موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

أين ذهب الخليفة..؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أعتقد أن غالبية الشعب التركي يعي ثنائيته الحضارية والاجتماعية، الناتجة عن كونه شعب المفصل وازدواجية المكون، فوطنه يمتد فوق قارتين جزء لآسيا وآناضوليا العثمانية، والآخر فوق أوروبا أتاتورك والعسكرة العلمانية،

وفوق هذا البرزخ يعاد صناعة تركيا الحديثة عبر نسيج مختلط، وتجاذبات إرث غائر من الخلافة العثمانية وإرادة قوية لدى النخب باتجاه المستقبل.

 

الشعب التركي قد تآلف مع هذا الانشطار والثنائية، كجزء من هويته القومية، وبات يرى في عملية التتريك ثراءً وغنى.

لكن الباقي الآن أن تقتنع جماعات الإخوان والإسلام المسيس، وأولئك الذين تستغرقهم أحلام الخلافة في العالم العربي بهذا! وأن تتوقف عمليات الحشد والتجييش المؤدلج، والتعبئة المواربة، وتجهيز الأجندات المضمرة أحيانا والظاهرة أحيانا أخرى.

بالطبع إخوان الداخل لا يسمحون بهذه الثنائية داخل أرض أحلامهم المثالية، فالمتطرف لا يستطيع أن يتوافق مع نسبية الحقائق ومكونها الخاضع لقانون الصيرورة والتبدل، فالحقيقة لديهم أحادية قاطعة، وهم لا يستطيعون تجرع مرار حقيقة أن المصنع الذي يتخلق فيه المنتج الحضاري في عصرنا هذا من مخترعات وعلوم فضاء وطب وفلسفة وفنون وآداب، لم يعد في المنطقة، بل أوغل بشدة باتجاه الغرب.

إخوان الداخل ما برحوا يرون في الرئيس التركي النموذج المتكامل للخليفة الذي عاد ليحيي دولة الخلافة، هذا رغم أنه حين زار المنطقة بعد ثورات الربيع العربي قد زأر في وجوههم بأن العلمانية هي الحل! وأنها الترياق ضد الطغيان والظلم والدكتاتوريات، فلم ينصتوا لهذا الزئير الموبخ، واعتبروا الأمر خدشا عابرا لفكرهم سرعان ما تجاوزوه، ولاذوا بمرجعيتهم ومعلوماتهم التي سبق أن دسوا الكثير منها في مناهجنا المدرسية، وعندما أخبرونا أن أتاتورك ليس إلا عميلا ماسونيا، ولأننا كنا صغارا لا نعلم تحديدا ما الماسوني، فكانت المعلمة تشرح أن الماسوني هو ذئب من عبدة الشيطان (هذا هو نوع الوعي الذي كان يمرره لنا من غفا على مشارف الخلافة وقد لاحت في الأفق).

لذا جميع ما سبق يجعلني أفهم موقف (إخوان الداخل) من حادثة الاعتداء على العائلة السعودية في مطار إسطنبول، فالعنف من عناصر في شرطة المطار ما هو إلا إرث الانكشارية العثمانية، وقرون من البروتوكول العسكري المنظم الذي جعل العسكري التركي في غاية الشراسة فقد نقلت لنا الوسائط الإعلامية حادثة اعتدائهم على امرأة أميركية أيضا، لكن مقابل هذا من يقوم بالتحقيق مع أولئك العناصر الآن ويخضعهم للاستجواب والمحاكمة، هو قانون الدولة المدنية الحديثة حيث سيادة القانون فوق الجميع، ومن يستجوب تلك العناصر المتوحشة هي دولة تركيا الحديثة بمرجعيتها الدستورية ببرلمانها وباستقلالية السلطة القضائية وجميع ما حاوله أتاتورك ورفعه سلما كي تصعد عليه تركيا من كبوتها وتفر من مسمى الرجل المريض.

المفارقة أن مناقشات ومساجلات الرأي التي اشتعلت بعد حادثة الاعتداء على العائلة السعودية لم تكن تقوم على أرضية حقوق الإنسان، وحقوقي كمسافر والجهات التي من المفروض الذهاب لها عند تعرضي لإهانة أو اعتداء، بل تحول النقاش إلى سجال بين مؤيدي ميدان رابعة ومحتشدي ميدان التحرير، وفرغت حادثة الاعتداء على العائلة السعودية من جوهرها.

ما أوصل حزب العدالة والتنمية لسدة الحكم ليس فرمان الباب العالي الموقع بالخاتم السلطاني، وليس عبر الفتوحات وصولة المتغلب والجزية التي يدفعها الكفار عن يد وهم صاغرون، بل حزب العدالة والتنمية وصل لسدة الحكم عبر انتخابات نزيهة داخل دولة القانون والمؤسسات العلمانية، وهو حزب اليوم قد استنفد طاقاته ولربما سيغيب عن المشهد في حال قامت تركيا بانتخابات مبكرة.

الأتراك حسموا أمرهم منذ زمن!

لكن ماذا عن أخوان الداخل؟ فرغم توالي الصدمات فلن يخضعوا لحقيقة تهدم وتلاشي الحلم بسهولة.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21722
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع199526
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر563348
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55479827
حاليا يتواجد 4859 زوار  على الموقع