موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

داعش قارب نجاة لسياسيي العراق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هل كان ممكنا أن تقوم دولة داعش على أنقاض العراق وسوريا؟ هناك طبعا مَن يروج لفكرة ذلك السؤال إيجابيا، كما لو أن قيام تلك الدولة هو أمل الشعوب في المنطقة ، بعد فشل النظام السياسي العربي في إدارة أزماته، وتصريف شؤون مواطني دول عربية، سلمها ذلك الفشل إلى الهلاك.

 

وكما أثبت الواقع فإن مروجي تلك البدعة مختلفون في أهدافهم، كما في نظرتهم إلى ما يمكن أن يجنوه من منافع.

بالتأكيد هناك جموع من المتخلفين والجهلة ومسلوبي العقول والإرادة تؤيد قيام تلك الخرافة، من غير أن تُعنى بالمقومات الواقعية لقيامها. غير أن الأسوأ يكمن في خطط الأطراف التي وجدت في الترويج لها فرصة لتحقيق مكاسب سياسية عن طريق الكذب الصريح على حساب الحقيقة.

تلك الأطراف المستفيدة من ظهور تنظيم داعش نجحت في صنع مزاج شعبي يقوم أساسا على الشعور بالذعر في مواجهة خطر تمدد دولة الدواعش على كامل التراب العراقي، وهو ما ساعد على إشاعة أكاذيب، أريد من خلالها إضفاء نوع من الشرعية على الهيمنة الإيرانية في العراق، إن بشكل مباشر أو غير مباشر من خلال تكريس ميليشيات الحشد الشعبي التي لولاها- كما قيل- لسقطت بغداد في أيدي الدواعش.

لا يتعلق الأمر بالمبالغة أو الخطأ في التقدير، بقدر ما يتعلق برغبة مبيّتة في انتهاز فرصة ظهور التنظيم الإرهابي من أجل القفز على حلقات الفساد التي قادت إلى الفشل السياسي الذي انتهى إليه العراق دولة لا أمل في قيامها. فهل كان ظهور داعش بمثابة قارب نجاة بالنسبة إلى سياسيي العراق من أجل طي صفحة فسادهم إلى الأبد؟

لا يزال نوري المالكي الذي وصل التنظيم الإرهابي في عهده، عندما كان رئيسا للوزراء، إلى ذروة نجاحاته، يتقدم الصفوف الداعية بحماس إلى تكريس الحشد الشعبي باعتباره حدثا تاريخيا، كونه الدرع الذي حمى بغداد من السقوط، وهو في ذلك إنما يسعى إلى إعادة الاعتبار إلى نفسه انطلاقا من نظرية الخيانة (السنية) التي غدرت به ومن خلاله بالعراق.

المالكي، وفقا لنظريته، لم يسلم ثلث أراضي العراق إلى داعش بناء على أوامره إلى الجيش العراقي بالانسحاب، وهي الحقيقة التي أقرها تقرير مجلس النواب العراقي، بل حدث ما حدث بسبب تواطؤ قيادات سنية (لا تزال موجودة في الحكم) مع التنظيم الإرهابي من أجل القضاء على تجربة الحكم الشيعي الرائدة في بغداد.

شيء من اللامعقول يحكم تلك النظرية.

لو افترضنا وجود الخيانة فلمَ لا يقدّم الخونة إلى المحاكمة؟ ولكن ما علاقة تلك الخيانة بانسحاب الجيش العراقي من مواقعه تاركا أسلحته الحديثة قبل وقوع أي قتال، بل قبل قدوم التنظيم الإرهابي بسياراته المدنية؟

هل هناك نكتة أكثر سذاجة وأشد سوداوية من تلك النكتة التي حوّل المالكي من خلالها العراق كله إلى قفص يسرح الدواعش في جزء منه، فيما تتثاءب عصابات الحشد الشعبي في الجزء الآخر منه؟

من وجهة نظر معصوبي العيون فقد كانت دولة داعش على وشك ابتلاع العراق لولا فتوى الجهاد الكفائي التي نطق بها السيستاني، وهو المرجع الشيعي الأعلى في النجف في اللحظة العصيبة. تلك هي الفتوى التي أنقذت المالكي من مواجهة مسؤولياته، كرجل دولة، عن الهزيمة التي مني بها الجيش العراقي.

هل وقعت الخدمة التي قدمها السيستاني إلى المالكي، ومن ورائه إيران، صدفة، أم أن الرجل الصامت لم يتكلم أصلا، بل نسبت إليه الحلول التي صنعت أسطورة داعش التي لا تزال تغذي خيال البسطاء بمعجزات الحشد الشعبي الذي هو في واقعه اختراع إيراني؟

كانت دولة داعش المزعومة مناسبة لاختراع الحشد الشعبي الذي هو يد إيران الضاربة في العراق. ولأن قيام تلك الدولة لا يمكن أن يستوي قياسا لمنطق العصر بكل ما ينطوي عليه من معادلات سياسية، فإن كل ما حدث في الجبهة المناهضة لقيام تلك الدولة إنما يُعدُّ نوعا من الخيانة السياسية التي لا يمكن أن تُغتفر.

لقد تُرك مصير الملايين من العراقيين (والسوريين أيضا) عرضة للهلاك من أجل أن تنجب إيران مولودها الحشد الشعبي. ليس مهمّا إذا ما كان السيستاني هو عراب تلك الحفلة، أم لم يكن.

فالرجل ليس رقما صعبا في المعادلة وإن بدا كذلك. غير أن الرابحين من ظهور داعش ونبوءة قيام دولة الدواعش هم حكام العراق اليوم. أليس داعش مكافأة ثمينة؟

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27751
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55225
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر535614
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54547630
حاليا يتواجد 3210 زوار  على الموقع