موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

ألغام المياه... (4 - 15)

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أولت الصهيونية أهمية خاصة لموضوع الحدود منذ البداية دون أن يغيب موضوع المياه لأهميته القصوى، ويذكر “Aaron T. Wolf” أن الصهاينة بدأوا تكوين الحدود التي يرغبون بها من أجل «وطن قومي» ليتم رسمها على أساس ثلاثة معايير:

تاريخية واستراتيجية واقتصادية، وكانت تلك المعايير متلازمة وتصب في النتيجة بضرورة توفير الأمن الاقتصادي والعسكري، وفيما يتعلق بالأمن الاقتصادي فقد تم التركيز على موضوع المياه، إذ إن برنامج الهجرة والتوطين بحاجة ماسة إليه، خاصة في الري لأن الأرض التي يقصدها المهاجرون خالية من الفحم، كما أن المياه تستخدم لتوليد الطاقة الكهربائية. ولهذا فإن الخطط كانت تعتمد كليًّا على ضرورة الاستيلاء على منابع المياه لنهر الأردن والليطاني واليرموك.

 

والجدير بالذكر أن الكيان الصهيوني - كما يرى د. خلدون ناجي معروف- قد أدرك مبكرًا أهمية الأمن المائي العربي، فقد أوصى ديفيد بن جوريون بضرب الأمن العربي في مقتل الأمن، وفي ذلك انطلق من مسألة أساسية هي أن الأمن القومي العربي مرتبط بالأمن الغذائي المرتبط بدوره بالأمن المائي.

وفي بداية القرن العشرين، قال بن جوريون، إن اليهود يخوضون اليوم مع العرب معركة المياه، وعلى نتيجتها يتوقف مصير إسرائيل وإذا لم ننجح في هذه المعركة، فإننا لن نكون في فلسطين. ونجد أن الدعوات التي أطلقها زعماء الصهيونية منذ البداية لن تتوقف عند قضية المياه التي تحتاج إليها في توطين المهاجرين القادمين للاستيطان في أرض فلسطين، بل إن الاهتمام بالمياه كان أوسع من تلك الحدود التي كان يشار إليها في دعواتهم للاهتمام بموضوع المياه، فعندما يتم التركيز على موضوع شعار دولة إسرائيل من الفرات إلى النيل، فإن ذلك يعني تحقيق أكثر من هدف في آن واحد ومن أهمها ضمان الجانب الأمني، إذ إن المياه تعتبر من الحدود الطبيعية المهمة، ورغم أن ثمة من يعتقد أن الأنهار تمثل مناطق حدودية قلقة، إلا أن “هولدج” قد ربط في كتاباته خلال الحرب العالمية الأولى بين مبدأ الأمن والمناطق الحدودية، مبرهنًا على أن هذه الحدود، سواءً كانت طبيعية أم مصطنعة، يجب أن تؤدي دورها كحاجز أمني، وبرهن على إمكانية جعل الأنهار مناطق حدودية جيدة، وقال إنها تأتي في المركز الثاني بعد المناطق الجبلية.

إن التاريخ الفعلي للزراعة اليهودية التي تعتمد على المياه داخل الأراضي الفلسطينية يبدأ في سنة 1870م، حين أنشأ ممثل الاليانس الإسرائيلية العالمية قرب يافا مدرسة زراعية باسم ميكفة - إسرائيل و(كان هدف هذه المدرسة تحضير الدراسات اللازمة عن تربة فلسطين وتدريب اليهود الوافدين إليها وتزويدهم بالخبرة الضرورية لاستعمار الأراضي وإنشاء المستعمرات الزراعية. وقد لعبت هذه المدرسة، ولا تزال، دورًا رئيسيًّا في حركة الاستعمار الصهيوني لأراضي فلسطين).

إن جذور الزراعة الإسرائيلية ترجع إلى النصف الثاني من القرن التاسع عشر، عندما ظهرت في أوائل الستينات منه مؤلفات موزس هس Moses Hess (روما والقدس) 1862 و(مشروع استعمار الأراضي المقدسة) 1867، حيث يعرض المؤلف اليهودي والممهد المباشر للصهيونية الفكرية والسياسية وضع الجاليات اليهودية في أوروبا، ويرى أن الحل الوحيد لمشاكلها وتناقضاتها لا يتم إلا بعملية استعمار مركزة للأراضي الفلسطينية، يسبقها إعداد نفسي وعسكري للمستعمرين (العائدين إلى أرض آبائهم) حتى يتمكنوا من الصمود في وجه البدو (الذين سيهاجمونهم حتمًا) كما يرددون باستمرار.

اهتم الكتاب الصهاينة ومعهم الصحافة اليهودية المنتشرة في أوروبا بموضوع الزراعة في فلسطين، وكان الحديث عن الهجرة اليهودية من مختلف أرجاء العالم إلى الأراضي الفلسطينية، يقترن بالحديث عن الزراعة، وبطبيعة الحال يشمل ذلك مسألة المياه. وأن إثارة موضوع المياه طيلة تلك الفترة وحتى العقود اللاحقة، كان بمثابة الحديث عن عنصر مهم في الزراعة التي يحتاج إليها اليهود لاستثمار الأراضي والتي تساعد على جذب أعداد منهم للهجرة إلى فلسطين، وحتى الإشارات التي كانت ترد في الطروحات الصهيونية بخصوص المياه لم تكن تعني في نظر الكثيرين سوى أن المياه أحد العناصر المهمة في الزراعة، ولا يمكن أن تكون أوسع وأشمل وأخطر من ذلك، لتشمل أهم الموضوعات السياسية المحركة للصراع العربي- الإسرائيلي، كما أنها قد تكون المحرك لصراعات وحروب إقليمية أخرى، وذلك بسبب اهتمام اليهود ومنذ وقت مبكر بدراسة الأهمية المستقبلية للمياه، في ضوء التطورات المحتملة على صعيد التقدم التكنولوجي والتقني، إضافة إلى ازدياد عدد السكان وما ينتج عنه من حاجة طبيعية للمياه، سواءً أكان ذلك على صعيد مياه الشرب أو المياه المطلوبة لسقي المساحات المزروعة التي تؤمن العناصر الغذائية الأساسية للبلدان، ولهذا نجد أنه (لدى تناول استراتيجيات إسرائيل المائية)، لا بد من الانطلاق من وحدة تحليل أوسع، تتمثل في وجود إسرائيل ذاتها وسياستها التوسعية الاستيطانية العدوانية (بالضرورة)، التي قادت إلى نشأة المشكلة المحورية في الشرق الأوسط (الصراع العربي- الإسرائيلي) واستمرارها.

*******

 

 

wzbidy@hotmail.com

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الالتزام الديني ..أين تكمن المشكلة ؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | السبت, 21 أكتوبر 2017

    في ليلة السابع من المحرم تحدث سماحة الشيخ حسن الصفار عن " الالتزام الديني ...

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم40621
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع84408
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر784702
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45847090
حاليا يتواجد 3775 زوار  على الموقع