موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

عذرا المكان غير مهيأ لاستقبال السيدات!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كم من مرة اضطرت امرأة أن تراجع مؤسسة حكومية من أجل قضاء حاجتها، سواء كانت للتوضيح أو الاستفسار أو المعالجة، وتصدم بهذه العبارة الواردة في العنوان، وكأننا أتينا من المريخ وهبطنا فجأة عليهم!

لو أن قسم السيدات هذا في حال وجوده كان لديه الصلاحيات الكافية للتعامل مع القضايا التي تراجع من أجلها السيدات هل كانت إحدانا تكلف على نفسها وتقتحم عرين الأسد وهي تعلم ماذا ينتظرها من معاملة؟!

 

ماذا يعني أن "المكان غير مهيأ"؟ حقا ماذا يعني؟! هل تحتاج مثلا إلى كراسي أو أثاث خاص بها؟ هل سيتأثر كل ذكر موجود في ذلك المكان من منظر المرأة وحفاظا على شعوره الرقيق يجب حجب دخول المرأة؟!

يا سادة، المضطر يركب الصعاب، والمرأة حين تلجأ إليهم تفعل ذلك لأنها وجدت أنه الطريق الوحيد وليست ذاهبة لتتسلى ﺑ"الطلات البهية" لكل من في القاعة أو المبنى!

آلمني جدا كما حز في نفس كل إنسان سوي لديه مشاعر وقلب نابض وقبل ذلك شعور بالإنسانية والتعاطف مع الغير، مأساة المعلمة التي ماتت من القهر على مستقبل ابنتها الذي رسمته خطوة خطوة في خيالها، وحلمت به لدرجة أنه أصبح هاجسها، هل نعلم ماذا يعني أن يكون أمر ما في حياة المرء "هاجس" شعور يرافقه ليل نهار، يسعى إليه في مجهوده وفي دعواته عند كل صلاة، ومع بزوغ كل فجر وغروب شمس كل نهار؟! هل نعلم ماذا يعني أن يتحطم أمام عينه ذاك البرج الذي بناه حجرا حجرا أمام عينيه؟

إنه القهر بعينه! وتلك المرأة، رحمها الله، ماتت من القهر ومن الإهمال!

أي إهمال أتحدث عنه؟ إهمال التعامل مع البشر، إهمال التعامل مع المواطن المراجع سواء كان رجلا أو امرأة!

نعم، لقد قابل العميد والد الابنة، ولكن ماذا عن الأم؟ هل كان عليها أن تقف كالذليلة في موقف السيارات وتحت حرارة الشمس الحارقة، لأنها امرأة والمكان غير مهيأ لاستقبالها؟ حدث وأتت، ألم يكن من الإنسانية أن نضعها في غرفة مكيفة ونأتي لها بعصير لنهدئ من أعصابها، خاصة أنها كانت تبدو عصبية وفي حالة تشنج واضح؟، لماذا لم يتفهم أحد حالتها بل سيق بها إلى الخارج كأنها قطيع وليست بشرا؟! كان بإمكان من قابل زوجها التوجه إليها، فهي الأم كما هو الوالد، هل نعي ماذا تعني كلمة "أم"؟، كان بإمكانه التوجه إليها وإعلامها أنه يتفهم ما تعانيه وتمر به، وبأنه يقدر حرصها على مستقبل ابنتها، وبأنه سيقوم بمعالجة الأمر بنفسه حتى تحصل الابنة على حقها، هل كان هذا صعبا عليه؟، أم لأنها امرأة إذن هي جماد بلا مشاعر؟!

يا سادة، الحجر يعوض، والمال يعوض، ولكن الروح لا تعوض!

نعم، تشكلت لجنة وربما يعود الحق إلى المواطنة الطالبة، ولكن من يعوض تلك الأسرة عن أهم سند لهم، بعد الله سبحانه وتعالى؟، كيف سيكون طعم النجاح لتلك الفتاة بعد أن دُفع ثمنه حياة والدتها؟! هل ندرك كمجتمع حجم الخسارة التي تكبدتها تلك الأسرة المنكوبة؟!

لا نريد سماع أنه عوقب فلان أو علان، لأن فلانا وعلانا لم يكونا على ما أظهرت الأحداث مؤهلين أو مدربين أو حتى بصلاحيات للتعامل مع حالات كهذه! ولا نريد أن نسمع ﺑ"سوف" أو أخواتها. نريد أن نرى نتائج على الأرض. حلول قابلة للتطبيق على الأرض وليست حبرا على ورق!

نريد حين تراجع المرأة أن تعامل كمواطنة درجة أولى، لها أحاسيس ومشاعر مرهفة حباها الله سبحانه وتعالى بذلك، من أجل من تحتضنه بين جناحيها من أفراد الأسرة، نواة المجتمع بل نواة الوطن!

نريد أن تمنح الفروع النسائية بكل المؤسسات الحكومية والخاصة صلاحيات التصرف، ولا تتعطل المعاملات حتى تصل إلى هذا أو ذاك المسؤول!

نرى مراكز عالية للمرأة ولا نشهد لها صلاحيات تذكر، مجرد ذر الرماد في العيون. يُمنحن صلاحيات لا تكاد تُرى إلا بالمجهر. يتسلون بها ويصدقن أنهن صاحبات مراكز، تُزين بها السير الذاتية لا أكثر ولا أقل!

إن الفروع النسائية يجب ألا تكون مركز تحويل المعاملات واستقبالها، يجب أن تكون مراكز اتخاذ القرار والتنفيذ، وحينها لن تزعج النساء الرجال ولن يحتاجوا لشراء "عفش" من المريخ، وإضافة مرافق نسائية تهد من ميزانية تلك المؤسسات وتؤثر على ديكور المكاتب الفاخرة، لا سمح الله!

سمعنا كثيرا أن الإدارات النسائية تعطل المعاملات، والعمل فيها أقرب منه إلى الفوضى وتضيع الوقت. كلام وتبريرات العاجز. مَن تقوم على خدمة المنتسبين إلى مؤسستها والمراجعات، ويكون سير العمل منتجا، فإنها تبقى، ومًن تعطل وتراوغ ولا تنتج تُسرح مثلها مثل أخيها الرجل.

فهنالك شيء اسمه المتابعة والمحاسبة من جهات مختصة غير متصلة بالمؤسسة، حتى لا نضع أي فرضية للمؤازرة والمحاباة.

الطرق كثيرة إن كانت هنالك إرادة جدية في معالجة الوضع، وإلا سنبقى في مكانك سر، ولا عزاء للسيدات!

نتقدم بالعزاء لأسرة الفقيدة والهيئة التعليمية وطالباتها في تبوك وجميع أرجاء الوطن، ونسأل الله أن يتغمدها برحمته ويدخلها فسيح جناته، اللهم آمين.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20455
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع202163
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر682552
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54694568
حاليا يتواجد 3373 زوار  على الموقع