موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

أزمات شبكات التواصل الاجتماعي

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كم مرة تابعنا أزمات لمؤسسات حكومية أو خاصة، أو شخصيات عامة على شبكات التواصل الاجتماعي، وقبل أن تتحرك المؤسسة أو الشخصية المعنية تكون الأضرار الناجمة عن الأزمة قد استفحلت وأخذت مداها.

 

القضية أن كل شيء متوقع وكذلك لا شيء متوقع! بمعنى، نعلم جيدا أنه في وقتنا الحالي أصبح الجميع تحت المجهر ولكن أي مجهر وبيد من، من المحرك ومن المستفيد، هل هناك قضية بالأصل، وإن كانت هنالك قضية أو خلل ما هل يُستخدم لأجل الصالح العام أم يحوّر ويُكبّر من أجل مصالح أو أجندات خاصة؟

لنتحدث عن النوع الأول الذي يهاجم في وسط ينادي بحرية الرأي لكنه في نفس الوقت يضع قيودا يصعب معها التحرك، إن تكلمت تُصنف مع هؤلاء وإن جنحت إلى الصمت تصنف مع هؤلاء، وشتان ما بين الاثنين!

لم يعد اللون الرمادي يُعجب، أي لا يسمح لك بأن تسأل أو تبحث بنفسك للتأكد ومن ثم تتخذ قرارك، يمنحونك الساعة ويمسحون العقارب! يتشدقون بأنهم من أتباع مقولة: أنت بريء حتى تثبت إدانتك، ويتعاملون معك على أنك متهم ولا يحق لك إثبات براءتك! كيف يتصرف أصحاب هذا النوع حين يجدون أنفسهم في عين العاصفة، يستيقظون ذات صباح "ويا غافل لك الله" يجدون أسماءهم تُتداول في "وسم" على تويتر أو فيس بوك أو مشاهد غير واضحة أو مقتطعة أو حتى مفبركة لهم على يوتوب، وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي! يُسلخ ويُشّرح ويُجَّر ويُصلب ثم هو وحظه، قد تظهر براءته أو لا تظهر، لا يهم طالما هنالك عاصفة والجميع يريد أن يشارك، كلّ يحول الأمر في اتجاه قضيته، وإلى أن تستيقظ الضحية من المفاجأة يكون "الذي ضرب ضرب والذي هرب هرب"، وابحث أيها المسكين عن الأصل أو المنشأ للخبر إن كنت قادرا ولديك الوسائل التقنية التي تساعدك على ذلك، وإلا توقع الخسائر المعنوية والمادية والاجتماعية والمهنية، هذا إن لم تخسر مركزك وحريتك فوق البيعة!

هنا وجب محاربة نار أزمة شبكات التواصل الاجتماعي بمائها، أي بالذهاب إلى الأصل أو منبع الخبر إن تمكنت من معرفته والرد من خلاله، المهم ألاّ تترك الفرصة لغيرك للرد عنك، أنت صاحب الشأن وأنت من يجب أن يرد، فأنت لا تعرف نوايا كل من يرد عنك أو مؤهلاته الحوارية أو حتى معلوماته عنك، وبدلا من أن يخرجك من الأزمة قد يغرقك أو يدفنك! لسنا معصومين من نيران الغيرة والحقد والكراهية، ولسنا أيضا معصومين عن الخطأ، ولكننا بالتأكيد قادرون - إن وُجدت لدينا الإرادة- على الدفاع عن أنفسنا، إن أخطأنا نعترف ونعتذر وبصدق، وإن لم نخطئ فمن حقنا أن نقف ونواجه، وبالنهاية من يصدق ويقف معنا سيفعل، ومن لا يريد قد يتوقف وقد يتابع ولكنه بالتأكيد يدرك أننا لسنا لقمة سائغة تلاك في أفواه الجهلة، بل أشواك في الحلق.

أما النوع الثاني الذي هو عبارة عن مؤسسات أو شركات أو مدارس أو جامعات أو حتى وزارات، حين يجدون أنفسهم في عين العاصفة، الكثير منهم يتجمد! لماذا؟ لأنهم في الواقع لم يكن لديهم خطة عمل أو أنه لم يكن من أولياتهم "الزبون" أو المراجع، كيف؟ لأن ترك الأمور للصدف أو التعامل مع القضايا حسب ظهورها يعدّ أكبر خطأ استراتيجي في مخطط مواجهة الأزمات، مثلا كأن لا يوجد لديهم جيش من المتابعين على شبكات التواصل الاجتماعي، وعلى مدار الساعة ليلتقط أول ظهور للقضية ومن ثم تحويلها للجهة المختصة في المؤسسة للرد عليها فورا، وعدم تركها لهذا أو لذاك من الموظفين في المؤسسة للرد، عدا أن الكثير من المؤسسات لا تقوم بتوعية موظفيها بخططها الحالية والمستقبلية وكيفية التعامل مع الأزمات، نجد أنها تتركهم في الظلام وحين يتقدم أحدهم للمواجهة، بدلا من أن يحل الأمر يزيد من تعقيده ويؤخذ على أنه الموقف الرسمي للجهة المعنية! إن من أهم الخطوات الأولى التي يجب أن تؤخذ في الحسبان والتطبيق، هي تحمل المسؤولية وعدم تقديم تبريرات واهية واحترام ذكاء المتلقي، بمعنى أدق الاعتراف بالخطأ والاعتذار، ثم القيام بفتح قنوات اتصال موحدة على إحدى شبكات التواصل، للرد واحتواء ردة الفعل سواء كانت غضبا أو تساؤلات، المهم ألاّ يُترك الأمر للتفسيرات والتأويلات، وأن تكون الردود صادقة وواضحة، إضافة إلى عرض وإيضاح شامل للإجراءات التي ستتخذ في التعامل مع القضية في الوقت الحاضر وفي المستقبل كي لا تظهر ثانية؛ منها احتواء الأزمة بمهنية ومصداقية وقبل كل ذلك بإنسانية لأنهم يتعاملون مع بشر، فبالاستعداد والمهنية لا تتمكن المؤسسة من احتواء الأزمة فحسب، بل ستتمكن أيضا من استخدام السلبيات وتحويلها إلى مصلحتها طالما أنها في دائرة الضوء أي "إعلان مجاني" لتركز من خلاله على نشر نقاط القوة والأهداف وغيرها من الإيجابيات، وبعد مرور العاصفة يجب أن تُسجل كل التعليقات والردود وتدرس للتعرف على الثغرات وأفضل طرق التعامل.

إن الأزمات التي تنشأ من رحم وسائل التواصل الاجتماعي أصحبت كالطاعون، لا يمر يوم دون أن نجد واحدة تستأثر بانتباه الكثير؛ منهم جهلة ومنهم مثقفون، الجهلة عادة "مع الخيل يا شقرا"، أما المثقفون فهنا يكمن الخطر لأنهم يقتاتون على غيرهم من أجل أن يقولوا "نحن هنا ونحن معكم"! وبدلا من أن يكونوا العقل المفكر يتحولون إلى الفكر المدمر! لهذا وجب علينا كأفراد ومؤسسات التحصن بالوعي وبالاستعداد لكل طارئ وألا نترك الأمور للصدف ثم نتحرك!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

روسيا والمصالحة الفلسطينية

مــدارات | مُحمد فُؤاد زيد الكيلاني | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  فلسطين دولة محتلة من قبل عدو أزلي للعرب والمسلمين، ويعتقد انه فارض السيطرة الكاملة ...

استمرارية القرارات والبرامج والالتزامات من استمرارية المرفق العمومي

مــدارات | مصطفى المتوكل الساحلي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  .. المرافق العامة، تعرف بطبيعة وموضوع أنشطتها وخدماتها.. وفق اهداف واضحة ومحددة تقدم للعموم ...

خطيئةُ مقاطعةِ حركةِ الجهاد الإسلامي

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في سابقةٍ خطيرةٍ وغريبةٍ أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عبر عضو لجنتها المركزية ...

حوار إسرائيلي فلسطيني بشأن خصم الأموال

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  من خلال الحوار الذي أجرته الإذاعة العبرية مع عدد من قادة الكيان، ومن خلال ...

واقع التقييم والتقويم في النظم التربوية العربية ومشكلاتهما

مــدارات | د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  إن تطوير التقويم ضرورة بقاء؛ فالتقويم هو أحد عناصر المنظومة التعليمية، والموجه الرئيس لنموِّها ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 4...

طبيعة الأشياء

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الاثنين, 18 فبراير 2019

    طرح الصديق الدكتور علي الرباعي في صفحته على الفيس بوك اشكالية مهمة وهي: جاءت ...

ما بعد مؤتمر وارسو

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 18 فبراير 2019

  انتهى مؤتمر وارسو، وبدأت مرحلة ما بعد المؤتمر الذي لا يختلف كثيراً بأهدافه وأفكاره ...

واقع المناهج التربوية في الوطن العربي ومشكلاتها

مــدارات | د. عادل عامر | الاثنين, 18 فبراير 2019

  كما ظهرت عناية كبيرة بالمدرسة كمؤسسة ونشطت البحوث التي تهتم بشروط تحويل المدارس إلى ...

على هامش انعقاد المؤتمر الوطني السادس ﻟﻟ“ك. د. ش”:

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 18 فبراير 2019

  هل يتم الحد من سطوة الانتهازيين في الأجهزة المختلفة؟... 3 الشروط الذاتية والموضوعية لتأسيس ...

ممكن لافروف أم مستحيله؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 17 فبراير 2019

  في ختام كلمته المذاعة أمام كاميرات التلفزيون قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مبتسماً، ...

جريمة الاعتداء على حرية العمل الوظيفي

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 17 فبراير 2019

  يوجد كثير من الحقوق والحريات العامة الحماية الجنائية من خلال تجريم ومعاقبة الاعتداء عليها، ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5965
mod_vvisit_counterالبارحة35888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع268070
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1049782
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65204235
حاليا يتواجد 3254 زوار  على الموقع