفال، أو تجارة الأعضاء مستفيدا من ساحات الحروب المشتعلة، أو تجارة الأسلحة مساهما في إشعال تلك الحروب، قد يبني جامعا وفي نفس الوقت تجد أنه يمتلك سلسلة من الخمارات في نفس الحي أو المنطقة، قد يسهم في عملية إخلاء سبيل مختطفين وهو في الأصل من سهل عملية الاختطاف... رغم كبر حجم إجرامه الخفي تجد حجم أعماله الخيرية أضعافا مضاعفة، لا تعلم هل للتخفي أم لإبراء ذمة حسب فهمه وتقديره المنحرف بأن هذا يمحو ذاك!

من يذنب ويتوب ويستغفر فالله غفور رحيم، أما من يصر على الشر، فقد يعمل ليل نهار على إبراء الذمة ليقنع نفسه بأنه صالح طالما أن الخير الذي يقدمه كثير، مقدما لنفسه صكوك الغفران، نعم قد تنجح هذه المسرحيات على خشبة الحياة المؤقتة، وأيضا قد لا تنجح وتتكشف الحقائق ولو بعد حين، خاصة أن الوعي اليوم غير الأمس بانفتاح الفضاء المعرفي وسرعة تداول المعلومات والجهات التي تصر على البحث عن الحقائق وتقديمها بالأدلة والوثائق، وقد... وقد... وقد... ولكن الأكيد أن هنالك حساب الآخرة ينتظر الجميع.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به

News image

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن التفسير الذي صدر، اليوم (السبت)، عن السعودية بشأن ما ...

السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي

News image

صدر أمر ملكي، فجر السبت، بإعفاء أحمد عسيري نائب رئيس الاستخبارات العامة من منصبه.كما تم ...

الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان

News image

وجه الملك سلمان، فجر السبت، بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلم...

مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي

News image

أكد مصدر سعودي مسؤول، فجر السبت، أن المناقشات مع المواطن السعودي خاشقجي في القنصلية السعودية ...

السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية

News image

أعلن النائب العام السعودي، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلا...

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

هل دخلنا القرن 21؟

مــدارات | د. حسن مدن | الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    سيبدو السؤال أعلاه غريباً. فحسابياً نحن في القرن الحادي والعشرين فعلاً، فقد دخلناه، كما ...

د. عدنان عرفه أنت السابق ونحن اللاحقون

مــدارات | جميل السلحوت | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  كم من أخٍ لي صالحٍ – بـــوّأتـه بيديّ لحـدا ما إن جزعتُ ولا هلعت ...

في الذكرى 48 لإعدامه : "سميح أبو حسب الله".. أخذوه بعيداً عن السجن وقتلوه..!

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    "إعدام الأسرى".. جرائم كثيرة اقترفتها قوات الاحتلال بلا عقاب وتبريرات أمنية متكررة وادعاءات إسرائيلية ...

أوروبا صديقنا اللدود

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    وقف المفكر المغربي الراحل عبدالكبير الخطيبي حائراً أمام مقولة لفرانز فانون، مؤلف «المعذبون في ...

سقوط الأمم بسقوط أخلاقها

مــدارات | سعدي العنيزي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    عرفنا الشعب الفلبيني منذ سنوات طويلة من خلال العمالة في المنازل وفي التمريض وفي ...

المجرم س!

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

  من يتابع أخبار الجرائم في بلداننا وبغضّ النّظر عن حجم الجريمة، سيجد أنّ المجرم ...

الإجابة على سؤال الدكتور صائب عريقات بسؤال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

قرأت سؤالك إلى حركة حماس، وحتى تجيب حماس على سؤالك بجواب تنظيمي تفصيلي، أجيز لنف...

السنوار وحماس قبل ما نعرف التفاصيل

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

لقاء السنوار مع يدعوت احرانوت او مع الصحفية الألمانية او كما هو يشاع مجرد الف...

الجريمة المعلوماتية وسيادة الدولة

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

أن البيئة المعلوماتية غالباً ما تكون مؤلفة من شبكات منتشرة في كافة أرجاء المعمورة ومر...

تكرار الانكسارات

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 15 أكتوبر 2018

تحدثنا أمس عن ظاهرة تكرار البدايات في العالم العربي، وغياب التراكم في خطابنا الفكري وال...

محكومون بتكرار البدايات

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 14 أكتوبر 2018

    حين يقارن المتابع لخطاباتنا الفكرية العربية الراهنة، بنظيراتها في القرنين االماضيين، ستصدمه حقيقة أننا ...

في هيروشيما وعنها

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 13 أكتوبر 2018

    قبل نحو خمسة عشر عاماً ذهبت صحفية لبنانية، اسمها ريتا واكيم إلى اليابان لتكتب ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم40121
mod_vvisit_counterالبارحة51978
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع361072
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر1075462
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59214907
حاليا يتواجد 5961 زوار  على الموقع