موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

احتلال يقسّم البلدان

إرسال إلى صديق طباعة PDF


افضت الحرب العالمية الثانية إلى تقسيم دول ومحاولة تقسيم دول اخرى، ومثلما انهت الحرب العالمية الاولى امبراطوريات لتنشأ دول جديدة، فأن أهم نتائج الحرب الثانية هو التأسيس العملي للثنائية القطبية،

التي تزعمتها الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي لتتحول هاتان القوتان من شريكين رئيسيين في الحرب ضد دول المحور بزعامة ألمانيا الهتلرية إلى خصوم تصل درجة العداوة بينهما إلى احتمال نشوب حرب نووية أو صاروخية، وكان الرئيسان الاميركي في البيت الابيض والسوفيتي في الكرملين يصطحبان معهما الحقيبة السوداء في كل مكان، خشية شن العدو حربا مفاجأة، فتكون النتائج لصالح الخصم اللدود.

 

قبل وبعد الاحتلال الأميركي للعراق تردد كلام كثير عن مشاريع لتقسيم العراق على اسس عرقية وطائفية، وقد تعززت تلك الطروحات بادلة عملية، من ابرزها قانون ادارة الدولة سيء الصيت وما تناسل منه من دستور سيء لعام 2005، وقبل ذلك مجلس الحكم ومؤتمرات المعارضة التي سبقت الغزو، وتؤشر كل تلك الادوات عن مشروع للتقسيم يتجاوز حدود الرغبات والمؤامرات إلى محاولة تركيسه على أرض الواقع.

قد نتفق أن غالبية الاحتلالات تهدف في النتيجة اضعاف البلد وإنهاك المجتمعات، ما يتيح الفرص امام الغزاة لتنفيذ برامجهم المرسومة.

لقد تمكن المحتلون من تقسيم الشعب الألماني عقب الحرب العالمية الثانية، ورغم تاريخ الألمان وإرثهم العريق إلا أنهم لم يتمكنوا من الوقوف امام مشروع التقسيم، الذي حرم الاهل والاقارب من مقابلة وزيارة الاخرين بعد أن فصلهم جدار برلين، وعاش شعب واحد في دولتين محتقنتين ارضاء لرغبات الغرباء حتى انهيار جدار برلين عام 1989.

إلا أن الشعب الياباني لم ينصاع لرغبات الأميركيين الذين ارادوا من خلال الجنرال ماك ارثر الحاكم الأميركي لليابان بعد الحرب العالمية الثانية اخضاع هذا الشعب لإرادة المحتل الأميركي، ووقف بوجه شعب عريق وتقدم هؤلاء رئيس الوزراء الاشهر في تاريخ اليابان يوشيد شيغيرو الذي وقف بوجه الأميركان رافضا طلباتهم الرامية إلى تفتيت الشعب الياباني ابتداء من توجيه الاهانات لرموزهم التاريخية، فكان الرادع الياباني اقوى من رغبات الغزاة.

وبعد سنوات من الاحتلال الفرنسي لفيتنام تم وضع اسس تقسيم هذا البلد مطلع خمسينات القرن الماضي، إلا أن الثائر هوشي منه وزملاءه وقفوا ضد تلك المخططات التي ارادت أميركا تنفيذها من خلال دعمها لحكومة فيتنام الجنوبية ضد الشمالية، حتى حقق الثوار انتصارهم واعادوا الوحدة الفيتنامية بعد هزيمة القوات الأميركية ومن ساندها وساعدها في الثامن والعشرين من ابريل 1975.

ومن شواهد تقسيم الدول ما حصل في كوريا حيث ما زال شعب واحد يعيش تحت نمطين مختلفين من الحكم ويعيشان ظروفا متناقضة في التربية والتعليم والرفاهية والاقتصاد.

خلاصة القول إن الشعوب وزعاماتها، هي من تقرر قبول مشاريع تمزيقها وتقسيمها وهي من تفشل ذلك، وشواهد التاريخ تبعث برسائل للشعوب الواقعة تحت مطرقة التفتيت والتقسيم حاليا.

 

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32188
mod_vvisit_counterالبارحة52002
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع118533
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر446875
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47959568