موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

خير مقنَّع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

من منا لم يسمع يوما أحدهم يشتكي من انعدام الاعتراف بالمعروف ونكران الجميل، ويدعم ذلك بقوله: "على قدر ما صرفت عليهم وساعدتهم وجدت منهم جحودا وقلة أصل"! ماذا؟! هل كان يتوقع أخونا أن يحول كل من يساعده إلى عبد يقف عند أقدامه يقدم فروض الولاء والطاعة؟!

 

حين نساعد يكون ذلك من أجل التعاون والمسؤولية الاجتماعية والإنسانية التي فرضها علينا ديننا الحنيف، أما إن كانت النية أن نساعد كدين يدفع لنا فيما بعد؛ فإن المساعدة تصبح منّا وتعاليا وأعمال خير مقنّعة.

والأمثلة لا تقف عند الأفراد، بل عند تلك الدول والمؤسسات التي ترتدي أقنعة التعاون والتآخي بين البشرية، وما تريده بالأصل أن تأسر المتلقين بديون سرعان ما تبدأ المطالبة بها وإلا تم التهديد إما الدفع أو المقاطعة! يتسببون بالفوضى وبالمجاعات والحروب، ثم يرسلون مؤسساتهم الخيرية كي تداوي! يقضون على ثروات البلاد ثم يقدمون القروض المشروطة طبعا، وعلى الدولة المتلقية أن تقبل بالشروط المصاحبة قبل القرض.. أياد سوداء ترتدي قفازات بيضاء، وللأسف تتسرب قذاراتها إلى السطح وتنتشر كبقع عفنة، ولكن لا تلاحظ لأن العيون زغللت والأنوف سدت!

تقول إحدى قصص المثولوجيا عندهم، إنه خرج يوما أحد الصيادين إلى الغابة فلم يوفق، وهذه المحاولة ليست بالأولى بل تكررت لفترة طويلة، وكاد يقتل أسرته الجوع، إلا أن بعض الصيادين من منطقة مجاورة، مروا من أمام منزله وأنزلوا حمولة كبيرة من الصيد كمساعدة، فشكرهم الرجل، والمفاجأة أن أجابه أحدهم: "نحن لا ننتظر كلمة شكرا، لأن ما نقوم به له مقابل، أي أن العمل الذي نقوم به نتوقع مقابله وعلى هذا نقيس أفعالنا"، والمفارقة هنا، حسب مفهومهم طبعا، أنهم كانوا لا يضربون كي لا يصنعوا كلابا بل يساعدون ليصنعوا عبيدا!

وتقول قصة أخرى من بداية القرن الماضي، إن إحدى الدول التي كانت تستعمر دولنا العربية، كانت تقدم المساعدات الطبية للنسوة بشرط أن يستمعن إلى محاضرة عما يسمونه "تبشيرا" قبل دخولهن على الطبيب! ورغم أن النسوة كن يمتثلن لمثل هذه الإجراءات غير الإنسانية، إلا أن ذلك لم يغير أي شيء بدواخلهن، فبقين مسلمات مؤمنات، وربما كن بينهن وبين أنفسهن يسخرن من هذا الأجنبي، ولكن خوفهن ولهفتهن على فلذات أكبادهن خاصة من كان يحتاج إلى المساعدة الطبية، جعلهن يتحملن تلك الوقاحة المغلفة زورا برداء الرحمة والإنسانية.

ولن أحتاج أن أعطي أمثلة كثيرة اليوم على من يشحذ باسم مساعدة الغير، كلا لا أعني من قطع يده ليشحذ عليها، بل من يقطع أيادي غيره ويشحذ عليها، ونساعد، لأن الكرم والإيمان والأصالة تمنعنا من الوقوف متفرجين دون تقديم العون لمن يطلب العون، لنستيقظ فيما بعد ونكتشف أننا وثقنا بفاسدين يرمون الفتات لمن يستحق بدولهم، ويصرفون الباقي على أنفسهم، هذا إن لم تُهرب الأموال إلى حسابات سرية، يعلم الله أين وباسم من انتهى بها الأمر!

الصحف العربية تخرج إلينا كل فترة وفترة بقصص مخزية عن هذه النوعية من البشر، أو من يفتح باب داره ليستقبل بنات الغير ممن جار عليهم الزمن، ليستدير ويتاجر بتزويجهن تحت حجة السترة، أو حجة مساعدة أسرهن الفقيرة أو المفجوعة، فيسلمونهن لكل منحط أو سافل مستغل، لا يهم من هو أو من أين أتى، ولا يهم مستوى أخلاقه، ولا يهم إن كانت سنه تتوافق مع من تصغره بقرن، المهم هنا إن كان يمتلك الثمن عدا ونقداً، وليأخذ الطوفان الفتاة وأهلها فوق البيعة، وما خفي من ممارسات أخرى أشد وأعظم، والعياذ بالله! وإليكم صورا حديثة قديمة من الرحمة والإنسانية؛ هذا يريد قلبا أو كلية أو قرنية أو أو أو... وذاك في وضع يرثى له من الفقر والحاجة، فأين تكمن الجريمة إن وفق بين رأسين بالحلال، أقصد بين أعضاء بشرية بالحلال؟! تجارة الأعضاء، تجارة البشر، وتجارة... شعوب، كلها صفقات تتم تحت لواء المساعدة!

ما هذه إلاّ جرائم أخلاقية، بل جرائم في حق كل حق وهبنا إياه رب العدل والرحمة سبحانه، ولكن ما يقهر أنها تقدم على أطباق من فضة وذهب تحت مسمى الرحمة والإنسانية، وفوق كل هذا وذاك.. يتوقع من المتلقي الشكر عن طريق الدفع المؤجل، طبعا بناء على ما تقتضي احتياجات واقع المعطي فيما بعد!

لماذا أسرد كل هذه المشاهد البشعة والمقززة؟! لأنه بالنسبة لي هذه مثل تلك! أي من يساعد بموقف أو بمساندة أو بمال أو بأي شيء كان معنويا أو ماديا، مبيتا النية، حتى ولو في عقله الباطني، بأن يتم رد ما قدمه وقت ما يحتاجه، فهو موقف بفظاعة وبشاعة كل ما ذكرت سابقا، وعليه فهو إنسان فاسد، تماما كمن يستغل طيبة الناس وحاجتهم للتطهر والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى عن طريق العطاء، بتلفيق قصص أو تضخيم أخرى، لابتزاز الكرماء حينا، وحيناً لجرهم إلى الشفقة ومعاونة السارد (ولنركز هنا على سارد القصة لا صاحب القصة)، لمجرد أن صاحب القصة قريب له أو من نفس البلد!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21793
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع21793
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر680892
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55597371
حاليا يتواجد 2183 زوار  على الموقع