موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

لقد سئمت... ولم أعد أتحمل!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كم منا من شعر يوما بأنه فقد كل طاقته، ولا يستطيع أن يكمل، كم منا من شعر يوما بأنه وجد في هذه الحياة لا لشيء سوى أن يتعذب ويتألم، وكم منا من شعر باليأس ممن حوله وهو يحاول أن يغير.. أن يطور، ولا يواجه سوى بالسخرية أو اللامبالاة أو يُهاجم إلى أن يصل إلى حد أن تتسلط عليه الكراهية وتعكر عليه عيشه، فيتخلى ويبتعد،

هل كل هذا فعلا ناتج عن مؤثرات خارجية؟ أم هي هي نتاج مؤثرات داخلية أيضا؟ تلك التي منا من يعتبرها تافهة ليبرر عدم اهتمامه بها، وتلك التي منا من يرفض الاعتراف بوجودها أصلا.. خاصة المؤلمة منها، ورغم كل ذلك تظل مشاعر قمعت بطريقة أو بأخرى بدواخلنا، نوهم أنفسنا بأننا تخلصنا منها ولكنها تظهر وتتدخل في سلوكياتنا وقراراتنا!

 

قد يحاول البعض وضع تعريفات، بحيث يبين الفرق بين المشاعر والأحاسيس، فمن جهة هنالك المشاعر؛ وجدانيات تمتاز بأنها صفة إنسانية، ومن جهة أخرى الأحاسيس والتي تتبع ما نطلق عليها "الحواس الخمس"؛ بصر ولمس وذوق وسمع وشم، وهي تتواجد عند الإنسان والحيوان، بينما نجد تعريفا أكثر وضوحا عند أستاذ الطب النفسي الدكتور عادل صادق؛ حيث إنه عرف المشاعر على أنها استجابات لما يسمى "الوجدان"، وأما الأحاسيس فلقد عرفها على أنها استجابات الجسد، ولكن ما هو الوجدان؟ إنه بحسب القول المشاع؛ "المحكمة التي لا تحتاج إلى قاض"، لأنه يقيس ويحكم وينفذ، إنه قدرة فطرية، تحرك الإنسان لاتخاذ أحكام معينة بناء على ضمير يؤنب، ويراجع ويحاسب، يوجه للوقوف مع الحق، أن يعمل على البناء والسلام، ويرفض الظلم والاضطهاد والحرمان والقهر، يسعد لسعادة الناس ويحزن لحزنهم.. بمعنى كل ما يبقيه على تواصل مع إنسانيته كي يبقى إنسانا.

إذن ما الذي يعطل هذا الوجدان من أن يقوم بعمله الذي فطره الله سبحانه وتعالى عليه؟ كيف نجده يستسلم أحيانا، وأحيانا يهرب، وأحيانا أخرى يختفي ويموت؟! إنه الخوف... نعم الخوف والذي هو أساس لكل المشاعر السلبية؛ مثل القلق، والغضب، والسيطرة، والحزن، والاكتئاب، وعدم الكفاية، والارتباك، والألم، والوحدة، والشعور بالذنب، والخجل أو العار، إنها تلك المشاعر التي نتجاهلها ونعمل على دفنها، على خنقها بداخلنا لخوفنا من ظهور انعكاسها على سلوكيات قد نقوم بها فتؤدي إلى ما هو أعظم مما نخافه بالأصل! نعتقد بأننا من يسيطر فينتهي الأمر بنا إلى أن نكون المسيطر عليه! إن عدم القدرة على التواصل مع تلك المشاعر يحرمنا من أن نحررها؛ نخرجها للسطح لكي نتوصل إلى طرق كيفية التعايش معها والسيطرة عليها، بحيث لا تتحكم بسلوكياتنا أو قراراتنا أو أجسادنا.. أو على حياتنا بمجملها، بحلوها ومرها، فالسيطرة الخفية لا تحرمنا من الحكم الصحيح، بل إن كبتها ينكب على الجسد من الداخل ويعمل على إضعاف مناعته، وبالتالي إصابته بالأمراض المتنوعة، وليس هذا وحسب، بل يتدخل في استمتاعنا حتى بلحظات السعادة، لأنه يهجم ويسرق الفرحة ويحول عسلها إلى علقم في حلوقنا.

لا يوجد فرد منا لم تمر عليه في حياته خبرات مؤلمة أو مؤثرة، قد ندفنها في الأعماق لنتخلص منها، ولكن الناتج يطفو إلى السطح ويفاجئنا كل فترة من حياتنا، يجب ألا نخاف من المواجهة، فالحدث بمشاعره المصاحبة مر وأصبح ماضيا وانتهى، وبقينا واستمررنا، إذن نحن الأقوى، فلماذا إذن يستسلم الأقوى للأضعف؟! لا نريد استرجاع الحدث كي لا نوقظ مشاعر الانتقام أو الكراهية، ولكن نستطيع التواصل مع الألم، نبحث عنه في أعماقنا.. نخرجه ونتعامل معه، ومرة بعد مرة سينكمش لدرجة لا يصبح له ذاك التأثير، لأن معرفته ومواجهته قضتا على الخوف، وحين يختفي الخوف ترتاح النفس وتنجلي البصيرة ونستعيد التحكم بحياتنا من جديد.. وحينها لن نسمح لليأس بأن يدخل قلوبنا، وسنصبح، بإذن الله، أكثر صلابة وقوة على مواجهة كل ما تطرحه الحياة في طريقنا، المهم أن نتذكرالخطوات: إدراك بأن هنالك مؤثرا داخليا.. البحث عنه.. إظهاره أو تجسيده بطريقة ما لنستطيع أن نتواصل معه.. حينها نتمكن من المواجهة ومن تجربة كيفية التعامل معه، والناتج: وجدان بصيرة وإرادة، قد نقوم بذلك عن طريق مجهود ذاتي وطويل ولا أحد ينكر هذا، وقد يكون بمساعدة أخصائي لضمان الخصوصية والكتمان، ولكن ما أروع أن يكون في حياتنا إنسان نثق به، يساعدنا على مواجهة مشاعرنا دون حكم أو نصائح، مهما كانت الطريقة التي نختارها، المهم أن أمامنا جسرا مائيا، إما أن نسير ونبني، وإما نُسيّر ونغرق.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

حرب أمريكا على فلسطين

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

ممّا لا شكّ فيه أنّ أمريكا شريك في احتلال الأراضي الفلسطينيّة المحتلة في حرب حزي...

تمزيق اتفاقية أوسلو

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

في العام 1987 اعتمد الكونجرس الأمريكي قانون "محاربة الإرهاب". طال هذا القانون وقتها منظمة الت...

تربية الجيل.. وتحديات تعدد مصادر التغذية

مــدارات | نايف عبوش | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

حتى وقت قريب، كانت الأسرة والبيت، هما المصدر الأساسي في تربية وتنشئة الجيل، وغرس الق...

إن للباطل جولةً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

نهجان سياسيان يتصارعان على أرض فلسطين، نهج المقاومة الذي يرفض الهزيمة، ويراكم القدرة، ويمني الإ...

ما الذي تركته اتفاقية اوسلو بعد 25 عاما

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

مترجمات اوسلو على الارض كارثية اذا ما نظرنا لخطوطها السياسية والامنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على...

الأونروا بين أمريكا والجمعية العامة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 16 سبتمبر 2018

بدلاً من الغضب الشعبي الذي يحرق الأخضر والناشف تحت أقدام المحتلين، وبدلاً عن الموقف الر...

نقل القرنية بين الاباحة والتجريم

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 16 سبتمبر 2018

إن التطور العلمي في مجال الطب خلال القرن العشرين أحدث نقله نوعية فريدة في مجا...

بلطجية مرفوضة ..!!

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    أمس، ألقيت ٣ زجاجات حارقة " مولوتوف " باتجاه سينماتك ومسرح أم الفحم بالمزكز ...

السنونو .. في ذاكرة جيل أيام زمان

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ذكرني أحد الزملاء، بطائر السنونو ، والذي يعرف بالخشاف، في بعض مناطقنا الريفية . ...

عبودية الآلة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    يرسم أوسكار وايلد رؤية لمستقبل إنساني آخر غير الذي عرفه أسلافنا ونعرفه نحن اليوم. ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19935
mod_vvisit_counterالبارحة35045
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع156996
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر669512
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57747061
حاليا يتواجد 2573 زوار  على الموقع