موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

متى نستبدل لغة الدم بلغة الحوار؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يتملكني في هذه اللحظة من حياة الأمة يقين لا يخالطه أدنى شك في أن هؤلاء الأخوة الذين يتقاتلون ويسفكون دماء بعضهم، سيكتشفون ولكن بعد فوات الأوان أنهم كانوا جميعاً على خطأ فاحش في حق أنفسهم، وفي حق دينهم ثم في حق وطنهم، وأن ما كانوا يهدفون إليه،

إن كان لهم هدف، لا يستحق قطرة واحدة مما نزفوه وأنزفوه من دماء، وسيكتشفون أن هذا الدّم المراق على غزارته لم يُقِمْ عدلاً ولا يضع حداً لفساد. وأن لغة الحوار كانت أجدى بما لا يقاس من لغة الدم، فلغة الحوار تستدعي الهدوء والاحتكام إلى العقل والنظر إلى موضوعات الخلاف ببصيرة واعية، بينما لغة الدم تستدعي المزيد من القتل والمزيد من الاحتكام إلى منطق العنف، إن كان للعنف منطق، وإلى الاسترسال في التضحية بالأبرياء وهم دائماً وقود كل الخلافات التي تؤدي إليها الحروب واستثارة الأحقاد.

 

وما يحدث في بلادنا، وما حدث ويحدث في كثير من الأقطار العربية والإسلامية بين المسلمين أنفسهم من اقتتال غير مشروع دينياً وأخلاقياً يستدعي انتفاضة روحية ومراجعة شاملة من كل الأطراف المتحاربة لا لدراسة الأسباب وإنما لدراسة النتائج وإلى أين تؤدي بالناس وبالبلاد هذه الحروب المشتعلة والقتل الذي صار جزءاً لا يتجزأ من الحياة اليومية وطقساً عربياً إسلامياً لا يراعى فيه طفل ولا امرأة ولا شيخ عجوز، كما لا يتم التفريق فيه بين مسالم ومحارب. والأخطر في هذه الحروب الوالغة في الدم أنها تفكك قيم المواطنة والتعايش وتفتح أبواب الجحيم لنيران لن تتوقف حتى تأكل الأخضر واليابس، وفي بلدان لا تنقصها المآسي الناتجة عن الجوع والانحدار المستمر لمستويات المعيشة، وغياب الحد الأدنى الخاص من العناية الصحية، وتدهور مستويات التعليم، واتساع دائرة الأمية، وانحسار الرغبة في تجاوز الانتكاسة الحضارية وما يترتب على هذه المواقف من إحباط وشعور باليأس.

والسؤال الحائر والمحيّر، والذي يمكن لكل ذي عقل أن يقرأه بوضوح في الفضاءات العربية والإسلامية، هو: أين العلماء، علماء الدين؟ هؤلاء الذين قيل عنهم وما يزال يقال أنهم ورثة الأنبياء، أين مكانهم من هذا الذي يحدث؟ وما دورهم في إيقاف نزيف الدم بين أخوّة الإسلام وأخوّة الوطن؟ ومن أقدس المهام المنوطة بهم صون الدماء وحماية الأبرياء ومواجهة كل ما يؤدي إلى الخلافات ونشر البغضاء، ولا يمكن تصديق ما يشاع من أنهم قد توزعوا بين المتحاربين وصارت كل فئة منهم بعد أن افتقدت حيادها، تنتمي إلى إحدى الطوائف المتحاربة. لا يمكن تصديق هذا الذي يشاع، وفي رأيي أن هنا في بلادنا وهناك في الوطن العربي والعالم الإسلامي علماء مخلصون لله وللعقيدة يرفضون الاستسلام لرياح التعصب والاندفاع وراء المشاريع الضيقة والآنية، وفي مستطاع هؤلاء أن يوقفوا شلالات الدم التي بدأت تنتقل من قطر إلى آخر ومن منطقة عربية إلى منطقة إسلامية.

إن مواقف العلماء مطلوبة وأصواتهم منتظرة لاسيما في هذه الفترة الحاسمة من تاريخ الأمة الإسلامية وبعد أن اشتدت المعارك بين أبناء البلد الواحد والدين الواحد واللغة الواحدة، وبعد أن صار القتل المتبادل بين "الأخوة الأعداء" لعبة مستساغة لدى الأطراف الموغلة في العداء والتحدي، وما سوف يسفر عنه التمادي في القتل من عداوات مستقبلية تقصم ظهر الوطن وتجعل من المستحيل إعادة حالات الصفاء والاستقرار إلى ربوع البلاد المنهكة سياسياً واقتصادياً وأمنياً. ومن المهم الإشارة هنا إلى أن النفس الإنسانية هي أعز شيء في الوجود بوصفها منحة الخالق العظيم الذي وهبها في لحظة الخلق الأول من روحه المقدسة الأسمى {وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رّوحِي}، فمن اعتدى على هذه النفس فإنما يعتدي على جزء من روح الله، ومن قتلها {فَكَأَنّمَا قَتَلَ النّاسَ جَمِيعاً} فأين نحن من هذه المعاني، وكيف يبدو البون شاسعاً بين ما يأمرنا به الدين وما نفعله من مخالفات صريحة صارخة؟

وكم أتمنى على وسائل الإعلام الرسمية والحزبية والخاصة في بلادنا وفي الوطن العربي والعالم الإسلامي أن تكون أداة تنوير وتصحيح للمفاهيم المغلوطة، وأن تتمحور رسالتها حول الإسلام الجامع الذي أوجز القرآن الكريم دعوته في الآية التالية من سورة الأنبياء: {إِنّ هَـَذِهِ أُمّتُكُمْ أُمّةً وَاحِدَةً وَأَنَاْ رَبّكُمْ فَاعْبُدُونِ} صدق الله العظيم.

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32252
mod_vvisit_counterالبارحة31419
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153322
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر633711
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54645727
حاليا يتواجد 3057 زوار  على الموقع