موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بعد جدة والكويت.. أردوغان يزور الدوحة لبحث أزمة قطر ::التجــديد العــربي:: مصر وحماس " تتوصلان لتفاهمات حول إدارة معبر رفح" ::التجــديد العــربي:: الإعدام لـ28 مدانا في قضية اغتيال النائب العام بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر تفتح أكبر قاعدة عسكرية في أفريقيا والشرق الأوسط قاعدة محمد نجيب العسكرية بمحافظة مطروح ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يرفضون «حلاً وسطاً» في الأقصى وعباس يؤكد وقف التنسيق الأمني ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين وولي العهد يبحثان مع إردوغان التطورات ومكافحة الإرهاب وتمويله ::التجــديد العــربي:: أول استعراض بحري عسكري روسي قرب طرطوس السورية ::التجــديد العــربي:: جهود مغربية دؤوبة لتعزيز 'جوهرة المتوسط' الحسيمة سياحيا ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي يستثمر 660 مليون دولار في الطاقة الشمسية بمصر ::التجــديد العــربي:: الأردن يحتضن أول مهرجان أوبرالي في العالم العربي ::التجــديد العــربي:: جمهور عريض في افتتاح مهرجان طبرقة التونسية للجاز بمشاركة موسيقيين عالميين وفنانين من تونس والمغرب والجزائر ::التجــديد العــربي:: النجم البرازيلي نيمار يقود فريقه برشلونه الى الفوز على نظيره يوفنتوس 2-1 في مواجهة ودية للموسم الجديد ::التجــديد العــربي:: فريق ريال مدريد يسقط امام مان يونايتد بركلات الترجيح في مباراته الودية الأولى في فترة الاعداد للموسم الجديد ::التجــديد العــربي:: ممارسة الرياضة بأنتظام كركوب الدراجات يقي الدماغ من التلف ::التجــديد العــربي:: الأغذية عالية الدهون تسمم عقل الجنين ::التجــديد العــربي:: أردوغان يزور الخليج خلال أيام ::التجــديد العــربي:: مقتل خمسة رجال أمن مصريين شمال سيناء ::التجــديد العــربي:: مصر: فرض تأشيرة مسبقة على دخول مواطني قطر ::التجــديد العــربي:: المؤبد لجندي أردني قتل ثلاثة مدربين اميركيين بالرصاص في 2016 ::التجــديد العــربي:: ترمب يبقي على الاتفاق النووي مع إيران ويهدد بعقوبات ::التجــديد العــربي::

في رثاء رجل نادر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كل الذين عرفوا محجوب عمر أحبوه وبكوه، لكن قليلين هم الذين فهموه. الجميع رأوا فيه إنسانا نبيلا ومناضلا من الطراز الأول، إلا أنني أزعم أنه كان إنسانا نادرا بلا نظير تقريبا. والذين تحدثوا عنه باعتباره ابنا للحركة الشيوعية المصرية، وقفوا عند فترة معينة في تاريخه، لم ينكرها الرجل لكنه تجاوزها

بمراحل إلى الحد الذي دفعه حين التحق بالمقاومة الفلسطينية عام 1969 في عمان لأن ينضم إلى حركة فتح وأن يرفض الانخراط في المنظمات اليسارية العاملة هناك (الجبهتان الشعبية والديمقراطية). وقال لي الأستاذ عبدالقادر ياسين اليساري الفلسطيني الذي رافقه في سجن الواحات والتقاه في عمان انه في تلك المرحلة لم يكتف بالابتعاد عن الجبهتين الشعبية والديمقراطية، وإنما نأى بنفسه أيضا عن يسار فتح وصار أقرب إلى القياديين ياسر عرفات وخليل الوزير (أبوعمار وأبوجهاد)، لذلك أصبح يحسب على التيار الوطني وليس اليساري. مما يذكره ياسين أيضا أن محجوب عمر أمضى عشر سنوات في سجن الواحات (من عام 54 إلى 64) رغم أنه كان محكوما عليه مدة ثماني سنوات فقط لأنه كان مسئولا عن خلية الحزب الشيوعي في جامعة إبراهيم باشا (عين شمس حاليا). والسبب في إطالة المدة أنه طلب منه وقت إطلاق سراحه أن يسجل إدانته لما فعله ويتعهد بوقف نشاطه، لكنه رفض التوقيع على ذلك الإقرار الذي وقع عليه آخرون. وحينذاك أعيد إلى السجن مرة أخرى كمعتقل، حيث أمضى سنتين قبل أن يطلق سراحه بعد ذلك. وبعد خروجه ظل محتفظا باسمه الحركي الذي كان يستخدمه خلال فترة عمله السري، حتى عرفه الجميع باسم محجوب عمر ونسوا رؤوف نظمي، واسمه المدون في شهادة الميلاد.

 

الكتابات المحدودة التي تعرضت لسيرته قدمت رحلته وذكرت فضائله، لكنها تضمنت معلومة غير دقيقة، حين ذكرت أن الرجل اشترك في الثورة الجزائرية، وهو استنتاج انبنى على أنه سافر إلى الجزائر بعد أربع سنوات منذ خروجه من السجن. والحقيقة أن الثورة الجزائرية انطلقت وحققت انتصارها وهو في سجن الواحات. وكان ذهابه إلى الجزائر في سنة 1968 (بعد ست سنوات من الاستقلال عام 62) ليعمل طبيبا هناك. ومن الجزائر انتقل إلى فرنسا ثم إلى عمان حيث انضم إلى مقاومة الاحتلال الصهيوني. وهى القضية التي نذر نفسه لها حتى لحظة وفاته هذا الأسبوع.

أما لماذا هو إنسان نادر، فلأنه كان رجلا مفتوح العقل والقلب، وعابرا للأيديولوجيات، بحيث اختار أن يرتفع فوق كل انتماء له. وأن يجعل النضال من أجل القضية الفلسطينية محور حياته وموضوع نضاله. وقد كان صديقنا الراحل عادل حسين ممن لمسوا ندرة معدنه، لذلك أصبح من أقرب المقربين إلى قلبه. وحين كان يرأس تحرير صحيفة «الشعب»، ظل محجوب عمر أحد كتابها الأساسيين حتى توقفت عن الصدور. ورأيته في جنازة عادل حسين يذرف الدمع الغزير حزنا على فراقه. كما لحظته وقد دخل المسجد على كرسيه المتحرك أثناء الصلاة على جثمانه.

النموذج الذي قدمه محجوب عمر يجسد لنا أهم ما نفتقده هذه الأيام بالذات. إذ إنه بارتفاعه فوق الأيديولوجيا، وتطهره من الرواسب والمرارات واختياره الموقف الصحيح من القضية المركزية وانخراطه، في إنكار مدهش للذات، مع كل من التقى معه على الهدف، بصرف النظر عن هويته أو مِلَّته أو جنسه. إذ لم يكن يهمه من يكون الشخص، لأنه كان مهجوسا بشيء واحد هو موقفه من قضايا الوطن والمستقبل.

نفتقد محجوب عمر بشدة هذه الأيام، التي نشهد فيها استقطابا وتنازعا على الأنصبة واقتتالا بين ركاب السفينة، ناهيك عن الادعاء والتهريج والاتجار بالثورة والوطنية. نفتقد ذلك الاستعلاء فوق الصغائر وذلك الصفاء في الرؤية والنظر، وذلك الزهد في الأضواء والمناصب، وذلك الإدراك العميق لقيمة احتشاد الشرفاء دفاعا عن مصالح الوطن وأحلام البسطاء.

كأن الأقدار اختارت له أن يظل مغمورا ومنكرا لذاته حتى في لحظة رحيله، التى حجبها تزامن تلك اللحظة مع حدث وفاة البابا شنودة الذي أغرق مصر في بحر من الحزن. ولأن الأخير أعطى ما يستحقه، فقد وجدت أنه من الإنصاف أن نعطى محجوب عمر أيضا بعض ما يستحقه.

 

 

فهمي هويدي

كاتب ومفكر إسلامي مصري

 

 

شاهد مقالات فهمي هويدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مصر وحماس " تتوصلان لتفاهمات حول إدارة معبر رفح"

News image

توصلت مصر إلى تفاهمات خاصة مع حركة حماس الفلسطينية، المسيطرة على قطاع غزة، حول معب...

مصر تفتح أكبر قاعدة عسكرية في أفريقيا والشرق الأوسط قاعدة محمد نجيب العسكرية بمحافظة مطروح

News image

القاهرة - افتتح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، السبت، قاعدة محمد نجيب العسكرية بمحافظة مطر...

الفلسطينيون يرفضون «حلاً وسطاً» في الأقصى وعباس يؤكد وقف التنسيق الأمني

News image

القدس المحتلة - محمد يونس _رفض الفلسطينيون ما اعتبرته إسرائيل «حلاً وسطاً» لإنهاء الأ...

خادم الحرمين وولي العهد يبحثان مع إردوغان التطورات ومكافحة الإرهاب وتمويله

News image

عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- في قصر الس...

أول استعراض بحري عسكري روسي قرب طرطوس السورية

News image

أعلن قائد القوات البحرية الروسية فلاديمير كورولوف أن سفنا وطائرات حربية روسية ستشارك في است...

مقتل خمسة رجال أمن مصريين شمال سيناء

News image

قالت مصادر أمنية إن خمسة رجال شرطة بينهم ضابط قتلوا وأصيب خمسة آخرون اليوم (ال...

مصر: فرض تأشيرة مسبقة على دخول مواطني قطر

News image

قالت وزارة الخارجية المصرية اليوم الاثنين إن مصر اتخذت قرارا بفرض تأشيرة مسبقة على دخو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الوصول إلى الاحترافية

مــدارات | د. علي الخشيبان | الاثنين, 24 يوليو 2017

    أخطر ما يواجه الذكاء الذي يتميز به الكثير من أفراد المجتمعات في دول العالم ...

الديموقراطية الوليُّ الشرعي للخطاب السياسي!

مــدارات | يونس بلخام | الأحد, 23 يوليو 2017

  الخطاب السياسي في الجزائر وما أدراك ما الخطاب السياسي في الجزائر! مصطلحاتُ شارعٍ تتلقفها ...

بوابات المسجد الأقصى ماضي مجيدٌ وحاضرٌ أليم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 23 يوليو 2017

كأنهم يحقدون على بوابات المسجد الأقصى التاريخية الخمسة عشر، الحارسة للأقصى والأمينة على المسرى، وال...

هل تقف إسرائيل خلف عملية القدس؟

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 23 يوليو 2017

الذي لم يتعود على العطاء والتضحية، يستهجن عطاء الآخرين وتضحياتهم، والذي حسب الوطن غنيمة ومك...

دعوة أم «بزنس»؟

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 23 يوليو 2017

شاهدتُ قبل أيام فيديو لمن يوصف ﺑ«الداعية» عمرو خالد يروّج لنوع من العطور الذي تقد...

الصلاة بالعبرية الفصحى

مــدارات | جميل السلحوت | الأحد, 23 يوليو 2017

عندما يؤدّي المقدسيّون صلواتهم في شوارع القدس على مداخل المسجد الأقصى، رافضين الدّخول إلى الم...

الفلسطينيون وصفقة القرن وتصفية القضية

مــدارات | سميح خلف | الأحد, 23 يوليو 2017

كي نتعلم ان الاقليم يبحث عن مصالحه في تجاوز لما يسمى قضية العرب الكبرى وفل...

الأردن ووصايتها على المسجد الاقصى

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 19 يوليو 2017

فهمنا ان هناك محاولات يقوم بها جلالة الملك عبد الله الثاني لوقف الإرهاب الإسرائيلي الذ...

حقُ الفلسطينيين في مفاوضاتٍ علنيةٍ وحواراتٍ شفافةٍ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 19 يوليو 2017

الإدارة الأمريكية بلسان رئيسها دونالد ترامب تعلن عن مباشرتها صفقة القرن بين الكيان الصهيوني وال...

ضبط العلاقة بين التنوع والوحدة

مــدارات | د. حسن مدن | الأربعاء, 19 يوليو 2017

ثمة معضلة كبرى تطرحها قضية التعددية الثقافية والإثنية والدينية وما إليها، سواء أكان ذلك على...

اللاجئون العرب بين دول الكفر والايمان

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 19 يوليو 2017

من يتابع استقبال ومعاملة الشّعوب والدّول "الكافرة" للاجئين العرب من أكثر من دولة، ويقارنها بمع...

إشارات ترسلها مراكز استطلاع الرأي

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 19 يوليو 2017

يشير آخر استطلاع للرأي أجراه المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية إلى أن المواطن الفلسطيني على...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20701
mod_vvisit_counterالبارحة22823
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع43524
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي155823
mod_vvisit_counterهذا الشهر490301
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1017042
mod_vvisit_counterكل الزوار42920623
حاليا يتواجد 2169 زوار  على الموقع