موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي:: الأوبزرفر: كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة ::التجــديد العــربي:: وفاة الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم ::التجــديد العــربي:: تناول المكسرات "يعزز" الحيوانات المنوية للرجال ::التجــديد العــربي:: علماء يتوصلون إلى طريقة لمنع الإصابة بالسكري من النوع الأول منذ الولادة ::التجــديد العــربي:: فرنسا للقب الثاني وكرواتيا للثأر ومعانقة الكأس الذهبية للمرة الأولى لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: بوتين يحضر نهائي كأس العالم إلى جانب قادة من العالم ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تعبر انجلترا وتفوز2 /صفر وبالميداليات البرونزية وتحصل على 20 مليون يورو إثر إحرازها المركز الثالث في منديال روسيا ::التجــديد العــربي:: ضابط أردني: عشرات الآلاف من السوريين فروا من معارك درعا إلى الشريط الحدودي مع الأردن ::التجــديد العــربي:: الدفاع الروسية: 30 بلدة وقرية انضمت لسلطة الدولة السورية في المنطقة الجنوبية ::التجــديد العــربي:: كمية محددة من الجوز يوميا تقي من خطر الإصابة بالسكري ::التجــديد العــربي:: ابتكار أول كبسولات للإنسولين ::التجــديد العــربي::

التعليم لا يكفي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

نعم التعليم وحده لا يكفي ليؤهل أبناءنا لسوق العمل، خاصة خريجي الثانوية العامة. فأبناؤنا بحاجة أن يتعلموا الحياة كما هي في الواقع، ولن يتمكنوا من ذلك إن أبقيناهم داخل أسوار المدارس ولم نقدم لهم فرص التدريب في الساحة التي سيدخلونها بعد التخرج. تأتي الإجازة الصيفية ونجد أننا لم نخطط ونقدم لهم فرص عمل تؤهلهم وتمدهم بالمهارات والقدرات المطلوبة، فيكون الناتج عندما يحين وقت الدخول إلى سوق العمل تذمرا من أصحاب العمل وغضبا من المتقدمين للوظائف!

 

إن المسؤولية تقع علينا جميعا، من الأسرة إلى وزارتي التعليم والعمل إلى مراكز البحث، إلى المؤسسات والشركات والمتاجر بل جميع مكونات سوق العمل، وأخير وليس آخرا إلى الطالب نفسه. بدأت بالأسرة وانتهيت بالطالب لأن الأسرة هي من يجب أن تبدأ بتشجيع وحث الابن على الولوج إلى سوق العمل بداية من صيف ما بعد المرحلة المتوسطة، والابن هو من يجب أن يبدأ في التفكير في مستقبله ويخطط ويرسم الأهداف التي سوف يقوم بالعمل على تحقيقها، سواء كانت اختيار التخصص الجامعي أو المجال الذي سيدخله إن هو قرر العمل بعد التخرج من المرحلة الثانوية، لا نستغرب فهنالك من يجد أنه بحاجة للعمل لأسباب مادية تعاني منها أسرته، على الأقل يستطيع أن يتقدم حيث له خبرة سابقة، ولن يكون عبئا على صاحب العمل أو الشركة، ومن يدري قد يجد فرصة الترقي وتتاح له فرص تكملة مسيرة التعليم ومنها ينطلق إلى آفاق أخرى في الحياة العملية.

الآن لننعش الذاكرة بفوائد العمل الصيفي بالنسبة لطلبة المرحلة الثانوية ولنبدأ بأهمها؛ ألا وهو فرص تطبيق ما تم تعلمه في المناهج عمليا، وهنا تكون الوظيفة المؤقتة الصيفية بمثابة امتداد للتعليم خارج الفصول الدراسية التقليدية، فمثلا يمكن للطالب استكشاف الخيارات المهنية قبل اختيار التخصص الجامعي من خلال خبرات العمل المختلفة في الإجازات الصيفية للمرحلة الثانوية، لأن الصورة قد تتضح لديه من خلال الممارسة، فقد يجد أنه يفضل العمل في الهواء الطلق وليس المكاتب أو في المعامل أو المصانع، المهم أنه من خلال الدوام الجزئي سوف يدرك من خلال الاحتكاك الشخصي الفرق بين ما كان يبحث عنه وما لم يكن يبحث عنه ولكنه وجد متعة فيه وإمكانية للإبداع والتفاعل، وللتوضيح أكثر قد يكون تم اختيار مهنة أو وظيفة معينة ومن خلال العمل يكتشف أنها لا تلائمه أو تلائم قدراته واتجاهاته، وقد يكون تم اختيار ما لا يرغبه أو ليس لديه فكرة مسبقة عنه ولكن بناء على ما يقدم ماليا، ولكنه يكتشف أن هذه المهنة هي تماما ما كان يبحث عنه وهي ما تلائم ظروفه واحتياجاته ويستطيع أن يبني عليها ومن ثم ينطلق في مجال التخصص. ثم يأتي تعلم أهمية إدارة الأموال، فعند البدء في كسب المال من المجهود الخاص، سيتم تقدير قيمة الورقة المالية ويبدأ في إدراك أهمية الاقتصاد والتوفير والادخار، بمعنى آخر يقدر قيمة القرش الذي بين يديه. ثم يأتي دور أهمية تعلم إدارة الوقت، متى ينام ومتى يتحرك ومتى يصل وكيف يصل إلى مكان عمله، وكم من الوقت يقضيه مع الأسرة وغيره مع الأصدقاء، أي يبدأ في الموازنة وإعطاء كل جانب حقه من الوقت. ثم لا ننسى أن طلاب مدارس الثانوية الذين يعملون بدوام جزئي خلال الإجازات الصيفية يكون لديهم مستويات أعلى من الثقة في العمل من زملائهم ممن ليس لديهم خبرة في سوق العمل، لأن ذلك أكسبهم وفي وقت مبكر خبرات تعلم مهارات جديدة، مثل كيفية التعامل مع التوتر والتواصل مع الزملاء والرؤساء والعملاء في مجال العمل، هذا عدا شهادة الخبرة التي يطالب بها الكثيرون من أصحاب العمل ويشتكي من عدم امتلاكها الكثير من المتقدمين لهذه الوظائف.

وبما أننا بحاجة ماسة للباحثين والمخترعين في مجالات العلوم التطبيقية المختلفة، فأرى أن يتم بناء برامج تدريب صيفية تعمل على تنمية المهارات البحثية وتشجع على التفكير النقدي، ولنعطي مثلا هنا مراكز الأبحاث الخاصة أو التابعة للدولة أو التابعة لمشافي الدولة، حيث يمكن للطالب أن يتدرب تحت إشراف باحثين وأخصائيين في مجلات بحثية عدة، يعملون تحت إشرافهم يراقبون ويطبقون ورش العمل ويساهمون في النوادي العلمية من ندوات وعروض تكمل الخبرة البحثية مما تعلموه على مجال أوسع، وفي نهاية مدة التدريب يقدمون تقريرا شفهيا عن مشروع يتم تقييمه وتقويمه، ثم يسلم شهادة خبرة إضافة إلى مبلغ مالي رمزي يتسلمه عند إتمامه فترة التدريب حسب الشروط المسبقة من قبل الجهة البحثية، المهم هنا يكون الدعم المالي من قبل شركات خاصة تقدم مبلغا من المال يكفي لتوظيف عشرة طلاب أو أكثر يعملون مثلا لفترة أربعين ساعة أسبوعيا براتب 40 ريالا للساعة، وهنا بالطبع يحق للمؤسسة البحثية أن تضع شروط الاختيار والتوظيف ومدة التدريب، ويأتي دور الوزارة بأن تحول خبرة من أتم فترة التدريب بنجاح إلى ساعات معتمدة في شهادة الثانوية، وبهذا يحصل الطالب على خبرة وساعات دراسية وبالإضافة إلى مبلغ مالي.

أما بالنسبة لبقية المؤسسات والمتاجر والأسواق فيمكن أن تقدم برامج عمل جزئي لطلاب المدارس في الإجازات الصيفية وتحصل على تسهيلات من وزارة العمل تشجعهم على ذلك، أما دور وزارة التعليم فهو توثيق الخبرة وتحويلها لساعات دراسية تضاف لشهادة الطالب، هذا إضافة لاتصالاتها مع المراكز البحثية الجامعية والخاصة، والإدارات الجامعية لكي تستوعب عددا من طلاب المدارس الثانوية في أعمال صيفية، وتتراوح من المقاصف إلى البناء إلى أعمال السكرتارية إلى المراكز البحثية، وتستطيع هنا أيضا أن تتواصل مع تجار سوق العمل لتمويل مثل هذه البرامج، فبالنهاية سوق العمل هو أيضا من سيستفيد من ناتج تعليم عام مدرب يساهم ولا يكون عبئا عليه.

والآن بما أنه لا توجد برامج كهذه أو قد تكون موجودة لكن بحدود ضيقة لا نراها نحن كمجتمع، نستطيع نحن أولياء الأمور أن نبحث لأبنائنا عن وظائف صيفية مؤقتة براتب رمزي، والسوق واسع من حلقة السمك، الخضار، الأسواق التجارية، المكاتب، الشركات، والسوبر ماركت، الميناء، المطارات، الفنادق، إلى البنوك، وإن لم نجد نخلق لهم الوظائف في محيط الأسرة وندفع لهم رواتب على ذلك، المهم ألا نتركهم يتخرجون من المدارس دون خبرة مباشرة في سوق العمل، لنبدأ من الآن وأنا أؤكد لكم أنه في نهاية المرحلة الجامعية سوف يكون عند الابن سيرة ذاتية متنوعة من الخبرات ساهمت في صقل شخصيته وقدراته ومهاراته، والأهم من ذلك ثقته بنفسه وتحديد أهدافه، وفوق ذلك الأفضلية في فرص التوظيف.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق

News image

استمرت الاحتجاجات في مدن جنوب العراق، الأحد، مع محاولات لاقتحام مقرات إدارية وحقل للنفط رغم...

إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة

News image

غزة - أصيب أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بجروح اليوم الأحد، جراء قصف طائ...

زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن

News image

سنغافورة - ضرب زلزال بلغت قوته 6.2 درجة على مقياس ريختر اليوم قبالة ساحل الي...

واشنطن تحث الهند على إعادة النظر في علاقاتها النفطية مع إيران و اليابان تستبدل النفط الإيراني بالخام الأميركي

News image

نيودلهي - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الهند الخميس إلى إعا...

السيسي: مصر نجحت في محاصرة الإرهاب ووقف انتشاره بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو

News image

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن المصريين أوقفوا في الـ 30 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3498
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع36161
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر399983
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55316462
حاليا يتواجد 2645 زوار  على الموقع