موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

“عالم ليس لنا”

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

العنوان أعلاه ليس اختراعا من قبل كاتب هذه السطور. إنه عنوان مجموعة قصصية للراحل الشهيد المبدع غسان كنفاني. العنوان ينطق بنوع مما يجري حول الموضوع المقصود. مما لا شك فيه، أن الوعي هو انعكاس للواقع. الأخير يتشكل من المعرفة وبما يدور في المجتمع من ظواهر اقتصادية واجتماعية وثقافية وغيرها. كل هذه الظواهر/ المجالات, لها نظرياتها المبنية على تعريفات تحاول أن تكون محددة, فالاختلاف حولها كبير وواسع, لكن هناك سمات مشتركة لكل واحدة منها, وقاسمًا مشتركًا أعظم فيما بينها. هذه الظواهر ليست منفصلة بعضها عن بعض, فهي مرتبطة بشكل جدلي, تؤثر كل منها في الأخرى وتستقبل تأثيرها, لذا فلا فصل بينها.

 

بالتالي, فإن المواقف السياسية تتراكم تدريجيًّا عبر عملية طويلة على طريق تعزيز الصائب منه, وبالتحديد في الموقف من العدو الصهيوني. المواقف هي إذن, بكل حقائقها ومعطياتها, وبالضرورة إمكاناتها المتاحة غير المرئية، التي بالجهد الدؤوب يمكن إظهارها وتحقيقها, وما قد تفرزه من خطوات تالية. نقول ذلك أولًا: مقارنة مع التأثير الهزيل لقوة تأثير الدول فرادى. مثل آخر على ذلك، إن العدو الصهيوني أصبح في طور الإعداد لمشروع قانون سيقدمه إلى الكنيست في دورته الحالية (وبخاصة نجاح قانونه لسرقة الأراضي الفلسطينية بملكية خاصة – قانون التسوية) وينص على ضم الضفة الغربية إلى الكيان باعتبارها أرضًا إسرائيلية. الخبر نشرته صحيفة معاريف, منذ فترة, نقلا عن قائد المستوطنين في الضفة الغربية شيلا إلدار من الليكود, الذي كشف فيه النقاب عن أن الكنيست سيمرر قريبًا مشروع قرار الضم, وليس من المستبعد أن يكسب المشروع أصوات حزب العمل المعارض بزعامة هيرتزوج, الذي لوحظ عليه مؤخرًا من تصريحاته، اقترابه الحميم من نهج الليكود, وبخاصة بعد اقتراحه خطة للتسوية, من عشر نقاط, كتبنا تحليلا لها في العزيزة “الوطن”. كما نوّهت الصحيفة إلى أن ما ورد على لسان إلدار لقي تأييد العديد من زعماء الأحزاب الإسرائيلية الأخرى، التي كان يُشك في تصويتها لصالح نجاح المشروع حتى الأمس القريب.

الخطوة لم يكن إلدار ليطرحها، لولا الضوء الأخضر من زعيم الحزب نتنياهو، الذي وإمعانًا في التحدي، يصر على المضي قدمًا في الاستيطان وبخاصة في تهويد القدس، وزرع منطقتها بوحدات استيطانية جديدة، كما في باقي مناطق الضفة الغربية. في ظل هذا الوضوح الصهيوني، ما زال بعضهم يراهن على إمكانية قبول الكيان بإقامة دولة فلسطينية في أراضي عام 1967 من خلال المفاوضات معه، مع العلم أن نتنياهو رفض حتى المبادرة الفرنسية الجديدة رغم تقزيمها للحقوق الوطنية الفلسطينية. هذا إلى جانب تصريحات عديدة لمسؤولين «إسرائيليين»، أكدوا فيها أن لا دولة فلسطينية ستقام بين النهر والبحر غير دولة إسرائيل.

نعم نحن نعيش عصرًا تراجعت فيه القضية الفلسطينية عقودًا إلى الوراء. التراجع وصل حتى إلى قلة الاهتمام بالخبر الفلسطيني. لذا, ليس غريبًا أن نقول إن “الوهم السياسي” أصبح مدرسة, بل مدارس! وعناوين لروايات عالمية منها “حفلة التفاهة” للمبدع ميلان كونديرا. وتحول إلى كتب ثقافية, آخرها كتاب “نظام التفاهة” لأستاذ الفلسفة والعلوم السياسية الكندي ألان دونو. يتطرق الكتاب (باختصار شديد) إلى السيطرة الحالية للتافهين على العالم, بعد أن حسموا المعركة دون ثورات, وسيطروا على عالمنا وباتوا يحكمونه. اجترحوا حلول القابلية للتعليب محل التفكير العميق لبني البشر. يوصي دونو الإنسان الراغب في أن يكون واحدًا منهم, بـ: لا تكن فخورًا ولا روحانيًّا, فهذا يظهرك متكبرًا. لا تقدم أي فكرة جيدة. فستكون عرضة للنقد. لا تحمل نظرة ثاقبة, وسّع مقلتيك, أرخ شفتيك, فكر بميوعة ـ أي مرونة قابلة للتشكل ـ وكن كذلك. عليك أن تكون قابلًا للتعليب! نعم، لقد تغير الزمن.. فالتافهون قد أمسكوا بالسلطة في دول كثيرة من العالم. نعم، لن يصح سوى الصحيح. أن الكيان الصهيوني زائل لا محالة. ألم أقل إن العالم الحالي, ليس لنا!

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24332
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع206040
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر686429
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54698445
حاليا يتواجد 3773 زوار  على الموقع