موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

الأمن أولاً

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لكل نظام في عالم اليوم، سواءً كان هذا النظام في بلد كبير أو صغير، غني أو فقير، أولويّات تحكم سياسته وتوجهاته، ولتحقيق هذه الأولويات التي لا تحتمل التأجيل يسعى كل نظام إلى حشد كل الإمكانات المتاحة عن قرب أو عن بعد.

وقد كان في الماضي كما في الحاضر لكل مرحلة أولوياتها وانشغالاتها في سنوات الجوع - مثلاً- كانت الأولوية للخبز، وفي سنوات القمع والطغيان كانت الأولوية الوطنية للحرية. وهي أولويات جديرة بأن تكون في صدارة اهتمامات كل نظام ومن مسؤولياته الجسام. وفي مثل حالتنا في هذا الوطن فإن الأولوية باتت للأمن، أمن الوطن وأمن المواطنين، ولا شيء يسبق هذه الأولوية أو يوازيها، صحيح أنّ هناك فقرًا وجوعًا، وهناك اعتداءات متكررة على الحرية، لكن الأمن هو الأحق والأجدر بالاهتمام والعناية في وقت اتسعت فيه دائرة الفوضى وعمّ الانفلات بصورة لم يسبق لها مثيل في تاريخ هذا الشعب.

 

وليس أدلّ على خطورة الوضع الأمني من أن المقولة السائدة والسائرة على ألسنة الناس في هذا البلد هي "الأمان قبل الإيمان" وهي مقولة صحيحة في مدلولها الواقعي والعلمي والنفسي والروحي فلا يتوفر المناخ المناسب لأداء الصلوات والقيام ببقية الفرائض في جوّ مشحون بالخوف والقلق والترقب، وهو حال بلادنا تمامًا حيث صار كل شيء فيها قابلاً للاختراق والاحتراق والإخلال. وهو ما يستدعي بل يستوجب حالة من اليقظة العامة والإحساس بالمسؤولية لا من قبل النظام فحسب؛ وإنما من كل المواطنين... وأتذكر بالمناسبة حادثة صغيرة مررت بها مع مجموعة من الأصدقاء كان منهم المرحومان محمد عبدالوهاب جباري ومحمد عبدالعزيز سلام، فقد كنا ونحن في طريق عودتنا من ألمانيا إلى البلاد قد عرّجنا على سويسرا وفي أحد أسواق مدينة "زيوريخ" وكان اليوم الأحد والأسواق مغلقة شاهدتنا طفلة صغيرة ونحن نتأمل المعروضات من خلف الزجاج السميك، وذهبت فورًا لاستدعاء الأمن وفي لحظة وجدنا أنفسنا محاطين برجال البوليس الذين عرفوا هويتنا. ومثل هذا الإحساس بالمسؤولية هو ما نفتقده في حياتنا ومما لم نتعوّد عليه، وكيف ينبغي أن يشعر الجميع الصغير والكبير أنه مسؤول عن أمن الوطن والمواطن.

أعرف جيدًا أن فقدان الأمان يكاد يشمل الأرض العربية من أطرافها إلى أطرافها بعد أن نزغ الشيطان بين أبنائها وأبنائها، وأن الهاجس الأمني قد بات هو الشغل الشاغل للمواطن العربي. وصارت الغالبية من المواطنين الطيبين الأبرياء - بعد الأحداث الفاجعة والمتوالية- لا تدري من أين سيهبط عليها الموت وبأية طريقة سيلقاها أو تلقاه، وهو وضع لا يطاق ولا قدرة للبشر على احتماله ولا تكفي معه الخطب المتوعدة والمنددة، والحديث عن الاصطفاف الشعبي، ولعل إنقاذ الوطن من أزماته السياسية والاقتصادية والاجتماعية يبدأ من هنا من إيجاد حالة من الطمأنينة الشاملة يشعر معها المواطن أنه في أمان من المفاجآت المرعبة. وفي وقت من الأوقات كان مدير شرطة في مدينة قادرًا على أن يحفظ أمن أهلها ويجعلها تنام في أمن واطمئنان ولا أنكر ما يبذله رجال الأمن الآن من جهود مكثفة ولا رجال القوات المسلحة، ولكن الاختلافات السياسية وعدم حل القضايا العالقة يساعد على فتح أبواب جهنم بامتياز.

وفي هذه الأيام يكثر في منتديات المثقفين، الحديث عن الدولة ونشأتها الأولى. وكيف أن أول دولة عرفها الإنسان كانت مهمتها توفير الأمن لمواطنيها، ولم يكن هناك حديث عن توفير الطعام أو العناية بالصحة العامة، كان أمن الدولة ومواطنيها وحماية حدودها هو الهدف من كل دولة تقام أو تنشأ على جزء من الأرض ولم يكن اختيار رجالها تكريمًا لهم وإنما كان امتحانًا لهم واختبارًا لما يمكن أن يقدموه في هذا المجال خاصة في مجال الأمن بوصفه وسيلة وغاية، وسيلة للاستقرار وغاية لبناء مجتمع الطمأنينة والرخاء. والدولة التي لم تكن تحقق هذا المطلب ولا تتجه نحو تحقيقه في أقصر مدى وأقل إمكانية كانت تعد فاشلة ويسعى المجتمع القديم إلى تغييرها بالوسائل السلمية أو العنيفة إذا اقتضى الأمر ذلك. وتبقى إشارة أخيرة إلى أن استتباب الأمن في أي بلد يسهم في تحقيق أمن العالم وسلامه وعدله وحريته.

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14821
mod_vvisit_counterالبارحة39979
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع254012
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر654329
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56573166
حاليا يتواجد 2774 زوار  على الموقع