موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color

في رثاء رجل نادر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كل الذين عرفوا محجوب عمر أحبوه وبكوه، لكن قليلين هم الذين فهموه. الجميع رأوا فيه إنسانا نبيلا ومناضلا من الطراز الأول، إلا أنني أزعم أنه كان إنسانا نادرا بلا نظير تقريبا. والذين تحدثوا عنه باعتباره ابنا للحركة الشيوعية المصرية، وقفوا عند فترة معينة في تاريخه، لم ينكرها الرجل لكنه تجاوزها

بمراحل إلى الحد الذي دفعه حين التحق بالمقاومة الفلسطينية عام 1969 في عمان لأن ينضم إلى حركة فتح وأن يرفض الانخراط في المنظمات اليسارية العاملة هناك (الجبهتان الشعبية والديمقراطية). وقال لي الأستاذ عبدالقادر ياسين اليساري الفلسطيني الذي رافقه في سجن الواحات والتقاه في عمان انه في تلك المرحلة لم يكتف بالابتعاد عن الجبهتين الشعبية والديمقراطية، وإنما نأى بنفسه أيضا عن يسار فتح وصار أقرب إلى القياديين ياسر عرفات وخليل الوزير (أبوعمار وأبوجهاد)، لذلك أصبح يحسب على التيار الوطني وليس اليساري. مما يذكره ياسين أيضا أن محجوب عمر أمضى عشر سنوات في سجن الواحات (من عام 54 إلى 64) رغم أنه كان محكوما عليه مدة ثماني سنوات فقط لأنه كان مسئولا عن خلية الحزب الشيوعي في جامعة إبراهيم باشا (عين شمس حاليا). والسبب في إطالة المدة أنه طلب منه وقت إطلاق سراحه أن يسجل إدانته لما فعله ويتعهد بوقف نشاطه، لكنه رفض التوقيع على ذلك الإقرار الذي وقع عليه آخرون. وحينذاك أعيد إلى السجن مرة أخرى كمعتقل، حيث أمضى سنتين قبل أن يطلق سراحه بعد ذلك. وبعد خروجه ظل محتفظا باسمه الحركي الذي كان يستخدمه خلال فترة عمله السري، حتى عرفه الجميع باسم محجوب عمر ونسوا رؤوف نظمي، واسمه المدون في شهادة الميلاد.

 

الكتابات المحدودة التي تعرضت لسيرته قدمت رحلته وذكرت فضائله، لكنها تضمنت معلومة غير دقيقة، حين ذكرت أن الرجل اشترك في الثورة الجزائرية، وهو استنتاج انبنى على أنه سافر إلى الجزائر بعد أربع سنوات منذ خروجه من السجن. والحقيقة أن الثورة الجزائرية انطلقت وحققت انتصارها وهو في سجن الواحات. وكان ذهابه إلى الجزائر في سنة 1968 (بعد ست سنوات من الاستقلال عام 62) ليعمل طبيبا هناك. ومن الجزائر انتقل إلى فرنسا ثم إلى عمان حيث انضم إلى مقاومة الاحتلال الصهيوني. وهى القضية التي نذر نفسه لها حتى لحظة وفاته هذا الأسبوع.

أما لماذا هو إنسان نادر، فلأنه كان رجلا مفتوح العقل والقلب، وعابرا للأيديولوجيات، بحيث اختار أن يرتفع فوق كل انتماء له. وأن يجعل النضال من أجل القضية الفلسطينية محور حياته وموضوع نضاله. وقد كان صديقنا الراحل عادل حسين ممن لمسوا ندرة معدنه، لذلك أصبح من أقرب المقربين إلى قلبه. وحين كان يرأس تحرير صحيفة «الشعب»، ظل محجوب عمر أحد كتابها الأساسيين حتى توقفت عن الصدور. ورأيته في جنازة عادل حسين يذرف الدمع الغزير حزنا على فراقه. كما لحظته وقد دخل المسجد على كرسيه المتحرك أثناء الصلاة على جثمانه.

النموذج الذي قدمه محجوب عمر يجسد لنا أهم ما نفتقده هذه الأيام بالذات. إذ إنه بارتفاعه فوق الأيديولوجيا، وتطهره من الرواسب والمرارات واختياره الموقف الصحيح من القضية المركزية وانخراطه، في إنكار مدهش للذات، مع كل من التقى معه على الهدف، بصرف النظر عن هويته أو مِلَّته أو جنسه. إذ لم يكن يهمه من يكون الشخص، لأنه كان مهجوسا بشيء واحد هو موقفه من قضايا الوطن والمستقبل.

نفتقد محجوب عمر بشدة هذه الأيام، التي نشهد فيها استقطابا وتنازعا على الأنصبة واقتتالا بين ركاب السفينة، ناهيك عن الادعاء والتهريج والاتجار بالثورة والوطنية. نفتقد ذلك الاستعلاء فوق الصغائر وذلك الصفاء في الرؤية والنظر، وذلك الزهد في الأضواء والمناصب، وذلك الإدراك العميق لقيمة احتشاد الشرفاء دفاعا عن مصالح الوطن وأحلام البسطاء.

كأن الأقدار اختارت له أن يظل مغمورا ومنكرا لذاته حتى في لحظة رحيله، التى حجبها تزامن تلك اللحظة مع حدث وفاة البابا شنودة الذي أغرق مصر في بحر من الحزن. ولأن الأخير أعطى ما يستحقه، فقد وجدت أنه من الإنصاف أن نعطى محجوب عمر أيضا بعض ما يستحقه.

 

 

فهمي هويدي

كاتب ومفكر إسلامي مصري

 

 

شاهد مقالات فهمي هويدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

احتفالات بالضفة الغربية بنصر غزة

News image

  عوض الرجوب-الخليل- عمت الفرحة الأوساط الشعبية و"الفصائلية" في الضفة الغربية مساء الثلاثاء بعد التوصل لإعلان ...

ترحيب أممي بوقف إطلاق النار بغزة

News image

رحبت الأمم المتحدة والولايات المتحدة باتفاق وقف إطلاق النار في غزة التي تعرضت لعدوان إسر...

القصف الجوي للاحتلال أثناء العدوان على قطاع غزة يطاول 222مدرسة وست جامعات ومحطة لتوليد الكهرباء وتسع محطات لمعالجة المياه و18 منشأة كهربائية وتشريد أك

News image

  وفق وزارة الصحة الفلسطينية، بلغ عدد المدارس المستهدفة 222 منها 141 حكومية و76 تابعة لوكالة ...

عدوان غزة: تدمير 17132 منزلا بينها 2465 دمرت بشكل كامل و ثلاثة أبراج سكنية و مجازر بحق أكثر من مائة عائلة فلسطينية

News image

  ووفق وزارة الصحة، فإن الاحتلال ارتكب خلال أيام العدوان مجازر بحق أكثر من مائة عائلة ...

عدوان غزة.. 2147 شهيدا و الجرحى 10870 فلسطينيا و3.6 مليارات دولار خسائر

News image

أحمد عبد العال-غزة- خلّف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة الذي استمر 51 يوماً خسائر بشر...

العراق.. 1.6 مليون نازح والأرقام تنذر بـ"كارثة"

News image

جنيف - أعلنت المنظمة الدولية للهجرات الجمعة أن أكثر من 1,6 مليون شخص نزحوا في ...

لكيان الصهيوني يواصل ضرب المدنيين والمساجد بغزة والمقاومة ترد

News image

تجددت الغارات الإسرائيلية صباح اليوم الاثنين على قطاع غزة مما أدى لاستشهاد فلسطينية بعد قصف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

رسائل مياه الخليج

مــدارات | زكي أبو السعود | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  انطلقت على بعض مواقع شبكات التواصل الاجتماعي دعوة لمقاطعة شراء الأسماك لمدة عشرة أيام، ...

أضواء على خطاب الرئيس عباس في الجمعية العامة..

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  تلعثم الرئيس أثناء تناوله مسيرة المفاوضات السابقة بين الطرف الفلسطيني والإسرائيلي عندما قال إننا ...

أين الخلل؟

مــدارات | محمد محفوظ | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  على ضوء الفظائع والجرائم الكبرى التي ترتكبها داعش في العراق وسورية، ثمة نقاش ثقافي ...

ما بعد تفجيرات أبومازن!

مــدارات | د. عادل محمد عايش الأسطل | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  في كل مرّة كان يقف فيها الرئيس الفلسطيني "أبومازن" على منصة الأمم المتحدة، ليفرغ ...

التنوع والتعدد خيارنا للقضاء على الإرهاب

مــدارات | عيد الظفيري | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  الإرهاب هو العدو الوحيد الذي يشترك الجميع في عداوته رغم اختلاف أعراقهم وجنسياتهم وأديانهم، ...

هل هذا بعض ما يعانيه التحالف الجديد؟

مــدارات | العميد المتقاعد برهان إبراهيم كريم | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  الازمات التي تعصف بالولايات المتحدة الأميركية تدفع بإدارتها إلى التخبط والتردد والقلق. الرئيس أوباما ...

رأي الآخرين بخطاب عباس

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  في الوقت الذي نجح السيد محمود عباس في وصف الحالة الفلسطينية بأروع الكلمات البلاغية ...

زكية شموط .. رائدة النضال الفلسطيني

مــدارات | عادل أبو هاشم | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

    غيب الموت في العاصمة الجزائرية يوم الثلاثاء 16 / 9 / 2014 م ...

صراع مقاومة شعب فلسطين، ضد صهاينة التيه، وليس صراع حماس (المسلمين)، ضد (اليهود...)

مــدارات | محمد الحنفي | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  إلى: - الشعب الفلسطيني البطل... - من أجل تصحيح المفاهيم......

احتكار التجارة

مــدارات | وليد الزبيدي | الاثنين, 29 سبتمبر 2014

  يُعد كبار التجار وأصحاب الأراضي من الذين يملكون رؤوس أموال كبيرة أهم الطبقة المتنفذة، ...

ظاهرة الهجرة، أسباب أخرى!!

مــدارات | د. عادل محمد عايش الأسطل | السبت, 27 سبتمبر 2014

  بغض النظر عن التكاليف الباهظة والنهايات المؤلمة لرحلات هجرة الفلسطينيين الغير شرعية عن مساقط ...

الإفْرَاجُ المُؤقّتُ لَيْسَ حُكْمَاً بِالبَرَاءَة

مــدارات | أحمد محمد نعمان مرشد | السبت, 27 سبتمبر 2014

  نصت المادة (205) من قانون الإجراءات الجزائية رقم (13) لسنة 1994م بما لفظه (إذا ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
حاليا يتواجد 855 زوار  على الموقع