موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

رمضان كريم لرئيس الفلكيين العرب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

انتخاب عالم عراقي للمرة الرابعة على التوالي لرئاسة "الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك"، حدثٌ "فلكي". أستاذ فيزياء الفلك حميد مجول النعيمي، تذكر سيرته الرسمية عنوانه الدائم في منطقة الصليخ ببغداد، ومقيم حالياً في الشارقة بالإمارات العربية المتحدة، حيث يشغل منصب عميد كلية العلوم، ونائب رئيس "جامعة الشارقة". والنعيمي من جيل السبعينيات الذهبي في العراق، الذي حظي قبل اندلاع الحروب ببعثات إلى الجامعات العالمية، حيث حصل على الماجستير والدكتوراه في فيزياء الفلك من جامعة مانشستر في بريطانيا، وتلقى تدريبه في "مرصد القطامية" في حلوان بمصر، وقضى فترة ما بعد الدكتوراه في جامعة أريزونا بالولايات المتحدة.
"والكون هو كل شيء، وهذه هي القضية" حسب الفيلسوف الألماني لودفيج ويتجنستاين. ودليل النعيمي إلى كل شيء هو العراق؛ فيه توّلى حال عودته من البعثة إدارة "مركز الفضاء والفلك" في مجلس البحث العلمي، وأشرف على بناء أحد أكبر خمسة مراصد في العالم آنذاك. بلغت تكلفة المرصد البَصَري والراديوي الذي أقيم في جبل كورك شمال العراق 172 مليون دولار بأسعار تلك الفترة، واستغرق بناؤه سبع سنوات، ودمّرته الطائرات الأميركية عام 1991. ودخل النعيمي إثر ذلك المستشفى، ليس مصاباً بجروح في جسده، بل في روحه التي انطلقت بالنعيمي منذ ذلك الحين في أرجاء الكون السحيق، وأخذته في مسيرة البحث، ليس عن براهين على الدين الإسلامي في أحدث الاكتشافات العلمية، بل البحث في الدين الإسلامي عن براهين على أحدث الاكتشافات العلمية.

و"العلم من دون دين كسيح، والدين من دون علم أعمى". قال ذلك إينشتاين، والإسلام أكثر الأديان علمية جعل النعيمي بوابة مفتوحة بين العلم والدين، وأتاح له نشر أكثر من مائة بحث في مجلات علمية محكمة، و30 كتاباً بالعربية والإنجليزية، وتنظيم عشرات المؤتمرات العلمية الإقليمية والدولية. "واللَّهُ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ قَرَارًا وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَصَوَّرَكُمْ فَأَحْسَنَ صُوَرَكُمْ وَرَزَقَكُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ فَتَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ". يستشهد بهذه الآية النعيمي في دراساته عن جمال الكون، الذي يتحكم بجميع مرافق حياة الناس اليومية، ليس فقط من خلال الطقس والمناخ والشمس، التي تؤثر مباشرة على طعام البشر، وصحتهم، ورفاههم، بل أيضاً الاتصالات الهاتفية، وشبكات الإنترنت، والفضائيات، والملاحة البحرية والجوية، والاستشعار عن بعد، وهذه من مفارقات الحياة العصرية، التي تتحكم بها السماء.

"ويَسألونَكَ عن الأهلّة قٌل ِهيَ مواقيتُ للناسِ والحجِّ"، من بين آيات ترد في دراسة النعيمي عن رؤية هلال رمضان، والذي "سيولد في تمام الساعة الرابعة و24 دقيقة صباح الخميس القادم 19 يوليو، حسب التوقيت العالمي، وسيغيب في بعض الدول بدقائق قبل غياب الشمس، مثل بغداد ودمشق وبيروت، ويغيب مع الشمس في دول أخرى، مثل عمان والجزائر وتونس، ويغيب بضع دقائق بعد غياب الشمس في مكة المكرمة والكويت والقاهرة ومسقط والرباط والخرطوم". ويذكر النعيمي أن الاختلاف المتوقع بين من يصوم يوم 20 يوليو، ومن يصوم 21، أو 22، يعود جزئياً إلى أن القمر حتى في أحسن الظروف لا يُرى لحظة ولادته وتسمى "المحاق"، والفرق دائماً بين الولادة والرؤية نحو 12 ساعة، ويعود الاختلاف أيضاً إلى خطوط الطول والعرض، وكذلك إلى التقاليد المتبعة في البلدان المختلفة، حيث يتمسك بعضها برؤية العين المجردة، وتعتمد أخرى الحسابات أيضاً.

وأحصى النعيمي اختلافات التوقيت طوال 300 عام فوجدها دائماً ما بين 3 و4 أيام، ولم تكن يومين قط. وهو يسّلمُّ بالحكمة العظيمة في الآية "فَمَنْ شَهِدَ مِنكُمُ الشهرَ فَليَصُمهُ"، والتي تتيح لكل فرد من أفراد الأمة فرصة المساهمة في تحديد المناسبة، ويذكر بأن حساب لحظة ولادة القمر لغاية الثانية ولمئات السنين القادمة موجود في الإنترنت، ويقترح في كتابه "الحسابات والتطبيقات الفلكية والعلمية في خدمة الشريعة الإسلامية"، عقْدَ اجتماع في مكة يحضره عالم شرعي وآخر فلكي من كل دولة إسلامية لاتخاذ القرار المناسب. وقد يلعب تنفيذ اقتراح النعيمي دوراً في الحيلولة دون الانحدار المتسارع لبلدان عدة فيما يشبه حروب المائة عام الطائفية في أوروبا.

و"يومَ نطوي السماءَ كطيِّ السِجِّلِ للكُتُبِ كما بدأنا أوّل خَلْقٍ نُعيده وعداً علينا إنا فاعلين"، آية مهيبة تستبق أحدث نظريات يوردها النعيمي عن الكون الذي تدور فيه مليارات الكواكب حول نفسها وحول مليارات النجوم، والتي تدور بدورها حول مليارات المجرات الدوّارة في حشود مهيبة من المجرات، تنسجها في الجسد الكوني مليارات الحبال والغيوم الجبارة، وتطرزها الثقوب المظلمة، التي تبتلع كل ما يقترب منها. وهذا الكون الذي يبث الرهبة في قلوب العلماء ليس الكون كله، بل المرئي منه فحسب، وقد لا يكون كوناً واحداً، بل بضعة أكوان يتحدث عنها النعيمي في مسلسل "الإعجاز" الذي تبثه فضائية الشارقة. يعرض المسلسل جوانب من قصة الكون الذي نشأ قبل 15 مليار سنة عن انفجار مادة في حجم كرة القدم، وقد يتقلص إلى حجمه السابق عندما يبلغ الانفجار أقصى مداه ويرتد الكون بالاتجاه المعكوس. هل هي القيامة التي يرد ذكرها في القرآن الكريم؟ سؤال بين أسئلة عدة يتناولها المسلسل في 40 حلقة قد تحدث ضجة عالمية إذا أعيد إنتاجها على المستوى الدولي، وفُتِحتْ حواراتها لمساهمة علماء من مختلف العقائد والبلدان.

والنعيمي من بلد عرف أول الأديان في التاريخ، وآلهتها قوى كونية. والعراق بلد أول علماء الفلك المعروفين بالأسماء، وكانوا يذيلون بها جداول حساباتهم الفلكية، مع أسماء عوائلهم التي تتوارث المهنة. وتكشف المعلومات المنقوشة على الرقيمات الطينية أن الدين والفلك كانا يعتبران مجال علم الرياضيات، وبلغ المجتمع العلمي العراقي في الألفية الأولى قبل الميلاد مستوى رفيعاً يدهش مؤرخي العلوم الذين يتداولون حادثة اشتهرت باسم "الرهبان الندّابون" ترويها المؤرخة البريطانية إليانور روبسن في كتابها "الرياضيات في العراق القديم". وتتعلق الحادثة بتحقيق رسمي أجري حول إهمال أفراد أسرة "سن ليكي أونيني" من مدينة أوروك الذين أخطأوا في توقع خسوف القمر. وتذكر المؤرخة تبعة الحادث على "الأجيال اللاحقة التي بذلت جهوداً كبيرة لتحسين التنبؤات الفلكية". نقرأ ذلك فنفهم لماذا أجاب النعيمي على سؤال مقدم مسلسل "إعجاز" عن أعظم شيء فقده في حياته، فقال فوراً: "بلدي العراق". رمضان كريم لرئيس الفلكيين العرب، رمضان كريم لبلده العراق الذي لن يفقده، طالما الله جعل "الأرضَ فراشاً" و"السماءَ بناءً".

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

في الفكر الإداري: فن تقسيم المركزية

مــدارات | د. علي الخشيبان | الثلاثاء, 24 أكتوبر 2017

    تشكلت مجتمعاتنا ثقافياً وإدارياً في إطار دمج التقليدية ذات التراث العقدي في معظمه وبين ...

لينا بعلبكي مناضلة استحقت إعجابنا

مــدارات | عباس الجمعة | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

"المناضلة اللبنانية العربية لينا بعلبكي" تستحق منا اوسمة الشرف، كيف لا وهي ابنة اتحاد الش...

المصالحةُ تغيظُ الإسرائيليين والوحدةُ تثير مخاوفهم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

الإسرائيليون يراقبون المصالحة الوطنية الفلسطينية لكنهم غاضبون، ويتربصون بها ويدعون أنهم إزاءها صامتون وفيها لا ...

المصالحة لوحة فنية متعددة الألوان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

لا يطيب حديث لأهل غزة بعيداً عن المصالحة، فأينما يممت وجهك يسألونك عن المصالحة، وأي...

المرأة في الخليج والحداثة

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

من المحال كتابة تاريخ التحولات باتجاه الحداثة في مجتمعات الخليج والجزيرة العربية دون الوقوف عند...

من أنت يا بلفور...؟؟!

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

منذ بدايات القرن العشرين يقع الشعب الفلسطيني تحت تآمر كبير على أرضه وحقوقه وتواجده على...

الالتزام الديني ..أين تكمن المشكلة ؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | السبت, 21 أكتوبر 2017

    في ليلة السابع من المحرم تحدث سماحة الشيخ حسن الصفار عن " الالتزام الديني ...

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22808
mod_vvisit_counterالبارحة46631
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع113237
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر857318
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45919706
حاليا يتواجد 4249 زوار  على الموقع