موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

حرب الفلوجة والحقائق الناقصة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

يوهم أمراء الحرب في العراق، وجلهم من رجال الميليشيات، أنفسهم كما الآخرين أن حربهم في الفلوجة هي حرب مصيرية، غير مستبعدين إمكانية هزيمتهم فيها، في محاولة منهم للإيحاء بقوة العدو ومتانة دفاعاته.

 

وكما يبدو فإن أحدا لا يرغب في تسمية ذلك العدو باسمه الصريح، لئلا تبدو الشعارات الطائفية المرفوعة حول المدينة المنكوبة نوعا من الهراء الطائفي. فإن كان تنظيم داعش هو العدو، فكيف يمكن تفسير كل هذا التحشيد الطائفي الذي حاولت الولايات المتحدة التخفيف من غلوائه غير مرة، وفشلت كما فشلت الحكومة العراقية في التقليل من أضراره؟

ربما لا تكون الحكاية الرسمية مضبوطة.

فالفلوجة مدينة صغيرة. تعرضت لحروب قاسية، استعملت القوات الأميركية في عدد منها أسلحة محرمة دوليا. وقد حوصرت المدينة منذ الأيام الأولى للاحتلال. ولم يفك عنها الحصار أبدا، بل إن القوات الحكومية كانت تمنع دخول قوافل الإغاثة إليها.

هي في واقعها مدينة منكوبة، سلمها العراق الرسمي لمَن يفتك بها من الداخل.

ما من سر يضع الفلوجة في مصاف المدن الكبرى التي قاومت الغزاة، فهي ليست ستالينغراد، ولا حتى طروادة. لا تضاريسها الأرضية معقدة، وليس فيها من الغابات ما يستلزم إشعال حرائق هائلة.

حتى تسمية “الأرض المحروقة” لا تنسجم بتقنية الانتقام منها. فهي أرض محروقة أصلا، هي مدينة ملعونة بعد أن أصمّ العالم أذنيه عن سماع حكايتها الحقيقية.

هناك أطراف عديدة، من بينها الولايات المتحدة، تجد أن من مصلحتها أن تبقى تلك البقعة من الأرض صماء. لذلك يبدو شعار محوها وإزالتها من الخارطة مناسبا للكثيرين.

“الحرب على الإرهاب” هو العنوان الرئيس لحرب الفلوجة. نظريا فإن القضاء على تنظيم داعش الإرهابي الذي استـولى على المديـنة منذ سنتين، هو هـدف تلك الحـرب. ولكن ما جرى ويجري للفلوجة هو أشبه بتفجير طائرة بركابها بهدف القضاء على مختطفيها. لقد جرى تشويه سمعة المدينة، بطريقة يُراد من خلالها تبرير كل ما تعرضت وتتعرض له من قتل وتدمير وسحق ومحو. كل هذا يتم في ظل عمل ماكنة التجهيل التي دأب الطائفيون على تغذيتها بالأفكار المعلبة في إيران والتي لا تمت بصلة لتاريخ التعايش الوطني في العراق. فالمدينة التي صارت موضع لعنة لم تشهد في تاريخها، وهي واحدة من أقدم مدن العراق، حادثة واحدة تدل على عنصرية أو طائفية أهلها.

المدينة التي كانت دائما بعيدة عن الضجيج صارت موطنا لضجيج الشر القادم من مختلف جهات الأرض، وصار عليها أن تدفع ثمن ذلك.

لم يبق من أهلها صامدا، عن اضطرار، فيها سوى العشرات من الآلاف وهو رقم لا يستهان به، إلا من قبل الإعلام الطائفي في العراق الذي يصر على أن يُنسب كل ما في الفلوجة من بشر وحجر إلى داعش.

بالنسبة لمَن ضللتهم الدعاية وأعمت عيونهم الطائفية فإن الفلوجة هي التي اخترعت داعش وهي التي تمده بأسباب الحياة.

هناك كذب كثير في ما يتعلق بالمصير البشري.

يوم حاول أهل الفلوجة النزوح منها ليكونوا في مأمن على حياتهم بعيدا عن الجماعة الإرهابية منعتهم السلطات العراقية من عبور جسر بزيبز المؤدي إلى العاصمة، وحين عادوا إلى ديارهم مكللين بخيبة وطن لم يحتضنهم، طاردتهم الراجمات.

تبدو الفلوجة اليوم وهي في مرمى النار كما لو أن أحدا من العراقيين لا يقيم فيها. مدينة أشباح يتقافز بين أطلالها الدواعش مثل الأرانب. وهي صورة غير حقيقية. ذلك لأن الفلوجيين هم الذين صاروا هدفا ثابتا للنار التي يعرف الدواعش كيف يفرون منها.

سيأتي اليوم الذي يعترف فيه المحررون بأنهم لم يجدوا داعش في الفلوجة، ولكن ذلك لن يحدث إلا بعد أن تُسوّى المدينة وأهلها بالتراب.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9535
mod_vvisit_counterالبارحة37480
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع47015
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278069
mod_vvisit_counterهذا الشهر725401
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56644238
حاليا يتواجد 3269 زوار  على الموقع