موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

"من حقي أن أتعلم"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

العيد أقبل علينا ونتبادل كأمة إسلامية الأمنيات، وتتواتر فيما بيننا رسائل المباركة والمحبة والسلام عبر الفضاء الرحب لتصل لكل من نحب ولكن.. ماذا عن أطفال أمتنا؟ في هذه الأيام العصيبة على الأمة العربية والإسلامية تكاثر عدد من حرموا من الفرحة من الأمان من السلام، من اللعب وحتى من العلم، أتحدث هنا بالتحديد عمن حرموا من حقهم في التعليم، يعيشون في الشارع ومنهم ما وصل بهم الأمر للتشرد والتسول.. إنهم "أطفال تحت الخطر".

 

وصلني عبر الإيميل مقطع عن مشروع "الرمثا نت" أطلق عليه اسم "من حقي أن أتعلم"، تقطعت حبال روحي وأنا أتابع المشهد، أطفال شوارع مهملين، حرموا من أبسط حقوقهم كبشر، نمرّ بجانبهم نراهم ولا نراهم! منهم من يدق على زجاج السيارة فنتضايق، قد يكون لأنهم قطعوا علينا التفكير بما أننا بالطبع دائما مشغولون بقضايا الأمة حتى ونحن في السيارة، وأحيانا نجد الحلول الإبداعية في لحظة تطفل هؤلاء الأطفال على مشاريعنا الإنسانية! ومنهم من يبتسم في وجهك ويعكر مزاجك، كيف يبتسم هذا البائس وأنا في لحظات حزن؟! هل يسخر مني! ومنا من كان قد قرر عدم المساعدة كي لا يشجع أهالي هؤلاء الأطفال على استغلالهم، فيشح بوجهه عنهم وقلبه يعتصر ألماً، ومنا من لا يتحمل ويمد يده بالقليل وهو ينتفض من الداخل من قلة الحيلة وعدم الاستطاعة من تقديم الأكثر لحمايتهم.

ولكن.. هناك من تحرك، هناك من تقدم واستخدم فكرة، قديمة أو حديثة لا أعلم، ولكن نفس الفكرة وجدتها تتردد على امتداد وطننا العربي، وسأذكر منها أمثلة مما وجدت خلال بحثي عن هذه النوعية من الحملات:

حملة "حقي أتعلم" قام بها فريق مشروع إنسان، بسوهاج بجمهورية مصر العربية، حيث توزع على الأسر المعسرة مع بداية العام الدراسي كتب، وقرطاسية، زي مدرسي، وأحذية، وحقائب مدرسية، وكل ذلك بأموال تبرعات أناس مؤمنين بأهمية التعليم وحق كل طفل في التحصل عليه.

ونفس العنوان هو لحملة في سورية من قبل شباب واعٍ شعر بمسؤولية تجاه أطفال بلده، خاصة أطفال الأسر المهجرة وفي مساكن الإيواء، فأطلقوا الحملة لمساعدة نصف مليون طفل للعودة إلى المدارس، من خلال ترميم ما يمكن ترميمه من المدارس، وجمع المساعدات لشراء مستلزمات المدارس والأطفال من ملابس وكتب وقرطاسية، ليس هذا فقط بل على التركيز على أطفال الشوارع وإلحاقهم بالمدارس وإعادة تأهيلهم من أجل إدماجهم في المجتمع.

أما في ليبيا فلقد انطلقت مع بداية العام الدراسي حملة تبرعات "1000 حقيبة مدرسية" تحت شعار: "من حقي أن أتعلم"، والتي كانت من نتاج تعاون بين: "جمعية شباب ليبيا للأعمال الخيرية- وجمعية فخر ليبيا- وفريق إحسان ليبيا"، والهدف كان الطلبة المحتاجين، كما تم التركيز على أطفال الأسر النازحة، ومرة أخرى نرى تفاعل شباب عربي مسؤول حرك المجتمع ومن خلال التبرعات أيضا.

أما في المملكة، فلقد قامت بعض المنتسبات لإدارة التربية والتعليم بالمشاركة في قافلة "من حقي أن أتعلم" وهدفها نشر ثقافة التعليم للجميع؛ أطفال وطالبات وأمهات، وكبيرات السن، وذوي الاحتياجات الخاصة، وغطت الحملة ثماني عشرة قرية، كما تم التركيز على ظاهرة تسرب الطالبات من المدارس، صحيح أنها لم تتم عن طريق حملة تبرعات بل مولت من قبل وزارة التربية والتعليم، ولكن أهميتها فيمن قام بها وبالأهداف السامية التي سعت من أجل تحقيقها، ليس لمرة واحدة بل بشكل دوري.

ووجدت أيضا حملات "حقي أتعلم" في الأردن وفي اليمن وفي فلسطين المحتلة، وإن أكملت البحث أنا متأكدة بأنني سوف أجد المزيد، شباب.. نساء.. طالبات.. مؤسسات خيرية وتعليمية، كل سعى وساهم ليبني مستقبلا ويزرع أملا، أيادٍ وسواعد، أحلام وأهداف.. مشاعل على طريق المستقبل، بقلوب طاهرة وأنفس متواضعة ليس همها جاها أو مالاً أو شهرة، هؤلاء من نقف لهم احتراما وإجلالا.. من قال إن أمتي خلت؟! إن أمتي نبع لا يجف، ونبض حي.. ننزف نعم ولكن هنالك دائما من يشعر بنا، يمد يدا ليصلها بأخرى.

اسمحوا لي أن أضيف خاطرة أخيرة قبل أن أودعكم متمنية لكم عيدا مباركا وأفراحا سعيدة بين الأهل والأقارب، ليتنا نفكر ﺑ"حقي أتعلم"، كل في مدينته، ونساعد الأطفال المتسولين في الشوارع، نعم يجب أن تسارع الجهات المختصة بإنقاذهم من التسول، ولكن إلى أن يتم ذلك، وكما نرى أنهم لا يتناقصون ولا يختفون، لنقوم بشراء بعض كتب الأطفال، وما أكثرها في المكتبات، كتب بسيطة مزينة بأشكال وألوان تجذبهم لتصفحها، نضعها في السيارات وكلما صادفنا أحدهم نقدم له ما يساعده على تذوق الأبجدية كبداية.. ومن يتذوق رحيق العلم وهو محروم منه لن ينساه أبدا، أقلها بداية لنبقي على تلك العلاقة بين العلم وعقول هؤلاء الأطفال حية لربما يوما يأتي من يساعدهم على تكملة الطريق فيجد أنفسا مستعدة بل تواقة للمشاركة، وليت شبابنا المبدع ينظم حملة ترفيه لهم خاصة في العيد.. مسرح عرائس، أناشيد وألعاباً.. لن يذهبوا إلى الأماكن التي تجري فيها المناسبات العامة في العيد، فمن يستغل طفولتهم لن يسمح لهم بذلك، يريد أن يستفيد ويجمع أكبر قدر من الأموال وآخر همه الطفولة أو حقوقها.. لهذا فلنأخذ العيد إليهم ولو على زاوية طريق أو أطراف الأسواق، حيث نجدهم عادة.. إنهم أطفال ومن حقهم أن يلعبوا.. من حقهم أن يفرحوا.. من حقهم أن يتعلموا.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

حذاري من لغة وعنجهية سلوك المنتصر..

مــدارات | سميح خلف | السبت, 7 أكتوبر 2017

الشعب الفلسطيني وحدة واحدة، وان حاولت البرامج ان تفرق ولا تجمع، هنا الكثير من الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12536
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع101255
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر592811
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45655199
حاليا يتواجد 3099 زوار  على الموقع