موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

الفتنة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لم تنقطع مخاوف الكثير من العراقيين من "الفتنة" التي يتردد موضوعها هذه الأيام بين العراقيين، كما تتحدث عن احتمالات وقوعها العديد من وسائل الإعلام، ويحذر العقلاء من الانزلاق في أتونها.

 

كما يقرأ البعض من العراقيين الأمر من زاوية أخرى، ويرون في تقاليد العراقيين وموروثهم المعرفي والثقافي ووعي الناس ما يجنبهم هذا الخطر، ويحميهم من دعاة الفتنة ومشاريعهم المشبوهة.

أعتقد بأن الفريقين ينظرون إلى قضية الفتنة من زاوية معقولة، لأن الذين يسعون إلى الفتنة يمتلكون من عناصر القوة ما يجعلهم على مقربة من حافة النار، فهم يتربعون على السلطة بكل ما تحتوي من قوة وعلى أكثر من صعيد، كما أن هؤلاء يوظفون العديد من الفضائيات والصحف والإذاعات ومواقع الإنترنت لتغذية مشاريع إثارة الفتنة، ويُستخدم المال الذي تكدس في جيوب وخزائن هؤلاء من السرقات الهائلة والمتواصلة لثروات العراق وعائدات تصدير النفط العراقي خلال السنوات العشر المنصرمة، التي أفضت إلى جيوب ضخمة بالأموال المنهوبة وشعب جائع وتنمية منهارة في جميع مفاصل الحياة، في بلد النفط والزراعة والسياحة الدينية التي تدر الثروات الطائلة، وطالما أقام هؤلاء "إمبراطورياتهم" على حساب الوحدة المجتمعية وبناء العراق، فإنهم لن يترددوا في استخدام جميع الأسلحة لإثارة الفتنة، فهي الضمان الوحيد لبقاء هذه الإمبراطوريات المالية الضخمة، وبقاء كراسي الحكم، حتى إذا كان ذلك يفضي إلى حرق البلاد والعباد.

إن المتخوفين من الفتنة يرون في قوة اصحاب الإمبراطوريات قوة ليست بالسهلة، وأن أدواتهم ليست بالبسيطة، وقد يتمكن هؤلاء بخبث وبشراء البعض من ضعاف النفوس من رمي الحجر المدمر، ما يعكر الصفو ويخلط الأوراق ويعبث بالناس.

الفريق الثاني، يرى في تقاليد العراقيين ما يكفل عدم انزلاقهم إلى هذا المنحدر الخطير، ويدرك هؤلاء أن "مشروع الفتنة في العراق" ليس جديدا، لكن تقاليد العراقيين صمدت أمام محاولات جرهم إلى الفتنة، فخلال حقبة الصراع العثماني ـ الإيراني الذي كانت أرض العراق ساحة ساخنة له، وقف رموز الطائفتين إلى جانب أهلهم، ومن القصص والشواهد الكثيرة،ما أقدم عليه كليدار مدينة كربلاء بعد أن سيطر الإيرانيون على العراق بعد هزيمة العثمانيين، حيث سارع إلى درج وجهاء بغداد والمدن الأخرى ضمن قوائم "طائفته" لكي يحميهم من الإيرانيين، وحصل ذات الأمر عندما سيطر العثمانيون وطردوا الإيرانيين في أزمنة اخرى.

هذه واحدة من التقاليد العراقية العريقة، التي يجد فيها الكثيرون عامل قوة للمجتمع العراقي، وهي كفيلة مع عوامل اخرى لحماية المجتمع وعدم انجراره إلى ما هو بشع وسيء ومقيت، لأن التقاليد الصحيحة لم تكن وليدة فترة أو حقبة معينة، بل هي تراكمية تضم كل الإيجابيات في سلوكيات الناس، التي تصنع قناعات راسخة، أقرب إلى الفطرية منها إلى المصطنعة، وأكثر التصاقا بالمشاعر والعقول من أي مؤثرات طارئة أخرى قد يحاول هذا الطرف أو ذاك زجها عنوة بين العراقيين.

لكن بين قناعات الفريقين، التي تستند إلى حقائق على أرض الواقع، علينا ترجيح المخاوف على تجاهلها، والتمسك بالثوابت وعوامل القوة دون إهمالها، لأننا يجب أن ندرك أن عوامل إثارة الفتنة أصبحت كثيرة، وفي المقدمة منها تأثيرات وسائل الإعلام التي يتم توظيفها للفتنة، كما ان سلطة المال وتوظيفه السيء والإجرامي لا يمكن تجاهله أو إنكاره، لذا فإن الحذر مطلوب وعلينا أن لا نستهين بإعداء العراقيين الذين يعيشون بين المجتمع.

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم42604
mod_vvisit_counterالبارحة51726
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع167252
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر531074
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55447553
حاليا يتواجد 4843 زوار  على الموقع