موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

نحو حوار عربي إسلامي غربي شامل

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يمر العالم في اعتقادي في مرحلة صعبة من تاريخ البشرية. حيث يزداد العنف والتطرف والحروب الاهلية والكراهية الى درجة مقلقة.

 

ان قول الشاعر الانكليزي كبلنغ ان الشرق شرق والغرب غرب ولن يلتقيا قول لم يكن يوما يملك أي مصداقية. فتفاعل الشرق مع الغرب بدا من ازمان بعيدة. ورغم الحروب والصراعات لم تنقطع العلاقة بين هذين العالميين على المستويات المختلفة. لذا لم يعد من الممكن ان نتجاهل ان المصير الإنساني واحد خاصة بعد ان وحدت الاتصالات العالم بعضه مع بعض الى درجة لم تكن تحلم بها البشرية في كل تاريخها.

لذا لا بد لنا خاصة نحن المشتغلين في حقل الكتابة والثقافة ان نعمل على تعزيز ثقافة التنوع واحترامه لان كل ثقافات الدنيا عبارة عن جداول تصب في البحر الاكبر وهو بحر الإنسانية، فقد اكدت الاحداث الماضية عقم سياسات القوة والبطش والتطرف والتعصب والانغلاق لانها لم تنتج سوى الويلات والدمار والحروب. مثلما بات ضروريا التصدي للصور النمطية السلبية.

فالدعم الغربي للدولة الصهيونية التي تتحدى حتى القرارات التي وافق عليها الغرب لعبت وما زالت عاملا مهما في تشكيل صور سلبية عن الغرب. كذلك الصور النمطية التي كانت ولم تزل تصور العرب والمسلمين بدرجات ادنى من البشر. وكذلك الصور النمطية لدى قطاع من المسلمين وكان الغرب بلا قيم كل هذا لا بد من العمل على تغييره عبر العمل الثقافي.. كل هذه الصور النمطية تغذي الشك والخوف والتطرف والعنف وتضعف قوى الاعتدال والعقلانية.

واذ نعيش الان في عالم اقل مشكلة في اقصاه تؤثر على الجميع، لا بد من التفكير والتأمل بواقعنا على ضوء الكثير من التحديات التي يواجهها البشر كلهم مثل اخطار التغييرات المناخية وهي تغييرات لا احد ينجو منا من أثارها المدمرة. والازمات الاقتصادية الخانقة التي تضرب العالم وانعدام فرص العمل لدى ملايين الشباب وسواها من التحديات..

لا بد للمثقفين العرب في الغرب من لعب دور التجسير بين العالمين نحو حوار حقيقي يقوم على اساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة. انها المسؤولية الاكبر التي تقع على عاتق هذه الفئة نحو تخفيف ثقافية الكراهية والادانة للآخر. ولذا ادعو المثقفين العرب الى مبادرات حوار كل حسب بلده مع القوى السياسية وقوى المجتمع المدني في الغرب في كل الامكنة، جامعات، مدارس وبرلمانات، ونقابات... الخ.

ان مثل هذه الحوارات لن تغير الصور السلبية لكنها ستساهم في اعتقادي في تشكيل رأي عام اكثر موضوعية واكثر قدرة على التصدي للجذور الحقيقية للمشكلات.

فالنظرة السلبية للعرب والمسلمين خاصة في اوروبا تزداد سوءا يوما بعد يوم حتى انها تصل الى حوالى 63 في المائة في بعض البلدان مثل ايطاليا وبولندة. وهي ظواهر لا بد من دراستها وفهم ظروف تكونها انطلاقا من مبدأ معرفة مسوؤليتنا في هذا الامر ومن فهم الظروف السسيواقتصادية التي تقوي هذه الافكار لانها تؤدي الى تقوية الاحزاب اليمينية المتطرفة في اوروبا وهو امر خطر.

كما يجب ان لا ننسى انه يوجد في الغرب قوى مهمة مؤيدة للعدل والاخوة والحوار والسلام. وهؤلاء ونحن في معسكر واحد.

واذ تمر بلادنا بمرحلة سوداء في تاريخها لا بد من تشجيع كل الافكار والاراء التي تحض على حلول سلمية لوقف هذه المعاناة التي نراها كل يوم. الحل السلمي لهذه الصراعات ممكن وثقافة الانتقام وصناعة العدو لا تؤدي الا الى تعميم الدمار والعنف والتطرف والالام.

لذا اعتقد انه يجب عدم التسامح مع الافكار التي تحرض على الكراهية وتشجع على التطرف والعنف و... و...

كراهية الاخر وفق مرتكزات ايديولوجية دينية قصووية.

 

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الثقافة الرقمية.. وهوس النجومية السريعة

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    لاشك أن فضاء الواقع الافتراضي، بما هو من بين ابرز تقنيات معطيات العصرنة سعة ...

ليس درساً في الفيزياء

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    على أي جانب من الطريق الأيمن أو الأيسر، يقع البيت؟ تبدو الإجابة أقرب إلى ...

اتخاذ القرار.. بين المهارة الفنية والنزعة الفطرية

مــدارات | نايف عبوش | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    لعل من نافلة القول الإشارة إلى أننا في الوقت الذي نجد في الحياة العملية ...

كنبتة انتُزعت من أرضها

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    شخصياً، لا مشكلة لديّ أبداً في أن أزور وحيداً بلداً لا أعرف فيه أحداً ...

الحرية لرجا اغبارية

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 23 سبتمبر 2018

    قدمت لائحة اتهام ضد المناضل السياسي العريق، وأحد قادة ومؤسسي حركة ” أبناء البلد ...

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

حرب أمريكا على فلسطين

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

ممّا لا شكّ فيه أنّ أمريكا شريك في احتلال الأراضي الفلسطينيّة المحتلة في حرب حزي...

تمزيق اتفاقية أوسلو

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

في العام 1987 اعتمد الكونجرس الأمريكي قانون "محاربة الإرهاب". طال هذا القانون وقتها منظمة الت...

تربية الجيل.. وتحديات تعدد مصادر التغذية

مــدارات | نايف عبوش | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

حتى وقت قريب، كانت الأسرة والبيت، هما المصدر الأساسي في تربية وتنشئة الجيل، وغرس الق...

إن للباطل جولةً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

نهجان سياسيان يتصارعان على أرض فلسطين، نهج المقاومة الذي يرفض الهزيمة، ويراكم القدرة، ويمني الإ...

ما الذي تركته اتفاقية اوسلو بعد 25 عاما

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

مترجمات اوسلو على الارض كارثية اذا ما نظرنا لخطوطها السياسية والامنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26885
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع96207
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر849622
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57927171
حاليا يتواجد 3315 زوار  على الموقع