موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

فدعوهم ولا تهدموا صوامعهم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كم عدد العمالة الأجنبية لدينا؟؟ آخر احصائية رسمية تقول بأنهم 7 ملايين، وأخرى تقول إن عددهم الفعلي يرتفع إلى 13 مليوناً، ولكن الأكيد أنهم يمثلون ثلث تعداد سكان المملكة، واطمأنوا لن أفتح الملف المعهود للعمالة،

وأنشر غسيلهم المتسخ وأجعلهم أس البلاء ومصدر (سرقات، وقتل، وتأثير في تنشئة، والتربية وعلاقات الأسرة كونهم السرَّاق، والسحرة، والقتلة، والمعتدين، والمرضى بالصرع، وبالحسد، والكائدين بظلم..، ومتسخي اللسان، والأبدان..، وممارسي المعتقدات الخاطئة التي تعارضنا فكراً، وسلوكاً، وديناً، وقناعات..، و،.. و..!!) لأن هذا النوع من الطرح العنصري المتطرف، لا يليق بالزمان أو المكان، ويشكل عاراً على مملكة الإنسانية، وسيتقاطع مع علاقة المملكة مع المجتمع الدولي، المنطلق من أرضية التسامح والمشترك الإنساني، تلك العلاقة التي أزهرت عن مركز الملك عبدالله الدولي لحوار الشعوب والحضارات كواجهة مضيئة تمثل المملكة.

 

ولكن سؤالي سيكون ببساطة: هل تكونت لدينا منظومة فكرية وتأصيل شرعي يستطيع أن يحتوي فكر الحوار والتعايش؟

وبالتالي هل احترمنا الخلفيات الفكرية الحضارية والدينية التي قدم منها ضيوفنا؟

منذ اكتشاف نعمة النفط كانت هناك موجات بشرية متصلة تحل بأرضنا، قدمت من حضارات عريقة وثقافات ثرية وخلفيات عرقية ودينية تحتفي بتفاوتها وتعددها كغابة من أطياف اللون، بدورها أسهمت في ثراء العديد من جوانب الحياة البسيطة المتقشفة لدينا، وذلك بعد أن أمضوا بيننا جُلَ أعمارهم وأنفقوا نضرة شبابهم وتوهج طاقاتهم لتمهد دروبنا وتعمر صحارينا وتشيّد مدارسنا ومستشفياتنا.

هل يوجد لدينا في مناهجنا المدرسية التي ما برحت محتشدة بالطرح العنصري والمذهبي المتطرف، وفكر الولاء والبراء والتكفير... أي إشارة ﻠ(فقة أهل الذمة)؟ وهو باب كبير ومتسع في المدونة الفقهية الإسلامية؟

هل هناك لو فصل صغير في كتاب أو حتى بضعة أسطر، لتوعية النشء (وغير النشء)!!! بحقوق المعاهد الذمي في الإسلام؟ ليعرف الجميع أن بيننا وبينهم ميثاقاً غليظاً تحتمه علينا عقيدتنا؟

لو كان في مناهجنا هذا الطرح المستلهم من سماحة الإسلام وعالميته، لما سمعنا الطروحات العنصرية الفاشية حولهم، ولما سمعنا بالحوادث الممتهنة لأبسط حقوقهم الفطرية، وهو حقهم في ممارسة وأداء شعائرهم الدينية براحة وطمأنينة.

ولا نستطيع أن نفصل بين حوادث استهدفت فيها التنظيمات المتطرفة دور العبادة والكنائس بالقتل والتفجير والتطهير العرقي، وبين القبض على بعض العمال المسيحيين الذين كانوا يصلون في مدينة الخفجي، أولئك الذين كانوا يتعبدون ربهم في غريفة صغيرة قصية عن الأعين غير مستفزة ولا ظاهرة، وفوق هذا وكله لا تبعد سوى كيلومترات محدودة عن الكنيسة التي في البحرين أو تلك التي في الكويت أو في قطر أو عمان.

قضية القبض على أهل الكتاب الذين يتعبدون ربهم سراً هي إحدى تمظهرات الفكر الخارجي، وتفسير مغلق يعجز عن الانفتاح على رحابة ديننا وعالميته والقراءات المستنيرة له، الفكر الذي يلجأ إلى الطمس والقمع والإزالة ضارباً بعرض الحائط كل الشرائع الدينية والقوانين البشرية.

لأننا لو لجأنا هنا للمحجة البيضاء، وهي كتابنا الكريم... لوجدنا الأمر بالرأفة بهم وعدم إيذائهم (وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُم مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ).

والرسول صلى الله عليه وسلم قال لوفد نصارى نجران: (هذا مسجدي، فأقيموا فيه صلواتكم..) سمح بالصلاة في أطهر بقعة في الأرض. فماذا يسمى التنطع والابتداع الذي تقوم به داعش وأذنابها.

حرية أداء العبادة حق للمعاهدين والذميين وليس أمراً نتفضل به عليهم، وكان أبو بكر رضى الله عنه يوصي الجيوش الإسلامية بقوله: (وستمرون على قوم في الصوامع رهباناً يزعمون أنهم ترهبوا في الله فدعوهم ولا تهدموا صوامعهم).

بينما بقيت (العهدة العمرية) التي كتبها الفاروق من داخل كنيسة القيامة، نموذجاً حضارياً متميزاً على مر العصور لحوار الحضارات، حق البشر في العبادة هو حق فطري وأصيل كفلته كل الشرائع السماوية، ومملكة الإنسانية بالتأكيد ستكفل لهم الحد الأدني من الحقوق أبسطها حقهم في ممارسة عبادتهم، باطمئنان وسلام.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29181
mod_vvisit_counterالبارحة38315
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع266642
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر755855
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49411318
حاليا يتواجد 4498 زوار  على الموقع