موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

الملف المهمل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

استقطبت قضايا العاملات المنزليات الاهتمام المحلي بكثافة هذه الأيام، فمع حوادث العنف المنزلي، وتهم السحر، الهروب، الاستجداء لسماسرة الخادمات مع دخول شهر رمضان، تكدس الهاربات منهن أمام سفارات بلدانهن، الإشكاليات القانونية المتعلقة بمرافقتهن لنا خارج البلاد.. المشهد برمته غير صحي وغير إنساني ويستدعي وقفة طويلة ومراجعة..

 

فنحن على الغالب نتعامل مع ملف العاملات وفق تصورين لا ثالث لهما..

الأول:- خطاب وعظي مثالي رقيق يميل إلى تغليب الحسنى وتبني رأي (أن إعطاءهن حقوقهن مع حسن المعاملة والاحتواء سيقوم باستنطاق البعد الإنساني بداخلهن ويداوي عذابات غربتهن وستسير الأمور على مايرام).. ولكن على الغالب هذا الطرح لا يجدي لأنه رغم أهمية بعض بنوده، إلا أنه يغفل مبدأ القوانين والأنظمة التي تضبط وتكبح نوازع الشر وتنظم العلاقة بين البشر، وتجعل مساحة رادعة للعقاب كما هي موجودة للثواب.

الخطاب الآخر:- هو خطاب شيوفيني عنصري يشيطنهن يجعلهن مصدراً لكل الشرور من فساد سلوكي وتهديد للدين والهوية، ومصدراً للسحر الأسود والصرف، والانحلال الأخلاقي، بالطبع الخطاب السابق خطاب من الخطر جدا أن نستقبل به فقيرة مغتربة تلاطمتها المطارات والدروب وهي تبحث عن لقمة عيشها، وستدفع أعواماً من صحتها وشبابها بين غرفاتنا بينما تتآكل طبقات جلدها من محلولات التنظيف في منازلنا.

وأعتقد أن الخطابين السابقين نتيجة وليس تفسيراً، ولم يجيبا على سؤال.. كيف تواشجت وتعقدت علاقتنا معهن وخلقت حالة اتكالية كبرى في المجتمع؟

وقبل أن تتجه لي أصابهع الاتهام لا أنوي هنا أن أبدأ في التنظير والوعظ بينما هؤلاء النحلات الدؤوبات يرفرفن حولي يحففني في منزلي فيجعلن يومي منعشاً وساعاتي خالية من المسؤوليات فأصرفها للقراءة والكتابة، وأنا فقط أتمنى إعادة تقليب ملف العاملات المنزليات سوياً وفكفكة الكثير من القضايا التي يحويها ذلك الملف.

- هل نبدأ بالطرز التي صممنا منازلنا عليها مساحات كبيرة تحتاج في ظروفنا الجوية القاسية صيانة مستمرة ونشطة، فبات يرافق تصميم المنازل لدينا كواقع ثابت غرف للخدم وللسائقين؟

- هل لأننا على المستوى النفسي نكابد حالة اتكال جمعي على وجودهن.. وكساح أصابنا وأبناءنا عن القيام بأبسط المهام؟ أعتقد أن عملية الفطام من هذا كله تحتاج إلى مراحل زمنية طويلة مع إعادة برمجة أو فورمات لواقع الزمان والمكان.

- هل هو مأزق نظام الكفالة الذي لم يسبب لنا فقط مشاكل داخلية من تسلط وهروب وتزوير وعنف متبادل، بل أيضا أصبح مصدراً لعلامة استفهام واستياء من قبل العالم ومنظماته الحقوقية، ومن هنا بالتحديد أعتقد يظهر المأزق القانوني الذي نتورط به عندما ترافقنا الخادمات إلى العالم الخارجي، حيث يتبدى في سوء الترجمة مابين نظام الكفالة المحلي الذي يسوغ الاحتفاظ بالأوراق الرسمية والثبوتية للعمال، ومابين من يفسر هذا كنوع من الاتجار بالبشر.. حيث الهوة الكبيرة بين نظامين وثقافتين.

ملف العاملات المنزليات ملف متورم.. ويحتاج إلى فتح ونقاش وإعادة صياغة للأنظمة بشكل يكفل الحقوق لجميع الأطراف.

العالم المتمدن أوجد الكثير من الحلول سواء بالنسبة للنشاط الأسري المتكامل وتوازع المسؤوليات بحيث لا تصبح الخادمة جزءاً أساساً من المشهد بل زائرة طارئة لساعات يومية أو أسبوعية محدودة، بالإضافة إلى سن قوانين وأنظمة تضبط عملية التأجير بالساعات، تأسيس شركات للصيانة المنزلية على مستوى متطور، استحداث حضانات أطفال بشروط ومعايير جودة مرتفعة للأمهات العاملات.

الحلول كثيرة ولا أظن أنني أعرفها كلها، ولكن استمرار الوضع كما هو عليه وتصعد المشاكل الاجتماعية التي تصل إلى حد الأزمات الدبلوماسية الدولية بيننا وبين بلدان العالم بات يتطلب مقاربة سريعة وحاسمة لما يحدث على أرض الواقع.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25203
mod_vvisit_counterالبارحة41291
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع25203
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر793168
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49448631
حاليا يتواجد 4468 زوار  على الموقع