موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الروح الرياضية.. زهقت

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لا أعتقد أن مربيا في مدرسة أو في بيت وعائلة يطاوعه ضميره هذه الأيام فينصح الصغار أن اذهبوا لتمارسوا الرياضة، فالرياضة تبني الشخصية كما تبني الأجسام. شاهدنا، ومعنا الملايين، ماذا فعلت الرياضة بالصغار، أبناء كانوا أم أحفادا، الذين تكبدوا عناء السفر وتحمل البرد القارس وراحوا يمارسون الرياضة استمتاعا في بورسعيد. عاد بعضهم بشخصية محطمة وعاد بعض آخر جثثا هامدة.

 

*******

لم يدر بخلد المؤسسين العظام للرياضة الحديثة أن يكون مآلها هذا المصير الأسود. كان للرياضة أهداف نبيلة هي التسلية وقضاء وقت ممتع ونشر أجواء «الحب»، وجدت جميعها خلاصتها في عبارة من كلمتين «الروح الرياضية». وردت هذه العبارة لأول مرة في رواية للكاتب الإنجليزي توماس هيوز صدرت في عام 1857 بعنوان «أيام توم براون المدرسية»، وتحكي تجربة بطل الرواية مع رياضة كرة القدم الإنجليزية المعروفة بالراجبي. تحكي الرواية حكاية تلاميذ يلعبون من أجل «الحب والمجد العظيم العائد من ممارسة لعبة جماعية». وفي النهاية يصف الكاتب التلاميذ وقد صاروا «رجالا مهذبين ومحترمين» Gentelmen. هكذا ارتبطت الرياضة ببناء شخصية الإنسان المهذب والمجامل والمحب وصاحب التعامل الراقي مع منافسيه، الإنسان الذي لا يهتم بالفوز في حد ذاته بقدر ما يهتم بقضاء وقت راحة مستمتعا بصحبة جيدة وعلاقات صحية.

وصلت الرواية في عام 1886 إلى المسيو بير دي كوبيرتان الفرنسي الذي يعود إليه الفضل في بعث الروح في الألعاب الأوليمبية. ومن فرنسا انتشرت في أرجاء العالم عبارة الروح الرياضية محمولة على أعناق كوبيرتان إلى تنشيط الرياضة وإقامة الألعاب الأوليمبية.

*******

كتب كونستابل بوس كتابا بعنوان «روح اللعبة: كيف صنعت الرياضة العالم الجديد»، رصد فيه مسيرة الروح الرياضية منذ أن بعثت في رواية توماس هيوز إلى أن ماتت حسب رأيه على أيدي رجال من نوع ميردوخ، إمبراطور الإعلام التليفزيوني والورقي، وكيري باركر صاحب شركة أديداس وهورست واسلر مبتكر فورميولا - وان، وبلاتر رئيس الفيفا ومن يدور في فلكها. أضيف من عندي إلى هؤلاء رجال سياسة عديدين مثل جمال وعلاء مبارك وقادة عسكريين في باكستان والهند وعصابات مافيا في فلوريدا ونيويورك وشيكاغو.

يقول بوس في كتابه إن الرياضة المعاصرة مرت بثلاث مراحل منذ أن أطلق شرارتها المسيو دي كوبيرتان في أواخر القرن التاسع عشر. تنتهي المرحلة الأولى في عام 1930. شهدت هذه المرحلة انتشار الألعاب البريطانية في أرجاء الإمبراطورية، ويؤكد أنه لم يكن وراء نشرها أهداف إمبريالية أو تجارية أو توسعية.

كان الإنجليز يلعبون للتسلية، وقلدتهم شعوب المستعمرات، فاعتنقت مثلهم عقيدة أرنولد دي كوبيرتان. آمنوا بالروح الرياضية. وفي تلك الأثناء نشطت حركة الشبان المسيحيين وهذه لا ينكر فضلها على نشر لعبة كرة السلة وكرة اليد وبث فكرة بناء الشخصية وصولا إلى أخلاقيات وسلوكيات الرجل المحترم والمهذب.

خلال هذه المرحلة ظل الهدف من اللعب قضاء الوقت وإقامة علاقات مودة بين اللاعبين، ولم يكن الفوز هدفا، وبالتأكيد لم يكن للمال دور أو دخل لا من قريب أو من بعيد.

*******

بدأت المرحلة الثانية بظهور القوميات «المتطرفة»، سواء في سياق حركات الاستقلال التي نشبت في العديد من المستعمرات أو في سياق صعود الفاشية في أوروبا وبخاصة في إيطاليا أيام بنيتو موسوليني وأدولف هتلر.

كانت هذه مرحلة القومية الرياضية. صحيح أنه منذ أطلق كوبيرتان دعوته الأوليمبية بدأت حكومات تسعى للفوز في الرياضة لأسباب تتعلق بالكرامة والعزة الوطنية، إلا أنه لم يصبح بندا وطنيا وقوميا إلا بعد أن أضافه الحكام إلى قائمة مصادر القوة السياسية. هكذا خرجت الرياضة عن الخط الذي رسمه لها الآباء المؤسسون، خرجت عن خط بناء علاقات أخوة وصحبة بين «الناس المحترمين» إلى المنافسة على الفوز لأهداف تحترم مصالح أفراد أو هيئات أو دول لا «تلعب».

*******

جاءت المرحلة الثالثة حين انحدرت الرياضة إلى التجارة بفضل ظهور التليفزيون. في هذه المرحلة هيمنت على الرياضة عموما وكرة القدم خصوصا شركات لا تهتم بالوطنية أو القومية ولا تهتم بالحب وراحة الإنسان أو شغفه للاستمتاع بصحبة طيبة وقضاء وقت سعيد. هذه الشركات تهتم بتحقيق الربح ومضاعفة الأعداد الغفيرة من المشاهدين والمتفرجين. تحولت الرياضة إلى صناعة تدر المال وتخلى الرياضيون عن «الحب والتسلية» كدافعين أساسيين للرياضة وتخلوا عن الوطن كدافع إضافي انضم لاحقا. تخلوا عن كل هذه الدوافع من أجل المال، الذي احتل موقع الدافع الأهم، وربما الوحيد، لممارسة الرياضة. تخلوا عن الرياضة كهواية واحترفوها مهنة.

لا أحد يعرف بالدقة أين تذهب المليارات الثلاث التي تحصل عليها الفيفا سنويا، أو الملايين التي يحصدها مغامرون وزعماء عصابات دولية يشترون النوادي الرياضية الأشهر في العالم. لا أحد يحقق عن الدور الذي تقوم به وزارات الداخلية والأحزاب الحاكمة في توظيف الرياضة لخدمة مصالحها ومصالح الطبقات الحاكمة.

*******

ما نعرفه على وجه الدقة هو أن الرياضة كما مورست في بورسعيد، وكما تمارس منذ سنوات في معظم الدول العربية، بل وفي أنحاء شتى من العالم، لا علاقة لها بالروح الرياضية. نعرف أيضا أن الرياضة لم تعد تبني الشخصية أو تحافظ على صحة أجسامنا، إنما تفعل العكس تماما.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

حذاري من لغة وعنجهية سلوك المنتصر..

مــدارات | سميح خلف | السبت, 7 أكتوبر 2017

الشعب الفلسطيني وحدة واحدة، وان حاولت البرامج ان تفرق ولا تجمع، هنا الكثير من الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15807
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع70387
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر561943
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45624331
حاليا يتواجد 3226 زوار  على الموقع