موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

ألآ مِنْ طريق؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

هذا هو السؤال الذي يطاردني صباح مساء، وأكاد أقرأه مرسوماً على وجوه جميع اليمنيين دون استثناء وهو يذكرني بحوار قصير كنت قرأته في إحدى الروايات العالمية حيث يسأل أحدهم رجلاً يقف إلى جواره في الطريق العام: «لو سمحت هل لك أن تدلني في أي طريق أسير كي أنصرف من هنا؟.

فأجابه الرجل: هذا يتوقف بالدرجة الأولى على المكان الذي تود الذهاب إليه! واعترف أن هذا الجواب القصير العميق قد أيقظني من سبات الحيرة الطويلة التي وضعني فيها حالنا الراهن وما يتولد عنه كل يوم من مستجدات لا تكشف عن معالم الطريق المشترك، ولا تؤدي سوى إلى مزيد من الحيرة والارتباك والدوران في دائرة معينة تحول شباكُها السميكة عن حقيقة الرؤية الصحيحة التي تدلنا على الغاية المشتركة التي يجب علينا جميعا الذهاب إليها بعيداً عن مؤثرات المزاج السياسي السائد.

 

ولا شك عندي - رغم حيرتي الحالية- أن الطريق واضح، بل شديد الوضوح لمن يريد أن يسلكه نحو غاية محددة وهدف واضح، وهو معتم وغائم لمن لا يريد أن يسير، ولمن يتشكك في أهدافه وغاياته ولا أشك كذلك في أن القوى السياسية المعنية بما يجري في هذا الوطن تدرك مخاطر غياب الرؤية المشتركة، وتقدر - في الوقت ذاته- عواقب التردد وما يقود إليه من استمرار ظواهر التفكك والانهيار، وما يرافق ذلك من تدهور الأمن وتزايد مخاوف المواطنين الذين يجعلون من الأمن غاية الغايات بالنسبة لهم لأنهم في ظله يستطيعون أن يواصلوا أعمالهم وأن يداوموا على حياتهم العادية بغض النظر من كان الحاكم وكيف وصل إلى الحكم سواء عن طريق الاغتصاب أو الانتخاب.

ويبدو أننا كأفراد في هذا البلد قد نعرف الطريق الصحيح إلى أهدافنا الخاصة، ولكننا كجماعات وقوى سياسية ونخب فكرية لا نكاد نعرف شيئا عن الطريق المشترك إلى أهدافنا المشتركة، نظرا لغلبة الرؤية الفردية أو الأنانية التي تجعلنا نتردد في الاختيار، وكثيراً ما ساعدت الاختلافات الثانوية على إبطاء مسيرة التغيير وإطالة زمن الوقوف والانتظار، والغريب أننا لا نحاول الاستفادة من التجارب العميقة التي خاضها هذا الشعب وقدم في سبيلها مئات الآلاف من الشهداء، وكانت كفيلة بأن تقول للمتمردين والمختلفين إن أسوأ ما واجهه هذا الشعب، وما واجهته شعوب أخرى على وجه الأرض يتجسد في اختلاف أبنائها، وفي إصرار كل فئة على أن يكون الطريق الذي تسلكه هو الطريق الذي ينبغي أن يسكله الجميع ولا مكان لديها للتنازلات أو لتوحيد الرؤى في القضايا الأساسية والمسلمات الكبرى المتعلقة بالوطن حاضرا ومستقبلاً.

لقد تم إجبار هذا الشعب في مراحل سابقة على أن يسير في الاتجاه الذي رسمته له فئة واحدة امتلكت من النفوذ والقوة ما جعل الجميع يخضعون، ولا أقول يستجيبون فالاستجابة نقيض الخضوع ونقيض التسليم بالأمر الواقع، وكانت النتيجة أن استشرى الخلاف واتسع نطاق الفساد وزادت مساحة التمزق، ووصلت البلاد إلى حافة الانهيار، ولذلك لن يأتي الإنقاذ سوى عن طريق واحد هو طريق التضامن والاصطفاف ونسيان الخلافات الثانوية وإفساح المجال للرأي والرأي الآخر في إطار هدف عظيم هو الخروج بالبلد من أزماته المتلاحقة وإعطاء المواطن ما يستحقه من رعاية وأمان، إضافة إلى فتح الأبواب أمامه للإبداع والبناء فهو الأساس في عوامل النهوض ويعود إليه الفضل أولا وأخيرا في الارتقاء بالأوطان، وما لم يشعر هذا المواطن بالحرية والعدل والأمان وبالمشاركة في اكتشاف الطريق الصحيح الى المستقبل المنشود فلا أمل على الإطلاق في الخروج من النفق المسدود.

*******

تأملات شعرية:

صاحبي حائرّ

لا يرى في المدى المتذبذب

أبعد من أنفه،

ليس أبعد من شخصه

لا يؤرقه وجع الشجر المبتلى

أو تحركة نخوةّ عالية.

أيها الوطن المتعثر

في حزنِه واختياراته،

أنتَ وحدَك من نرتَجي

قبل أن يصعد الناس للهاوية.

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1275
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255467
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر583809
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48096502