موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

والآن وقد تخرجت.. ماذا بعد؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

اليوم أوجه خطابي لكل بناتي وأبنائي الخريجين، سواء من الثانوية أو من الجامعة، أولا ألف مبروك لكم ولأسركم الكريمة، أنتم الآن على مفترق الطريق، ولديكم مشاعر قد تكون متضاربة ما بين الفرح والقلق،

لأن السؤال الرئيس هنا: ماذا بعد؟ الإجابة وبكل ثقة أقول: تغيير العالم! لقد فعلها قبلكم الكثير ولسوف يفعلها بعدكم الكثير، فلمَ لا تكونون من ضمن القائمة؟! لا تستغربون فالخطوة الأولى دائما ما تكون الأصعب؛ أن يؤمن الفرد بقدراته ويحدد أهدافه ثم يتحرك، هذه هي نقطة البداية.

 

ابنتي الخريجة، ابني الخريج، انظر إلى يديك وتخيل أن هذا العالم عند أطراف أصابعك، واعلم أنها فرصتك لتترك بصمة مضيئة في مسيرة حياتك وحياة من حولك، هل أنت قادر؟ نعم قادر إن قررت أن تكون فاعلا على مسرح الحياة وليس متفرجا، الفرص من حولك كبيرة والأحداث أكبر، تستطيع أن تختار، لا تقيد نفسك بحدود المكان أو الزمان، لا تفكر بآراء الغير عن ماهية النجاح أو الأمان الوظيفي، الإبداع هو كلمة السر، ولا يحدك سوى خيالك، الآن وفي هذه اللحظة بالذات هنالك شمعة مضيئة بداخلك لا تسمح لأحد بأن يطفئها، نعم هنالك عقبات، ونعم هنالك تحديات فمن قال إن الحياة رحلة ترفيهية، ولكن لن تعرف طعم النجاح إن لم تجرب الفشل، ثابر واصمد وامضِ في طريق أنت رسمته إلى أن تراه يتحقق.

أبنائي وبناتي ليكن أول شيء تتمسكون به هو إيمانكم بأن الله - سبحانه وتعالى - معكم، هو الذي خلق وهو الرازق وهو الأقرب إليكم من حبل الوريد، فالإيمان ليس كلمات نرددها، بل محرك لجميع قراراتنا وتحركاتنا، فإن غاب هذا اليقين قد نخرج عن الطريق السليم وننزلق في متاهات قد نخرج وقد لا نخرج منها، ثم هنالك الإيمان بالمحبة بالثقة بالعطاء بالتعاون بالإنسانية، كنوز كثيرة من المشاعر السامية التي لا تقدر بثمن، لا تحتمل التفاوض ولا تقبل ببديل عند كل ضمير حي.

هنالك من يعيش الحياة يوما بيوم ويتفاعل مع الأحداث حسب ظهور كل منها، لا تكن منهم، حدد أولياتك ثم ضع أهدافك وبعدها نفذ وتابع، لكن لا تنسى أن تعيش حياتك، فأنت أولا وأخيرا إنسان وليس آلة إنتاج، قس نجاحك بناء على نوعية الناتج والمجهود وليس الكمية، فالنجاح خطوات صغيرة تراكمية تأخذك إلى النجاح الأكبر، "فرق تسد"؛ أعد تقسيم أهدافك الكبيرة إلى مجموعة من الأهداف الصغيرة وبهذا تستمتع بلحظات النجاح، مما سيكوّن لديك الدافع لكي تنتقل إلى الذي بعده.

وتعلم كيف تعطي كما تعلمت كيف تأخذ، ففي العطاء نماء، إن العمل على إثراء حياتك وتطوير إمكاناتك المادية والارتقاء بمستواك الاجتماعي لا يعني أن تنسى دعم الآخرين؛ أفراد من الأسرة، أصدقاء، زملاء في العمل، المجتمع من حولك من خلال مؤسساته الخيرية أو التطوعية، إن الأمر ليس تجارة خاسرة، بل عملية ربح/ ربح، فكل ما تقدمه سيعود عليك بطريقة أو بأخرى، لا تتوقف وتنتظر الناتج واجعل هذا الطريق موازيا، بل ملاصقا لمسيرة متابعة تحقيق أهدافك، ليس المطلوب منك أن تكون اليد العليا أو اليد السفلى، بل اليد التي تمتد لتصافح وتدعم، لتكن تلك النسمة الطيبة التي تحدث الفرق الإيجابي في حياة الآخرين، لتكن تلك القوة التي تخرج الأفضل ما بداخلهم ليمتد تأثيرك إلى مساحات أبعد مما تتخيل.

لا تنظر إلى ما لدى الآخرين، ولا تقارن نفسك بأي أحد، كن واثقا بنفسك وتعلم كيف تستمتع بما لديك، لا تقضي جل وقتك بالتذمر بما لا تملك، وجل مجهودك بالسعي المسعور خلف كل ما تستطيع أن تجمعه من مال وأملاك ومراكز، فالسعادة ليست أن تمتلك أكثر، بل في تقدير ما لديك والاستمتاع به، كن طموحا نعم، تقدم نعم... لكن عش حياتك حتى لا تستيقظ يوما وتدرك أنك لم تعشها، الزمن لا يُسرق منك؛ أنت من يُفرط به وأنت من يعرف كيف يستغله إن أراد ذلك.

كن قائدا ولا تكن تابعا، خلق الله لك العقل لتفكر وتبحث وتحلل وتتخذ القرارات بنفسك، فلا تسلم حياتك لغيرك كي يرسمها أو يحدد لك المسار، فأولا وأخيرا أنت نتاج خيارات تتخذها، قد تفشل وقد تنجح، ولكنك بالتأكيد لن تكون خاسرا، فمن الفشل تتعلم وتكوّن الخبرات التي ستحميك من حالات مماثلة، وعليه فلتكن خيارتك نابعة من ذاتك، لقد خلقت حرا فلا تشتري قيودك بجهل أو تخاذل!

احترم ذاتك وأعطها حق قدرها، فإذا كنت لا تقدر ذاتك وتحترمها، كيف تتوقع من الآخرين أن يقدروا ويحترموا؟! ولكن بالوقت نفسه لا تسمح لأحد بأن يزرع الشك بداخلك نحو قدراتك أو إمكانية تحقيق أحلامك، اسعَ كي تكون متميزا لكن دون تكبر أو استعلاء، ولا تصغي للنقد السلبي، وحين تنظر للمرآة شاهد نفسك ولا تشاهد ما يراه الآخرون على أنه أنت!

ويوما ما ستسأل نفسك وقد وصلت منتصف العمر أو ربما قرب آخره: كيف أمضيت حياتي؟ لا تقسها بما أنجزت بل بكيف أنجزت؛ هل تنازلت؟ هل تعديت؟ هل ظلمت؟ هل شاركت؟ هل دعمت؟ هل سعدت وأسعدت؟ بالنهاية كل فرد منا خلق لسبب، هل تعرفت إليه؟ هل أدركت ماهيته؟ هل حققته؟ أم ما زلت لا تعرف لماذا أنت على هذه الأرض في هذا المكان وفي هذا الزمان؟! في حياتك تكمن الإجابة.

أبنائي وبناتي الخريجين والخريجات أرجو ألاّ أكون قد أطلت عليكم، كل ما أردته هو أن أنقل إليكم بعض النصائح مما قرأت ومما خبرت، لتكون لكم العون في مسيرة حياتكم العلمية والعملية، أتمنى لكم العمر المديد والمثمر، كما أتمنى لكم البصيرة التي سترشدكم إلى نور الله في كل خطوة من هذه الحياة، الله يحفظكم ويسدد خطاكم...اللهم آمين.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

حذاري من لغة وعنجهية سلوك المنتصر..

مــدارات | سميح خلف | السبت, 7 أكتوبر 2017

الشعب الفلسطيني وحدة واحدة، وان حاولت البرامج ان تفرق ولا تجمع، هنا الكثير من الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25792
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع152856
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر644412
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45706800
حاليا يتواجد 3509 زوار  على الموقع