موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة ::التجــديد العــربي:: أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر ::التجــديد العــربي:: الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال للاستجابة لمطالب الأسرى ::التجــديد العــربي:: استثمارات بـ30 مليار دولار لأرامكو في موتيفا الأميركية ::التجــديد العــربي:: أكبر متحف للآثار بالعالم يستعد لتنشيط السياحة في مصر ::التجــديد العــربي:: الذرة تحتوي على سكريات وتؤدي الى الاصابة بالسكري، ومن مزاياها التقليل من إحتمالات الاصابة بسرطان القولون ومشاكل الهضم ::التجــديد العــربي:: مانشستر بطلاً للدوري الأوروبي للمرة الأولى بالفوز الثمين 2 / صفر على أياكس ::التجــديد العــربي:: لقاء لوزراء الدفاع والخارجية في روسيا ومصر لبحث الملفين السوري والليبي ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار ::التجــديد العــربي:: تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص ::التجــديد العــربي:: 22قتيلا و59 جريحا باعتداء داخل قاعة ارينا للحفلات في مانشستر بريطانيا ::التجــديد العــربي:: مقتل شاب في احتجاجات تونس دهسته سيارة شرطة "بالخطأ" ::التجــديد العــربي:: ترامب يعلن التزامه بالتوصل إلى اتفاق سلام بعد لقاء عباس ::التجــديد العــربي:: "إعلان الرياض": الاستعداد لتوفير ٣٤ ألف جندي لمواجهة الإرهاب في سورية والعراق ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يزور الاراضي المحتلة وسط إجراءات أمنية مشددة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين: نرفض استغلال الإسلام غطاء لأغراض سياسية ::التجــديد العــربي:: إضراب عام في الأراضي الفلسطينية تضامناً مع المعتقلين ::التجــديد العــربي::

في رثاء رجل نادر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كل الذين عرفوا محجوب عمر أحبوه وبكوه، لكن قليلين هم الذين فهموه. الجميع رأوا فيه إنسانا نبيلا ومناضلا من الطراز الأول، إلا أنني أزعم أنه كان إنسانا نادرا بلا نظير تقريبا. والذين تحدثوا عنه باعتباره ابنا للحركة الشيوعية المصرية، وقفوا عند فترة معينة في تاريخه، لم ينكرها الرجل لكنه تجاوزها

بمراحل إلى الحد الذي دفعه حين التحق بالمقاومة الفلسطينية عام 1969 في عمان لأن ينضم إلى حركة فتح وأن يرفض الانخراط في المنظمات اليسارية العاملة هناك (الجبهتان الشعبية والديمقراطية). وقال لي الأستاذ عبدالقادر ياسين اليساري الفلسطيني الذي رافقه في سجن الواحات والتقاه في عمان انه في تلك المرحلة لم يكتف بالابتعاد عن الجبهتين الشعبية والديمقراطية، وإنما نأى بنفسه أيضا عن يسار فتح وصار أقرب إلى القياديين ياسر عرفات وخليل الوزير (أبوعمار وأبوجهاد)، لذلك أصبح يحسب على التيار الوطني وليس اليساري. مما يذكره ياسين أيضا أن محجوب عمر أمضى عشر سنوات في سجن الواحات (من عام 54 إلى 64) رغم أنه كان محكوما عليه مدة ثماني سنوات فقط لأنه كان مسئولا عن خلية الحزب الشيوعي في جامعة إبراهيم باشا (عين شمس حاليا). والسبب في إطالة المدة أنه طلب منه وقت إطلاق سراحه أن يسجل إدانته لما فعله ويتعهد بوقف نشاطه، لكنه رفض التوقيع على ذلك الإقرار الذي وقع عليه آخرون. وحينذاك أعيد إلى السجن مرة أخرى كمعتقل، حيث أمضى سنتين قبل أن يطلق سراحه بعد ذلك. وبعد خروجه ظل محتفظا باسمه الحركي الذي كان يستخدمه خلال فترة عمله السري، حتى عرفه الجميع باسم محجوب عمر ونسوا رؤوف نظمي، واسمه المدون في شهادة الميلاد.

 

الكتابات المحدودة التي تعرضت لسيرته قدمت رحلته وذكرت فضائله، لكنها تضمنت معلومة غير دقيقة، حين ذكرت أن الرجل اشترك في الثورة الجزائرية، وهو استنتاج انبنى على أنه سافر إلى الجزائر بعد أربع سنوات منذ خروجه من السجن. والحقيقة أن الثورة الجزائرية انطلقت وحققت انتصارها وهو في سجن الواحات. وكان ذهابه إلى الجزائر في سنة 1968 (بعد ست سنوات من الاستقلال عام 62) ليعمل طبيبا هناك. ومن الجزائر انتقل إلى فرنسا ثم إلى عمان حيث انضم إلى مقاومة الاحتلال الصهيوني. وهى القضية التي نذر نفسه لها حتى لحظة وفاته هذا الأسبوع.

أما لماذا هو إنسان نادر، فلأنه كان رجلا مفتوح العقل والقلب، وعابرا للأيديولوجيات، بحيث اختار أن يرتفع فوق كل انتماء له. وأن يجعل النضال من أجل القضية الفلسطينية محور حياته وموضوع نضاله. وقد كان صديقنا الراحل عادل حسين ممن لمسوا ندرة معدنه، لذلك أصبح من أقرب المقربين إلى قلبه. وحين كان يرأس تحرير صحيفة «الشعب»، ظل محجوب عمر أحد كتابها الأساسيين حتى توقفت عن الصدور. ورأيته في جنازة عادل حسين يذرف الدمع الغزير حزنا على فراقه. كما لحظته وقد دخل المسجد على كرسيه المتحرك أثناء الصلاة على جثمانه.

النموذج الذي قدمه محجوب عمر يجسد لنا أهم ما نفتقده هذه الأيام بالذات. إذ إنه بارتفاعه فوق الأيديولوجيا، وتطهره من الرواسب والمرارات واختياره الموقف الصحيح من القضية المركزية وانخراطه، في إنكار مدهش للذات، مع كل من التقى معه على الهدف، بصرف النظر عن هويته أو مِلَّته أو جنسه. إذ لم يكن يهمه من يكون الشخص، لأنه كان مهجوسا بشيء واحد هو موقفه من قضايا الوطن والمستقبل.

نفتقد محجوب عمر بشدة هذه الأيام، التي نشهد فيها استقطابا وتنازعا على الأنصبة واقتتالا بين ركاب السفينة، ناهيك عن الادعاء والتهريج والاتجار بالثورة والوطنية. نفتقد ذلك الاستعلاء فوق الصغائر وذلك الصفاء في الرؤية والنظر، وذلك الزهد في الأضواء والمناصب، وذلك الإدراك العميق لقيمة احتشاد الشرفاء دفاعا عن مصالح الوطن وأحلام البسطاء.

كأن الأقدار اختارت له أن يظل مغمورا ومنكرا لذاته حتى في لحظة رحيله، التى حجبها تزامن تلك اللحظة مع حدث وفاة البابا شنودة الذي أغرق مصر في بحر من الحزن. ولأن الأخير أعطى ما يستحقه، فقد وجدت أنه من الإنصاف أن نعطى محجوب عمر أيضا بعض ما يستحقه.

 

 

فهمي هويدي

كاتب ومفكر إسلامي مصري

 

 

شاهد مقالات فهمي هويدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة

News image

أعرب صفى الدين نائب قائد الشرطة الوطنية الاندونيسية اليوم الاربعاء عن اعتقاده بان الانفجار الذ...

أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية

News image

واشنطن ـ قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين لمشرعين الأربعاء إن وزارته ستعمل على تكث...

ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة

News image

التقى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في الفاتيكانالبابا فرانسيس في الفاتيكان، في ثالث محطة خلال جول...

الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر

News image

ألقت السلطات البريطانية القبض على 6 أشخاص، من بينهم امرأة، يعتقد أن لهم صلة بهج...

الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان

News image

قال الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، إن مصر تلتزم بعدم التدخل في شؤون الآخرين وعدم انت...

الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار

News image

قالت الشرطة البريطانية إن المشتبه به في الهجوم الانتحاري الذي وقع في مدينة مانشستر يدع...

تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص

News image

شهدت مدينة حمص أمس تفجيراً وُصف بأنه «انتحاري» أوقع ما لا يقل عن 4 قتل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الحرية والكرامة "27،26،25،24،23"

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 29 مايو 2017

خاتمة الإضراب مفاوضاتٌ لجني الثمار وحصاد الصبر الحرية والكرامة "23" اليوم السادس والثلاثون للإضراب......

تقرير التنمية البشرية والتحديات المصيرية!

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 28 مايو 2017

    أطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في 21 مارس الفائت، تقرير التنمية البشرية لعام 2016 ...

تراكم القطيعة بين الأجيال

مــدارات | حسن علي آل جميعان | السبت, 27 مايو 2017

    سؤال دائم التكرار لدى الشباب المهتم بالمسار الفكري والثقافي في الوطن العربي: لماذا تاريخنا ...

ظاهرة التصحر السياسي والوطني في الساحة الفلسطينية وماذا بعد!

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 24 مايو 2017

نحن نعيش في البعد الاقليمي المتغير والمتقلب ورمال متحركة قد تؤدي الى ظاهرة التصحر الس...

بعيدا عن المزايدات

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 24 مايو 2017

رغم ليل العروبة حالك السّواد، ورغم اختلال موازين القوى، ورغم الضّغوطات العربيّة والاقليميّة والدّوليّة اله...

الحرية والكرامة “22،21،20”

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 24 مايو 2017

إعلان حالة الطوارئ في السجون والمعتقلات الإسرائيلية الحرية والكرامة "20" اليوم الحادي والثلاثون للإضراب......

كوريا الجنوبية.. المعجزة والتحديات 2-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الاثنين, 22 مايو 2017

قيام كوريا الموحدة يعود إلى القرن الثامن الميلادي، وظلت محافظة على وحدتها حتى بداية الق...

لنّوش في عيد ميلادها الثاني

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 22 مايو 2017

تحتفل حفيدتي لينا بنت قيس ومروة، هذا اليوم 21-5 بعيد ميلادها الثّاني، تحتفل بميلادها في ...

ذاك زمن الاحتلال الإسرائيلي الغاشم

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 22 مايو 2017

كانت مباريات تصفية بطولة كرة الطائرة في قطاع غزة ستجرى في 1981/7/24 في نادي غزة...

مازن فقها... تساؤلات امنية على التجربة الفلسطينية

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 22 مايو 2017

ثمة ما هو مهم ان تتذكر كافة العمليات الامنية الإسرائيلية والتي استهدفت قادة فلسطينيين وكو...

الرئيس أم زوجته؟

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 22 مايو 2017

ليس إيمانويل ماكرون، الرئيس الفرنسي المنتخب، هو أول زعيم في الغرب، وفي العالم عامة، الذ...

الحرية والكرامة... "19،18،17،16"

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 22 مايو 2017

إضراب الأسرى مسؤولية دولية ورقابة أممية الحرية والكرامة "16" اليوم الثاني والعشرون للإضراب......

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6640
mod_vvisit_counterالبارحة32264
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع80166
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي264731
mod_vvisit_counterهذا الشهر984423
mod_vvisit_counterالشهر الماضي710051
mod_vvisit_counterكل الزوار41354623
حاليا يتواجد 3076 زوار  على الموقع