موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

ميسرة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

"لقد سقط ميسرة ضحيةً لقهر السجَّان الإسرائيلي، وفداءً لمعركة العزة والكرامة التي سطَّر حروفها الآلاف من أبناء شعبنا الفلسطيني الصامد". هذه الكلمات هي مقتطف من رسالة تعزية باستشهاد الأسير ميسرة أبو حمدية وجهها لأسرته ولشعبه رفيقه الأسير المشرف على الإستشهاد والمضرب عن الطعام لليوم الخامس والعشرين بعد المئتين سامر العيساوي. المُعزِّي والمُعَزَّى به والكلمات المقتطفة هذه تلخيص كافٍ لملحمةً الأسرى الفلسطينيين النضالية الفريدة، التي هى في حد ذاتها إضافة أصيلة وجزء لا يتجزأ من الملحمة الكفاحية الأشمل لشعبٍ مناضلٍ، هو أسطوري في صموده، وفريد في تضحياته، ومعطاء بلا حدود فيما بذله ويبذله وماهو جاهز لأن يبذله في سبيل قضيته العادلة كالشعب العربي الفلسطيني... كلمات سامر تختصر عذابات ومعاناة هذا الشعب التي تعدت كل المعهود من الحدود، وأشَّرت، وعلى إمتداد ماينوف عن الستة عقودٍ، على مدى غير مسبوقٍ، من حيث كونه الموغل في همجيته ووحشيته وفجوره، هذا الذي قطعه المستعمرون الصهاينة منذ اغتصابهم لفلسطين، مستندين إلى غربٍ إستعماريٍ هم، كما هو معروف، صنيعته ومدللوه، وحيث يتيح لهم مايرتكبونه واقع لعالمٍ هو، إما متواطىء معهم، أوصامت ازاء جرائمهم، أومتستَّر على فظائعهم، أو هو إجمالاً باتً المنقسم موضوعياً إلى داعم لهم فمشارك فيها، أومتجاهل لها فمتستِّرعليها، أو عاجز أو لامبالٍ، كغالب العرب، يشيح الوجه فيغدو كشاهد الزور، بل الأقرب عملياً الى المتواطىء.

 

لم يكن الشهيد ميسرة أبو حمدية ولا سامر العيساوي، الذي هو، ووفق حالته الصحية المتدهورة، قاب قوسين أو أدنى من الإستشهاد، بالمختلفين كثيراً عن الألاف من رفاقهما في معتقلات الإحتلال... تاريخ نضالي مشرِّف وسجِّل فدائي ناصع مضحي، ومرات إعتقالٍ تعددت وتوالت إفراجاً واعتقالاً، وانتهت إلى عقودٍ خلف القضبان، ومؤبدات من أحكامٍ، مع ما رافقها من تعذيبٍ وأمراضٍ وصمودٍ حتى الشهادة. ولاحالهم، بالمعنى الأشمل، يختلف عن حال شعبٍ بأسره، هو إما رهن معتقلاته الكبرى المجزأة المسوَّرة داخل وطنه المغتصب أو في منافيه البعيدة والقريبة الشبيهة البائسة... لكنما ميسرةً تفرَّد بأن أرسله سجَّانوه القتلة إلى الموت بمنع علاجه من مرض السرطان إلابعد تفشيه واستحالة علاجه أو عدم جدواه وقبل أيامٍ قليلةٍ من وفاته... كانوا قبلها يكتفون بإعطائه دواء إنفلونزا أو يجرون عليه كباقي رفاقه المرضى تجاربهم الدوائية، وأخيراً، عندما قرروا معالجته الصورية اخضعوه لجلسات علاجهم مكبلاً بالأغلال. أما سامر العيساوي فقد غدا رمزاً لما يعرف بمعركة "العزة والكرامة"، التي يخوضها الأسرى الفلسطينيون، وبات أيقونةً من أيقونات صمودهم الإسطوري في نضالهم المعروف بمعركة " الأمعاء الخاوية"... هناك في المعتقلات الصهيونية العديدة، التي تكتظ بهؤلاء الأبطال الأسرى، الالاف من ميسرة وسامر، وحديثهم، حديث هؤلاء القادة الميامين، تاريخ لاينقطع، ومشاعلهم النضالية التي جسَّدوها تتلقفها معهم أو من بعدهم الأيدي المكبلة يد بعد يدٍ فلا تخبو ولا تنطفىء.

مثل ميسرة، خمسة وعشرون من الأسرى مصابون بالسرطان، تشير بعض الدلائل إلى أن أمر التسبب في أصابتهم بهذا المرض الخبيث مُتعمَّد لايمكن تبرأة الصهاينة منه، وهؤلاء حالهم لايختلف عما كان هو حال الشهيد ميسرة، أي يعالجون بحبوب مكافحة الإنفلونزا، أو يعطونهم أدويةً غامضةً تخدم برامج التجارب الصهيونية الدوائية المتبعة التي تجرى على الأسرى، وأن هم إضطروا أخيراً لإخضاعهم لجلسات علاجٍ فهى تتم وهم يرسفون في الأصفاد. ومن حيث مدى التدهور الصحي للأسرى في سجون الإحتلال، فهى تضم الفاً وخمسمئة من الحالات المتردية والعديد منها في أوضاعٍ حرجةٍ، ومنها حالة سامر العيساوي مثلاً، وثمانية عشر من هؤلاء هم الآن يقيمون في سجن الرملة العسكري بسببٍ من حلاتهم المزمنة والخطرة. ومما يجدر ذكره، أن عدد من استشهد حتى الأن من الأسرى هو مئتان وسبعة وخمسون أسيراً، واحد وسبعون منهم جراء التعذيب وأربعة وخمسون نتيجةً للإهمال الطبي المُتعمَّد، وأربعة وستون قتلاً، أوتصفيةً متعمدةً، أثناء عمليات الإعتقال أو برصاص حرَّاسهم...

عاد ميسرة مسجىً الى الخليل. غادر معتقلهم وبقيت فلسطين خلف قضبانهم. شيَّعته مدينته كما يليق بفرسانها. سارت فلسطينه كلها خلف نعشه... عمت غضبتها واتسعت وطناً ومنافٍ. سقط شهداء وكان كثير الجرحى وعديد المعتقلين... هل هى الإنتفاضة الثالثة ؟!

ربما من التسرُّع قول مثل هذا الآن على الأقل، فالموانع عديدة، ذكرنا بعضها في مقالٍ سابقٍ، ومنها أن السلطة الأوسلوية تستميت لأن تحول دون تطور هذه الغضبة الشعبية إلى إنتفاضة لايمكن السيطرة عليها ومواصلة إلتزاماماتها الأمنية تجاه الإحتلال في ظلها. هذا إذا بقيت سلطة إن هى اندلعت... تريدها أن تبقى مادونها، بمعنى القابلة للصرف في بازارات جولات كيري التفاوضية الإيهامية المقتربة.

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

حذاري من لغة وعنجهية سلوك المنتصر..

مــدارات | سميح خلف | السبت, 7 أكتوبر 2017

الشعب الفلسطيني وحدة واحدة، وان حاولت البرامج ان تفرق ولا تجمع، هنا الكثير من الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21137
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع229875
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر721431
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45783819
حاليا يتواجد 3944 زوار  على الموقع