موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

صَمتُ المهندس المعماري العراقي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الصمت الذي صارعه المهندس المعماري إبراهيم علاوي طوال حياته صَرَعه أخيراً. قالت عائلته إنه أصيب بألزهايمر خلال السنتين الأخيرتين من حياته ، وعلى قدر معرفتي به وبمؤلفاته، أعتقد أن علاّوي، الذي يعد من أبرز قادة اليسار العراقي المثقف، استمات في الصراع ضد صمت فتاك، لم يختطف فقط قدرة العقل الثقافي العراقي على التفكير والتذكر، بل مشاعره أيضاً. «وعلينا التمسك بقلوبنا، لأننا إن أضعناها نُضيع السيطرة على رؤوسنا أيضاً». يلخص قول الفيلسوف الألماني نيتشه مأساة مثقفين كثر يتأرجحون اليوم ما بين فقدان العقل وفقدان القلب.

 

وعلاوي جاهد طوال حياته السياسية للحفاظ على قلب عاقل يحفظ سرية أعماله، حتى عندما دعم «شركة ديوان»، التي أحدثت ثورة النشر الصحافي العربي في التسعينيات. ذكر ذلك شقيقه ماجد علاوي في الحفل التأبيني، الذي أقيم في كردستان العراق. واستخدم علاوي توقيعاً مستعاراً في كتبه، ومن بينها «المقايضة: برلين- بغداد» الصادر عام 1991 بتوقيع نجم محمود، وعالج مسائل جيوسياسية تتحدّى اليوم قلوب وعقول باحثين في مختلف البلدان. «الخلفية التاريخية لحرب لم تنتَهِ بعدُ» العنوان الثانوي للكتاب، الذي توقع الحرب العالمية الباردة التي بُعثت من قبرها اليوم.

والعمارة من بين جميع الفنون معنية بتغيير الواقع بشكل مباشر وملموس، وهذا ما كان معنياً به كتابه الفريد «المشترك»، المنشور أيضاً بدون توقيع، والذي عرض فيه «نظام الاشتراكية الديمقراطية في ضوء تاريخ المجتمع الإسلامي، وخبرة الثورات الاشتراكية الحديثة». ويشير تاريخ صدور الكتاب عام 1983 إلى رؤية مبكرة للأزمة التي ستطيح بالأنظمة الشيوعية نهاية ذلك العقد.

ويُعتبر علاّوي من أبرز ممثلي الجيل الثالث من المعماريين العراقيين؛ الجيل «الذي ولد تحت نجمة غير سعيدة»، حسب الناقد المعماري الأكاديمي خالد السلطاني، في مقالة بصحيفة «المدى» العراقية عن ظروف «الزمان والمكان»، وأحداثه المتقلبة جذرياً في مرجعياتها القيمية، التي «بدأتها ثورة تموز 1958، ونظام الحكم الفردي، وما صاحبه من استراتيجيات عمرانية هشة، وما خلقه انقلاب 8 شباط 1963 من أجواء حافلة بالرعب والقسوة غير المسبوقة». وأرفقت بالمقالة صورة نادرة لدارة سكنية في حي المنصور ببغداد، صمّمها إبراهيم علاوي منتصف الستينيات، وأفلح السلطاني بالتقاطها قبيل إزالتها.

ولن يزول أثرُ أطروحة علاوي حول تخطيط المدن الإسلامية الأولى، ودورها في نشوء الصراعات الاجتماعية، وصعود الاستبداد، وبروز الحركات الفكرية. أشرف على الأطروحة المستشرق الفرنسي الشهير «جاك بيرك»، ونال عنها علاّوي درجة الشرف في «مدرسة الدراسات الاجتماعية العليا» بباريس عام 1981. و«من سومر إلى الحداثة»، آخر مؤلفات علاوي غير المنشورة، يكشف العلاقات بين أقدم الحضارات العالمية، من وادي السند، وما بين النهرين، حتى وادي النيل، والحضارة الإغريقية، والإسلامية. وفي رسالة شخصية، عبّر الأكاديمي المعماري صبحي العزاوي عن أساه لانصراف علاوي للسياسة اليسارية، التي حجبت عمله البحثي، وذكر أنه تمنى عليه أن يعكس أولوياته فكان جوابه: «السياسة بالنسبة لي أهم من ذلك بكثير».

والحفاظ على حياة وعقل الشعب العراقي هو السياسة التي اعتبرها علاوي أهم شيء في حياته. و«اجتمعنا هنا ليس لنقول وداعاً، فالوداعات حزينة، بل نقول أهلا، وهذا ما كان سيقوله علاوي؛ أهلا بمبادرات، ومشاريع، وأفكار تحفظ شعبنا العراقي الحبيب حياً وعاقلاً». اختتمتُ بهذه العبارة كلمتي بالإنجليزية في حفل تأبين علاوي، السبت الماضي، في المكتبة المركزية لجامعة لندن، وتحدثت فيها عن دوره في نشر كتاب «آثار حرب الخليج على أطفال ونساء العراق»، والذي ضمّ تقارير منظمات الأمم المتحدة عن الدمار الذي أنزلته بالعراق حرب عام 1991. تطوعت بترجمة التقارير شقيقتي كفاح عارف، المحررة المسؤولة في «بي بي سي»، وعلى الرغم من عداء علاوي الشديد لنظام الحكم العراقي آنذاك، فقد أصدر الكتاب في «جمعية الغد» التي كان يشرف عليها، وكتب مقدمة مستفيضة عنوانها «دعوة لرفع الحيف عن الشعب العراقي وإنهاء الحصار الاقتصادي».

ونعرف اليوم أن الحصار الاقتصادي، الذي ساومت عليه المعارضة لإسقاط النظام، أسقط الدولة العراقية، قبل أن يسقطها الغزو. وبدلا من مشاركة المعارضة في اقتسام كعكة العراق، تبنّى علاوي «منظمة العراقيين الديمقراطيين ضد الاحتلال»، التي أنشأتها مجموعة مثقفين يساريين وطنيين اخترقوا حاجز صمت العقل الثقافي العراقي عن جريمة الاحتلال.

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14641
mod_vvisit_counterالبارحة39979
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع253832
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر654149
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56572986
حاليا يتواجد 2684 زوار  على الموقع