موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

المواساة إنسانية.. المواساة مهارة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

تأتي علينا أوقات نجد أنفسنا أمام أهل وأحبة وأصدقاء، وأحيانا غرباء يمرون بمأساة في حياتهم، وتختلف حدة الحدث من حالة إلى حالة ولكنها تظل مأساة. ويظل علينا أن نواجه ما تفرضه علينا ضمائرنا وأخلاقياتنا، أن نقف إلى جانبهم، ولكن الذي يحدث رغم وجود النية الحسنة، والقلوب البيضاء، يخرج منا ما يؤجج أو يزيد عليهم الألم.

هنا بالطبع لا أتحدث عمن يؤدي فعل المواساة كواجب اجتماعي دون أدنى ذرة من التعاطف، بل أتحدث عن الذين يرغبون من كل قلبهم أن يساعدوا، ولكن أحيانا - ودون قصد- يرشون الملح على الجرح.

 

سأستعرض عليكم بعضا مما سمعته شخصيا في حالات ألمي، وبعض ما سمعته مما قيل لغيري بمواقف مختلفة: "توفي أبي وأنا أصغر منك بكثير، على الأقل عشتي معه وتهنيت بقربه لسنوات عدة"، أو "أعرف شخصا لديه نفس المرض وهو يا لطيف يتعذب كثيرا من الألم"، أو "لم يطعمك الله أطفال، وماذا تريدين بهم؟ كلهم هم وثقل ومصاريف ووجع راس"، أو "خسرت أخاك ولكن لديك إخوة غيره سيكونون لك السند بإذن الله"، أو "وماذا يعني أنك أصبحت مطلقة؟ يذهب واحد ويأتي عشرة غيره"، أو "رسبت في الاختبار؟ بسيطة ليست نهاية العالم أعرف من يرسبون طوال عمرهم ولم يتمكنوا من نيل أي شهادة"، والقائمة تطول، وقد يسأل منكم: "أين الخلل فيما ذكرت"؟

نعم إن من يقوم بالمواساة على هذه الطريقة لا يضمرون في أنفسهم إلا كل خير، وما تفاعلهم على هذه الطريقة إلا كي يساهموا في تخفيف الألم أو الصدمة، ولكنهم بالتأكيد سوف يشعرون بتأنيب الضمير حتما حين يعلمون أنهم ضاعفوا من حدة الألم بدلا من تقديم المساعدة من منطلق أنه الكلام الذي يجب أن يقال في مثل هكذا حالات، كما سمعوه من قبل أو كما قيل لهم أنه ما يجب أن يقال.

لقد قرأت مرة عن كيفية التعاطي مع من هم في أزمة أو صدمة، الخط الأول هو أن من هو في عين العاصفة أو وسط الأزمة يجب أن يصغى إليه دون أي تدخل، لندعه يخرج كل ما في قلبه، قد يصدمنا أحيانا بما يقول، ولكن لنتذكر أنه ليس في حالة طبيعية، وتفكيره مقيد، مجمد، ومن هنا يصبح الأهم بالنسبة له هو أن يفرغ تلك الشحنات السلبية من داخله، وإن كان ولا بد أن نتحدث فلنجعله يشعر بأننا معه، وأنّا مقدرون حجم الألم الذي يمر به، ثم ومع مرور الوقت وبعد أن يهدأ نستطيع أن نتدخل، ليس لسرد خبراتنا وقصصنا عمن نعرف أنهم كانوا أو ما زالوا أقل حظا منه، أو حتى يمرون في نفس الظروف، ولكن بأن نساعده ضمن قدراتنا واستطاعتنا، بأن نقوم عنه بمهام من المفترض أن ينجزها، قد لا يحتاجها ولكن مجرد العرض يخفف ويجعله ينتبه بأن هنالك من هم واقفون بجانبه لا لتقديم المشورة - لأن من هم وسط الأزمة عادة ليس لديهم استعداد للإصغاء لأي مشورة- بل لتوفير الدعم والراحة.

أما إن كان الموقف يذكرنا بأحداث مررنا بها ونريد أن نتحدث عنها ونشعر بأننا بحاجة لمشاركة أي أحد عما يجري بدواخلنا، لنختر أحدا من الموجودين ليكن الكأس الذي نفرغ به، ولكن ليكن هذا الفرد بعيدا عن عين العاصفة، خارج الأسرة المنكوبة، كصديق مشترك أو أحد الحاضرين؛ لأن مشاعره ليست بالحساسية التي قد تتأثر سلبيا وقد يتعاطف معك ويصغي وبالتالي ترتاح دون أن تتسبب بأذية أحد، طبعا دون قصد.

المهم هنا أننا غالبا ما نكون مع أصحاب الأزمات أو الصدمات في لحظاتها أو أيامها الأولى، ثم نعود لحياتنا وننسى!. في المشافي الزوار كثر، ولكن ماذا عن فترة النقاهة؟، في العزاء تهب الأسرة والأصدقاء والمعارف، ولكن ماذا عن الأيام والأسابيع حتى الأشهر التالية؟، وهل ينسى الميت في ثلاثة أيام؟ أما في حالة الطلاق هل يلتئم الجرح بزيارة عابرة أو بمكالمة قصيرة على الهاتف، هذا إن لم تكن رسالة قصيرة نعتقد أنه بجمال وروعة كلماتها سوف تنسى كل ما مرت به!. المعنى هنا أن الوجود يكون في أوج الأزمة ثم يختفي الغالبية إن لم يكن الجميع، ويترك المكلوم ليواجه أيامه وحيدا!.

ماذا لو أننا بقينا على اتصال، زيارة بين الفينة والأخرى، لا للتحدث عن أنفسنا أو ما يحدث من حولنا، وقد نجلس بصمت لأنه أحيانا وجودنا الصامت يقدم خدمة كبيرة لمجرد شعورهم بأننا معهم وليسوا لوحدهم بين أربعة "حيطان"، ولكن هزة رأس ونحن نصغي، ابتسامة، لمسة على اليد أو الكتف، قد يكون لها مفعول أقوى من حديث العالم كله، أو نقوم باتصال متواصل وببث رسائل قصيرة على الهاتف النقال تحمل مشاعر رقيقة وتسأل عن الحال، أو دعوات للخروج سويا للترفيه عن النفس والمساعدة على النسيان، طبعا لا نريدهم نسيان الأعزاء، ولكن نسيان قوة ألم الصدمة أو الفراق، إنها المشاعر الإيجابية التي نرسلها لهم من خلال تصرفات بس-يطة متواصلة تحيي فيهم الأم-ل وتعي-دهم شيئا فش-يئا إلى دائ-رة الح-ياة.

نريد أن نساعد؟ لنفكر بكل كلمة نتفوه بها، ونضع أنفسنا مكان المتلقي، نريد أن نساعد؟ لنكن حولهم ولو لفترات متقطعة، المهم ألا نبتعد؛ لأن الجراح لا تندمل ولا الآلام تختفي بنفس السرعة التي تهاجمنا، والأيام دوارة، اليوم هم، غدا من يدري... نحن!.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأونروا بين أمريكا والجمعية العامة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 16 سبتمبر 2018

بدلاً من الغضب الشعبي الذي يحرق الأخضر والناشف تحت أقدام المحتلين، وبدلاً عن الموقف الر...

نقل القرنية بين الاباحة والتجريم

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 16 سبتمبر 2018

إن التطور العلمي في مجال الطب خلال القرن العشرين أحدث نقله نوعية فريدة في مجا...

بلطجية مرفوضة ..!!

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    أمس، ألقيت ٣ زجاجات حارقة " مولوتوف " باتجاه سينماتك ومسرح أم الفحم بالمزكز ...

السنونو .. في ذاكرة جيل أيام زمان

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ذكرني أحد الزملاء، بطائر السنونو ، والذي يعرف بالخشاف، في بعض مناطقنا الريفية . ...

عبودية الآلة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    يرسم أوسكار وايلد رؤية لمستقبل إنساني آخر غير الذي عرفه أسلافنا ونعرفه نحن اليوم. ...

العرب ونظام العولمة 2-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    بداية لابد من الإشارة إلى أن حالة التخلف والتأخر الذي تعيشه المجتمعات العربية يعود ...

أمام شاشة البناية

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 15 سبتمبر 2018

    كنتُ في زيارة لصديق انتقل للتو للعيش في شقة ببناية جديدة، بالكاد ابتدأ السكان ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الجمعة, 14 سبتمبر 2018

    يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي ...

جرائم داعش بحق الأيزيديات

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 12 سبتمبر 2018

    بعد أن قرأت رواية"ليلى وليالي الألم" للكاتب العراقيّ الكرديّ الأيزيدي خالد تعلو القائدي، وكتبت ...

بين نيويورك وتورا بورا

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    في كتابه «تغريب العالم»، كتب الباحث الفرنسي سيرج لاتوش: «إن رجال الأعمال في القارات ...

في وداع الرجل الصالح الحاج ابراهيم محمد صبيحات ( أبو محمد )

مــدارات | شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

  أبى العم الحاج ابراهيم محمد صبيحات " أبو محمد "، ابن قرية سالم ، ...

حسابات إدلب

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 9 سبتمبر 2018

    كان لكلٍ من أطراف الصراع في سوريا حساباته في إدلب، وهي حسابات مختلفة حد ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8562
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع110578
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر623094
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57700643
حاليا يتواجد 3422 زوار  على الموقع