موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

من الذي يغذي ذئب الكراهية فينا؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

المؤسف حقا، أن الكثير ممن يطلبون الشهرة أو ممن يحاولون الحفاظ عليها، يلجؤون إلى الاستفزاز وإطلاق العبارات والتصريحات تحت مظلة حرية الرأي، يخترقون عش الدبابير بكل وقاحة، وحين يُهاجمون، يعترضون ويبدؤون بنشر وبث كل رسائل الكراهية التي تصلهم؛ كي يتجمع القوم حولهم للمواساة أو التعزيز أو بالرد على نفس نمط مهاجميهم من عبارات إسفاف أو تشهير أو تعصب وتطرف، وهنا بالطبع لا تجد اعتراضا منها بل صمتا مطبقا!

 

ومن جهة أخرى، هنالك من يختار توقيت أحداث هامة على الساحة الإقليمية والعالمية تمس أمتنا، ويشعل قضية تأخذ الناس في طريق آخر.. ولكنه بنفس سمات النوع الأول؛ حروب كلامية، قذف، تشهير، تذمر، عداء وإقصاء وتكفير! كم فردا منا وقع في هذا الفخ؟ ولكن حين تكرر، وقفنا وتساءلنا: ما الذي يجري هنا؟! من أين خرجت إلينا هذه الشخصيات التي تحب أن تَكره وتسعى إلى أن تُكره، وتشاغلنا إلى أن نجاريها ونكره؟!

كل فرد منا يرسم دائرة يسميها "الحياة"، وتحديدا حياته، يدخل فيها كل ما هو يلامس وعيه، كل ما يتفق مع سلوكياته وقيمه وعباداته، كل ما يهواه قلبه ويحرك مشاعره.. ومن يبقى خارج الدائرة يصنف مختلفا؛ في الرؤى السياسية أو الاجتماعية، في المذهب، في العقيدة، في التقاليد، وكل من تسبب في أذيتنا، كل من وقف في طريقنا، كل من لا يتفق أو لا يحب من نحب أو يُعدّ من قبل من نحب على أنه العدو.. ومع مرور الأيام نجد أن الدائرة تصغر وأعداد من هم خارجها تكبر!

المشكلة أننا ما إن نضع أي فرد خارج الدائرة - لا شعوريا- نبدأ بسلب إنسانية أو التقليل من شأن هذه أو تلك الشخصية، إلى درجة أننا قد نتقبل أو نبرر لأنفسنا ما قد تتلاقاه منا أو ممن نحب من معاملة سيئة... هل فكرنا كم مرة في النهار نصنف فردا ما من خلال أي شكل من أشكال التواصل، بأنه "ليس مثلي"؟ لباسه، شكله، فكره، أسلوبه، خلفيته... إلخ، هل لاحظنا ما يفعله عقلنا بهذه المعلومات؟ وكيف أن الأوامر تصدر لتؤثر بالتالي على سلوكياتنا نحوه؟ وبدلا من أن نركز، وهو المفروض والأصل في التعامل، على نقاط التشابه والالتقاء، نبدأ بالتركيز على نقاط الاختلاف، وبدلا من البحث عما يجعلنا "نحن"، نبحث أكثر عما يميزني "أنا" عن "هو"!

إن بداخل كل منا ذئبين، حسب القصة القديمة؛ ذئب المحبة وذئب الكراهية، وما يصدر منا من سلوكيات يعتمد على أي منهما نغذي... لأقرب المعنى راقب نفسك حين تتابع أحداث فيلم أو تمثلية حيث يقتل البطل عدوه، الذي جعلنا المخرج نكرهه منذ بداية الرواية، راقب الراحة النفسية التي تشعر بها وأنت تراه يقتل، ليس مهما كيف يقتل أو كيف يتم الانتقام؛ بطريقة وحشية أو همجية، لا يهم أن ينتهي في نهاية الرواية فقيرا معدما أو تصيبه كارثة، المهم أن ذئب الكراهية بداخلنا قد تحصل على غذائه! راقب نفسك وأنت تقرأ أو تشاهد الأخبار وتتابع انتصارات هذه الفرقة أو انهزام تلك.. والناتج أن القتلى من الجهتين هم "منا" ولكن، بما أننا قررنا أن فرقة "منا" والأخرى لا، أصبحنا نبتهج ونقدم المزيد من الغذاء لراعي الكراهية بدواخلنا!

وهنا ما أريد أن أصل إليه، إننا نسمح لمن يريد أن يصعد على أكتافنا أو يشتت انتباهنا، بأن يستخدمنا، فهم يعرفوننا، وربما أكثر من أنفسنا، وهم أذكياء لدرجة يعرفون متى وكيف يحركون ذئاب الكراهية فينا.. فنهاجم بعضنا البعض ويحققون هم أهدافهم! لا يمكننا القضاء على ذئب الكراهية بداخلنا، فمجرد عملية الملاحقة للقضاء عليه نكون نغذيه بما أننا كرهناه ولا نريده، ولكن العلاج يكون بأن نعترف لأنفسنا بأنه جزء منا.. أما حجمه فهو عائد إلينا.. كيف نبدأ بملاحظة أفكارنا عن كل آخر من أقرب قريب إلى أبعد بعيد.. من الجار إلى غريب الدار، لنعود أنفسنا على الخروج من الكادر، وملاحظة ما يجري من حولنا، وما تأثيره على غيرنا، ثم لنحدد أي ذئب أطلق؟ ومن أطلقه؟ ومتى؟.. ربما لو ركزنا قليلا سنتوصل إلى لماذا؟ ومتى عرفنا لماذا نكون قد بدأنا بمعرفة كيف نحمي أنفسنا من أن ننجر خلف طوفان الكراهية.

لا تستطيع أن تغير أخلاق كل البشر، ولا تستطيع أن توقف أمواج الكراهية إن هي تحركت بين الناس، وبالطبع لن تخلو الساحة ممن يفضل الصعود أو البقاء على رأس الهرم.. على رقاب المجاميع، ولكن بكل تأكيد يمكنك أن تعمل على ألا تكون أداة أو حطبا! ما يحصل اليوم تم بناؤه على مدى سنوات، ونحتاج سنوات كي نعيد المحبة التي كانت يوما بين الناس.. أن نعيد أياما كانت الدائرة تتسع مع أيام عمرنا ولا تنقص.. ولكن ما زال هنالك أمل، إن تسلحنا بالإيمان والإرادة.. هنالك أمل إن بدأنا بأنفسنا، وحاسبناها بكل صدق وشفافية، وبوعي تام بما يجري ليس فقط بداخلنا بل من حولنا، ثم ساعدنا كل آخر، نستطيع أن نوصل إليه صوتنا، على أن يرى الصور من خارج الكادر... قد نسهم في تنبيه الكثير ونسهم بإذن الله تعالى من تخفيف حدة أمواج - شئنا أم أبينا- قادمة!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم37123
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع291315
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر619657
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48132350