موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

اشكالية الفتاوى السياسية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مع انفجار المنطقة العربية برزت ظاهرة الفتاوى السياسية بقوة لم تعهده المجتمعات العربية. واشكالية هذه الفتاوى انها باتت مفتوحة الى درجة بتنا نرى فيها كل ما لم يكن يخطر على بال، الامر الذي يمكن وصفه بفوضى الفتاوى التي باتت جزءً يوميا من الحياة الاجتماعية والسياسية في بلادنا.

 

على المستوى التاريخي لعبت الفتاوى دورا في تأكيد شرعية الحاكم أو في نقض شرعيته. وهذا ما جعل الحكام يعون اهميه كسب المؤسسة الدينية لمعرفتهم بخطورة تأثيرها على عامة الناس.

وهذا الامر لم يكن مقتصرا على الحكام بل ايضا على المعارضة الامر الذي تم فيه توظيف الفتاوى في الصراعات السياسية التي كانت تجري الامر الذي جعل من الكثير من هذه الفتاوى عرضة لللاستغلال لدى الاطراف الاسلامية المتصارعة التي كان كل طرف فيها يسعى للدفاع عن مصالحه وشرعنتها عبر الافتاء. ولعل هذا السبب الذي ادى لظهور ما يمكن تسميته بفتاوى السطان او المؤيدة لنظام الحكم ووايضا فتاوى المعارضة التي تقف ضد النظام الحاكم. وتاريخ الدول العربية الاسلامية القديمة ملىء بالفتاوى التي صدرت لدعم الحكومات الاموية في صراعها مع الاطراف المسلمة التي كانت تنتفص او تشكل في شرعية حكمها. وذات الامر نجده في فتاوى القوى والفرق المناوئة التي لم تكن تعترف بشرعية هؤلاء الحكام.

ان نقدنا لفوضى الفتوى في الزمن الحالي لا يعني بالطبع تجاهل حقيقة انها لعبت احيانا دورا في مقاومة الغزاة وتشجيع الاهالي على مقاومة العدوان كما حصل في فتوى الشيرازي المشهورة في ايران والمعروفة بفتوى التنباك وفتوى علماء الزيتونة بتحريم الحصول على الجنسية الفرنسية اثناء مقاومة الاحتلال الفرنسي.

وايضا ليس من باب عدم ادراك انها من منظور سايكولوجي سوسيولوجي ربما لعبت دورا لاجل تحقيق التوازن النفسي المجتمعي المطلوب خاصة في ازمنة ضعف الحاكم او الدولة العربية وعدم قدرتها لسبب او لاخر على تطبيق العدل الذي يعتبر من مقاصد الدولة الاساسية في الاسلام.. وبهذا المعنى ظلت الفتاوى شعارات ورؤى عامة تعبر عن ضمير ورأي الامة وامالها وتطلعاتها واهدافها حتى في الوقت الذي لم يكن من الممكن فيه تحقيق الاهداف الوطنية المتوخاة ولعل فتوى تحريم التعامل مع اسرائيل مثال على هذا.

لكن هذه الفتاوى لم تقتصر على دعم قضايا تحظى باجماع الامة لانها ايضا استخدمت بقوة من قبل الحكام العرب لاجل تقديم التسويغات الدينية والشرعية لسياسات لا تحظى بقبول شعبي. كما في حالة استخدامها من قبل انور السادات لاجل الصلح مع اسرائيل واخراج مصر من الصراع العربي الاسرائيلي او في حالة استصدار حسني مبارك لفتوى لاجل بناء السور لحصار غزة او في تثبيت شرعية الحكم كما نرى في مصر الان.

واذا كان من الممكن فهم اهمية الفتاوى ايام الدولة العربية القديمة التي كانت في الجوهر دولة دينية او تستند للدين في شرعيتها الامر الذي يكون فيه مفهوما او طبيعيا ان القوى الناقدة لها كانت تنطلق من ذات الارضية الدينية الامر الذي قد يبرر التسلح بالفتاوى الا انها في الدولة المعاصرة الحديثة لم تعد ضرورية بسبب وجود احزاب معارضة او آليات نقد حديثة للدولة واداءها.

ان النقد السياسي المعاصر بات يستند الى مرجعيات لا علاقة لها بمرجعيات الفتاوى. واكثر من ذلك لم يعد هناك حاجة للفتاوى في الزمن الحاضر لاسباب كثيرة لعل اهمها ان الدول المعاصرة لم تعد تستند في تكوينها للشرعية الدينية. ولذا يمكن التصدي للقصور والاخطاء عبر النقد السياسي الدنيوي وليس بالاستناد لما قاله ابن تيميه في ازمنة غابرة. وهذا النقد يستند عادة على معطيات معاصرة التي تمنح شرعية الحكم مثل مدى احترام الدولة للدستور ومنظومة الحقوق القانونية التي اقرها المجتمع عبر الاستفتاء والانتخابات.

فالدولة المعاصرة ليست معاصرة ايضا بالمعنى التاريخي للكلمة. انها معاصرة لان الدولة الحديثة تضع سياساتها في التعليم والتنمية والصحة والامن الخ بالاستناد على رؤى وبرامج وحقائق ومعطيات الحياة المعاصرة وليس بالاستناد على مرجعية دينية.. والسياسة في نهاية المطاف هي ادارة المجتمعات والعمل على تدبير امورها ومعالجة مشاكلها وقضاء مصالحها. والدين يجب ان يظل الاطار الاخلاقي العام للمجتمع وليس نظرية سياسية له. وفصل الفتاوى عن ولوج معترك السياسة هو جزء من فصل الدين عن الدولة. وتحرير مجتمعاتنا من هذه الفتاوى التي تخلق الفوضى والارتباك هو جزء من خروج بلادنا من هذه الفتن والبلابل التي دخلت الى بلادنا وباتت تهدد وحدة واستقرار بلادنا وتهدد الاهداف التي ثار الناس من اجلها وهي الحرية ووالعيش الكريم والكرامة الانسانية.

 

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الناس تحب الأساطير

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 20 سبتمبر 2018

    تبدي كاتبة تركية معروفة، تقيم في ألمانيا، ولها موقف معارض من نظام الحكم القائم ...

قضية امرأة خلف القضبان

مــدارات | سامي قرّة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

يكشف لنا الكاتب الفرنسي فكتور هوجو في كتابه الشهير البؤساء أن الظروف الاجتماعية التي يعي...

حرب أمريكا على فلسطين

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

ممّا لا شكّ فيه أنّ أمريكا شريك في احتلال الأراضي الفلسطينيّة المحتلة في حرب حزي...

تمزيق اتفاقية أوسلو

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

في العام 1987 اعتمد الكونجرس الأمريكي قانون "محاربة الإرهاب". طال هذا القانون وقتها منظمة الت...

تربية الجيل.. وتحديات تعدد مصادر التغذية

مــدارات | نايف عبوش | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

حتى وقت قريب، كانت الأسرة والبيت، هما المصدر الأساسي في تربية وتنشئة الجيل، وغرس الق...

إن للباطل جولةً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

نهجان سياسيان يتصارعان على أرض فلسطين، نهج المقاومة الذي يرفض الهزيمة، ويراكم القدرة، ويمني الإ...

ما الذي تركته اتفاقية اوسلو بعد 25 عاما

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

مترجمات اوسلو على الارض كارثية اذا ما نظرنا لخطوطها السياسية والامنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية على...

الأونروا بين أمريكا والجمعية العامة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 16 سبتمبر 2018

بدلاً من الغضب الشعبي الذي يحرق الأخضر والناشف تحت أقدام المحتلين، وبدلاً عن الموقف الر...

نقل القرنية بين الاباحة والتجريم

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 16 سبتمبر 2018

إن التطور العلمي في مجال الطب خلال القرن العشرين أحدث نقله نوعية فريدة في مجا...

بلطجية مرفوضة ..!!

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    أمس، ألقيت ٣ زجاجات حارقة " مولوتوف " باتجاه سينماتك ومسرح أم الفحم بالمزكز ...

السنونو .. في ذاكرة جيل أيام زمان

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ذكرني أحد الزملاء، بطائر السنونو ، والذي يعرف بالخشاف، في بعض مناطقنا الريفية . ...

عبودية الآلة

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    يرسم أوسكار وايلد رؤية لمستقبل إنساني آخر غير الذي عرفه أسلافنا ونعرفه نحن اليوم. ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6832
mod_vvisit_counterالبارحة33395
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع177288
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر689804
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57767353
حاليا يتواجد 2579 زوار  على الموقع