موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

نفس واحدة وجعل منها زوجها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

الشكل المثالي للعائلة هو ثنائية المرأة والرجل، فالعائلة المثالية الأولى كانت آدم وحواء، وليس آدم وقطيع نساء، (يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى).

 

ثنائية الذكر والأنثى التي بهما وعبرهما تورق طاقات الكون النماء والخصب والصيرورة، ويغزل بينهما ذلك النسيج المتين من الألفة والود والتوافق والرحمة لتنمو تحت مظلته عائلة مستقرة وأبناء أسوياء مستقرو النفسية.

ورغم أن النص القرآني صريح في الحد من التعدد وجعله في أضيق الحدود من خلال (فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدةً أو ما ملكت أيمانكم ذلك أدنى ألا تعولوا) وإن الشرطية من انتفاء العدل في أول الآية كان جواب الشرط لها (فواحدة) أي الشكل الأمثل لمؤسسة الزواج الفطري الملبي لحاجات البشر. فشرط العدل متطلب شرعي واضح غير قابل للتأويل ثم أتت الآية الكريمة الأخرى في سورة النساء لتؤكد استحالة العدل أو تحققه إلا ضمن أضيق الحدود بسبب القصور البشري (ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وإن تصلحوا وتتقوا فإن الله كان غفورًا رحيماً).

بالطبع النص القرآني الكريم حينما خرجه الفقه الذكوري جعله تخريجاً يستجيب للرؤية الذكورية والانفلات الغرائزي الذي يسمونه تعدداً، رغم انعكاساته السلبية على المجتمع والمرأة وعلى العائلة عموما والأطفال الذين ينشأون في بيوت التعدد.

المفارقة هنا أن النساء المشتغلات بالنصوص الشرعية عاجزات عن الخروج من أسوار التفسير الذكوري، فغابت المقاربات النسوية للنص وانشغلت اللواتي درسن العلم الشرعي بمكياج النساء في التلفاز. للتعدد آثار سلبية للغاية على المرأة تطال حتى حقوقها ومكانتها الاجتماعية فالمرأة المغيبة الهوية، تكون رقما ضمن قطيع فتغيب ملامحها وشروط إنسانيتها وتصبح قابلة للاستبدال والتغيير.

وفي ظل غياب الضوابط الشرعية والقانونية تبقى المرأة مهددة في أمنها واستقرارها ومتانة الجدران التي تحيط بمنزلها، بينما يمتلك الرجل سيف التعدد يلوح به بشكل أخرق وغير مسؤول خاضع للغرائز والنزوات. وفي كثير من الأحيان يترافق التعدد مع غياب الملاءة المالية والقدرة على تلبية احتياجات عائلة تمتد وتتضخم دون ضابط أو رادع شرعي وقانوني أو تخطيط أسري لعشرات الأطفال القادمين.

هذه الرخصة الدينية الضيقة استغلها البعض لنوع من العربدة الغرائزية في بقاع الأرض بشكل يثير الخزي والحزن أيضاً، لاسيما من قبل أولئك الذين يستهدفون الفتيات من بلدان فقيرة وذات حاجة كأندونسيا والهند وسورية والمغرب. وقامت الجمعيات الخيرية كجمعية آواصر لترمم ماقام به أولئك من أفعال منافية للواجب الإنساني خلفت مآسي إنسانية وهوية ضائعة حتى إن المغرب قد اشترطت موافقة الزوجة الأولى قبل زواج السعودي بإحدى نسائها لكن تظل القضية أكبر من هذا.

ولطالما ظل التعدد بعيداً عن التنظيم والقوننة والتشريع كما أمر بها النص القرآني، تمارس بشكل عشوائي وغير مسؤول، بالطبع كرس هذا الأمر غياب قانون الأحوال الشخصية عن فضائنا التشريعي، مخلفاً بذلك انعكاسات سلبية كبرى على الأسرة والمجتمع.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30502
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع212210
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر692599
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54704615
حاليا يتواجد 3219 زوار  على الموقع