موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

نفوس وأجسام

إرسال إلى صديق طباعة PDF


منذ عدة أعوام نشرت الصحف أن علماء إيطاليين توصلوا إلى اكتشاف علمي هذه المرة ومسبب طبي و«علمنفسي»، قائلين إن ذوي النفوس الكبيرة والأخلاق الحميدة يعيشون أقل من ذوي النفوس الوضيعة والفاسدين وسيئي الأخلاق.

 

يومها كتبت جريدة عربية أن ما كان المتنبي قد قاله منذ ألف عام عن الموضوع تأكد عملياً وطبياً.

و«المتنبي بعد ألف عام» هو عنوان واحد من أكثر الكتب النقدية قيمة أدبية التي كتبت عن المتنبي، ووضعه إبراهيم العريض منذ نصف قرن وأكثر، ليرينا أن المتنبي الذي عاش ومات قبل أكثر من ألف عام يظل حياً، حاضراً، مشعاً.

ولنبقى عند حدود ما نحن بصدده، كانت الجريدة العربية تلك تشير إلى البيت الشهير للمتنبي: «وإذا كانت النفوس كباراً/ تعبت في مرادها الأجسام». وليس ثمة مفاجأة في الأمر، ليس فقط بسبب نبوغ المتنبي، لأنه حتى في نبوغه إنما كان يعبر عن حكمة أدركها الناس في زمنه أيضاً من أن أعمار الرائعين من الناس قصار، على خلاف ما كان الجواهري قد قاله في بيته الشهير: «باقٍ وأعمار الطغاة قصار»، وهو يرثي الزعيم الوطني اللبناني عبدالحميد كرامي، ويقال إن هذا المقطع من شعر الجواهري نقش على ضريح كرامي.

نعود من حيث بدأنا، لنرى أن ما كان المتنبي قد قاله شعراً ثبت بالعلم، بالطب وبعلم النفس، لأن أعصاب وأعضاء الصالحين، على نحو ما يذهب الخبر، تتعب وتفقد توازنها السليم مع الوقت، بسبب الجهد الذي يبذله أصحابها في مراقبة الذات وما تأمر به النفس من سوء، والخلاصة هذه توصل لها أطباء يعملون في جامعة بروما تسمى جامعة سابينزا، عكفوا على دراسة الأمر من مواقع التخصص المختلفة.

ونسب إلى أحد هؤلاء العلماء قوله إن الطيبين من الناس أكثر انعزالاً وكآبة وعرضة للأمراض، لذا فإنهم لا يعيشون في تناسق تام مع طبيعة وظائف الجسد البشري عموماً التي تميل بطبيعتها إلى ما يشعرها باللذة الحسية، فهم بحكم تكويناتهم الخاصة أميل إلى ما يشعرهم به التصرف الأخلاقي السليم من سعادة نفسية، لا تؤثر إيجاباً في عمل الأعضاء ووظائفها، وهو ما يحملها إلى وضع من التناقض في عملها.

وقد أحصى الباحثون شخصيات في التاريخ فارقت الحياة باكراً، وشخصيات أخرى فارقتها بعد عمرٍ طويل فوجدوا أن الأخلاق الحميدة أو الوضيعة فاصل مهم بين من عاش منهم قليلاً أو طويلاً.

وأسوأ أمر يتوقعه المرء أن يفهم من هذا الاكتشاف الذي نعقب عليه أنه نصرة للشر أو دعوة إليه، فالأعمار أولاً وأخيراً بيد الله، ثم أن الناس تعرف منذ ألف عام على الأقل، منذ المتنبي على الأقل، صحة هذا القول وحكمته، ورغم ذلك فإن عدد الخيرين ذوي النفوس الكبيرة في هذا العالم لم ينقص.

لقد كان هناك على الدوام من اختاروا طريق الحق وهم يعرفون تبعاته والمهالك التي يقود إليها، ولم يترددوا في التضحية بسعادتهم وبصحتهم، لا بل وبحياتهم في سبيل الأفكار النبيلة التي استحوذت على أذهانهم.

***

madanbahrain@gmail.com

 

 

د. حسن مدن

تعريف بالكاتب: كاتب ورئيس جمعية المنبر البحرينية
جنسيته: بحريني

 

 

شاهد مقالات د. حسن مدن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4057
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع258249
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر586591
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48099284