موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

المصالحة الفلسطينية : خطوة للأمام ... عشرة للوراء

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

تستعيد الساحة الفلسطينية هذه الأيام، لغة انقساماتها الأولى...حرب البيانات والاتهامات بين الفصيلين الرئيسين: فتح وحماس، تبلغ ذروة غير مسبوقة منذ اندلاع الجدل حول “جولدستون” و”وثائق المفاوضات الفلسطينية”...رموز من فتح تتهم حماس (فرعها الغزّي) على وجه الخصوص، بالانصياع لأجندة إيرانية رافضة للمصالحة الوطنية....رموز من حماس، تتهم السلطة والرئاسة، بالتآمر على غزة وحكومة حماس فيها...وأزمة الكهرباء والمحروقات في القطاع المحاصر والمجوّع، تسهم في “كهربة” الأجواء وتسميمها، و”تحرق” ما وصف بأنه أفضل فرصة لإتمام المصالحة، بعد اتفاقات القاهرة واجتماعاتها، وفي ضوء إعلان الدوحة وتوافقاته.

 

لكأننا نمضي خطوة للأمام، كي نعود عشر خطوات للوراء، بخلاف دارج القول: “خطوة للخف كانت..من أجل عشر للأمام”...لكأنه يُراد للشعب الفلسطيني في الوطن المحتل والمحاصر، وفي الشتات والمنافي، أن يظل أسير مناخات الأزمة والانقسام والإحباط واليأس...فتكون النتيجة، أن هذا الشعب يوسع دائرة “النأي بالنفس” عن فصائله وقياداته، ويشرع بالانفضاض من حول الفصيلين الرئيسين بشكل خاص، من دون أن تلوح في الأفق، وهذا هو الجانب الأخطر من المسألة، بوادر نهوض جديد، لطرف ثالث أو قطب جديد.

في مثل هذه المناخات المريضة، تنتعش دوماً الأصوات النشاز، ويجد “نهّازو الفرص” و”الناعقون في الخراب” ضالتهم المنشودة، فيبدأون بإشعال حملات التحريض والفرقة والانقسام، ويخرجون ألسنتهم التي لم تعتد الحديث بطيب الكلام، ليقولوا لنا: ألم تروا؟...ألم نقل لكم؟...”ذنب الكلب أعوج حتى وإن وضع في قالب مستقيم لمئة عام”...هؤلاء مبثوثون على ضفتي الانقسام الفلسطيني، هؤلاء يرتبطون بشبكة مصالح أنانية وانتهازية ضيقة، نمت على جذع الانقسام اليابس، ولا تتغذى إلا بالطحالب والأعشاب والعوالق التي تحيط به.

والمؤسف حقاً، أن هؤلاء، وهؤلاء فقط، هم من يتصدر المشهد الخطابي والإعلامي الفلسطيني هذه الأيام، بعد أن غاب صوت العقل والحكمة و”المصالح العليا” الذي جاء باتفاقات القاهرة وتفاهمات الدوحة، مخلياً الساحة مجدداً، لصوت المصالح الأنانية، فردية وفصائلية، وصوت الأمر الواقع الذي يراد تأبيده وإدامته، لكأنهم يريدون لفلسطين أن تكون شرقية وغربية، على طريقة باكستان الشرقية والغربية، قبل أن ترى بنغلاديش النور، مع الاعتذار من الباكستان والباكستانيين، فكل المساحة التي يقتتل فوقها الإخوة الأعداء، بكل سكانها، لا تعادل ضاحية من ضواحي إحدى المدن الكبرى في البلد الإسلامي الشقيق.

أين الرئيس محمود عباس...نحن لا نسمع له صوتاً قوياً لوقف هذا الانحدار والتراجع عن روح القاهرة ونصوص الدوحة...لا نرى له مساهمة جوهرية في معالجة “ظلام غزة وبؤسها”...أين رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل...أين دوي صوته المجلل ذوداً عن المصالحة ودفعاً باتجاه الوحدة وترتيب البيت...نحن لم نعد نسمع منه سوى تصريحات دبلوماسية على هامش زيارة لهذه العاصمة أو لقاء رفيع في تلك....أين قناة عباس – مشعل وكيمياء الرجلين التي قلنا فيها أنها ضمانة المصالحة ورافعة الوحدة...هل تعطلت الكيمياء وسدت القنوات، وتباعدت المسافات...هل سيطرت قوى الانقسام والاتهام والتنابذ على آليات صنع القرار هنا وهناك...هل تبدلت موازين القوى في رام الله وغزة بعد دمشق)...ما الذي يجري، ولماذا التلكؤ عن إدراك ما يمكن تداركه ؟!.

لا بد من مبادرة إنقاذية، تبدأ بوقف التدهور واستعادة زخم المصالحة المفقود...لن ننتظر كوفي عنان ليفرغ من مهمته السورية، حتى يتفرغ لمهمة فلسطينية في “التقريب” بين الإخوة الأعداء...ولهذه المبادرة الحيوية والملحة، مساران متوازيان: الأول، ويتمثل في إعادة تفعيل قناة عباس – مشعل، فوراً ومن دون إبطاء...فلا داعي أن تكون لقاءات الرجلين على طريقة “القمة العربية”، وهما ليسا بحاجة لكل هذه التحضيرات الشاقة والمعقدة، وليس مطلوباً من كل لقاء أن ينتهي إلى اختراق...تواصل اللقاءات واستمرارها ودوريتها، كفيل بتذليل كافة العراق.

أما المسار الثاني، والذي ستترتب عليه نتائج إيجابية ومضمونة، ولكن على المدى المتوسط والبعيد، وليس المباشر من أسف، فهو مسار الشارع وحراك قواه الشبابية الضاغط باتجاه الوحدة وإنهاء الانقسام وتفعيل الحركة الوطنية الفلسطينية وإصلاح هياكلها وتبني استراتيجيات مُقاوِمة في مواجهة الاحتلال والاستيطان والجدران.

كان من المفترض أن يشهد أيار / مايو المقبل، إجراء انتخابات فلسطينية عامة، رئاسية وتشريعية و”مجلس وطني”...سنكون محظوظين، إن جاء موعد ذاك الاستحقاق، وقد نضجت الظروف لإجراء لقاء نوعي جديد بين فتح وحماس، عباس ومشعل، فأي عبث هذا؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13642
mod_vvisit_counterالبارحة36532
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13642
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر712271
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54724287
حاليا يتواجد 2427 زوار  على الموقع