موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

في أربعينية المناضل اللواء عبدالله جزيلان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أربعون يوماً مرت على وفاة المناضل اللواء عبدالله جزيلان أحد القادة الكبار في تفجير الثورة اليمنية، وصاحب أكبر دور في الليلة العظيمة التي أطلعت الشمس في منتصف ليل اليمن، ونقلته - بمخاطرة وطنية محسوبة -من القرون الأولى إلى قلب القرن العشرين.

وتعود صلتي بفقيد الوطن الكبير إلى صيف عام 1957م. كان - يومذاك - يسكن مؤقتاً في منـزل أخيه لأمه العقيد عبدالكريم وحيش، وكنت قد تعرفت على هذا الأخير قبل ذلك بعامين في مدينة حجة، عندما كان ضابطاً في قيادة أحد الألوية العسكرية المرابطة في تلك المدينة.

وعندما انتقلتُ من حجة إلى صنعاء دعاني لتناول الغداء، والتعرف على أخيه أحد طلاب بعثة الأربعين الشهيرة. وفي منـزل العقيد عبدالكريم تعرفت على اللواء عبدالله جزيلان -المقدّم آنذاك - وتحدثنا يومها في أمور كثيرة، وروى لي شطراً من ذكرياته في لبنان، حيث بدأ دراسته مع رفاقه في بعثة الأربعين، ثم سرد شطراً من ذكرياته في مصر التي أكمل فيها دراسته، وتطورت الصلة بعد ذلك اليوم لتنمو إلى صداقة متينة، فقد كنا نلتقي كثيراً لنقرأ ونراجع ما نقرأ، وقد لاحظت أنه كان شغوفاً بقراءة الروايات والكتب التاريخية، وكنت أشاطره هذا الشغف، واختلف عنه بالإقبال على قراءة الشعر والأدب.

وفي عام 1958م عندما أُنشئت الكلية الحربية، وبعد أن انتقل إلى منـزل آخر بقيت الصلة وطيدة رغم انشغاله بالتدريس في الكلية وتعيينه نائباً لمديرها ثم مديراً لها. وفي هذه المرحلة تعلم الفقيد الكثير من الزعيم حمود الجائفي الذي سبقه إلى إدارة الكلية، ولعل أهم ما تعلمه منه الزهد وعدم التكالب على المناصب أياً كان نوعها.

وقد كانت فترة إدارته للكلية الحربية - على قصرها - من أخصب السنوات لا في عمره فحسب، وإنما في عمر الوطن، فقد تتابع إنشاء الكليات العسكرية تحت ضغوط داخلية وخارجية، وأقبل عليها الشباب الوطني بوصفها الطريق الممكن لتخليص الوطن من ركام التخلف، وسيطرة الاستبداد والاحتلال الأجنبي.

في هذا المناخ تعمّقت صلة اللواء عبدالله جزيلان بزملائه الضباط الكبار وتلاميذه من الضباط الصغار، ووصلت إلى مرحلة الإعداد للثورة والاستفادة من الفرص السانحة وأهمها الخلافات التي كانت دائرة على أوسع نطاق بين الأسرة الحاكمة، فقد كان كل فرد منها يدعي أنه الأحق بحكم هذا الشعب، الذي كان يبدو خاضعاً مستكيناً، وهو ليس كذلك.

وهنا تجدر الإشارة إلى أن البعض كان يأخذ على اللواء عبدالله جزيلان اعتزاله العمل السياسي منذ وقت مبكر، ولم يدرك هذا البعض أن التجربة التي خاضها في سنوات ما قبل الثورة وبعد قيامها، كانت كافية لتقنع من هو في مثل حساسيته وترفعه عن المهاترات والمنافسات في بلد لم يستقر على حال، ولم تستوعب سوى قلة من أبنائه الولاء للوطن، ممن لم تتغير مواقعهم، ولم ينتقلوا من أقصى اليسار إلى أقصى اليمين ومن أقصى اليمين على أقصى اليسار، لأمور شخصية ودفاعاً عن مصالح ذاتية.

لقد عرف نفسه وأدرك أنه غير قادر على الدخول في المعمعة، تلك التي لا يحقق الدخول فيها أي مكسب للثورة أو للوطن والتاريخ، فآثر الابتعاد والعزلة. ويكاد يكون الحال نفسه مع عدد من زملائه الذين حاولوا التكيف مع الأوضاع، ثم وجدوا أنفسهم في حالة من العزلة المريحة.

لقد عشت معه سنوات طويلة في القاهرة، وشهدت عن قرب متابعته لأوضاع الوطن في أواخر الستينيات، وإلى أواخر السبعينيات، وكيف كان يحترق من الداخل، وينظر بحزن إلى الصراعات التي كانت تدور بين شمال الوطن وجنوبه، وبين الرفاق في الشمال والرفاق في الجنوب، وكانت نتائج متابعته غير مشجعة، ولا مبررة للعودة والانضمام بالضرورة إلى هذا الطرف أو ذاك، وكان يرى أنه يستحيل بناء اليمن الحديث وفرض الاستقرار فيه إلا إذا تنازلت الأطراف المتصارعة لبعضها البعض، أو بالأصح للوطن الذي يستحق ذلك.

والملاحظ أن صراع الأطراف ما يزال قائماً حتى اليوم، رغم كل ما جرى من تجارب ومن مواقف تاريخية كانت حاسمة، وكفيلة بأن تجعل الجميع يتناسون كل الخلافات والجراحات، ويحتكمون إلى العقل وحده، فقد كان عليهم أن يبدؤوا مرحلة البناء والتصحيح لأخطاء الماضي بدلاً من إرباك الوطن، ومحاربة طواحين الهواء وإطالة زمن ترويع الشعب والاختلاف على السراب.

رحم الله فقيد الوطن الكبير اللواء عبدالله جزيلان، وتغمده بواسع الرحمة والرضوان. والبقاء لله الذي لا يضيع أجر من أحسن عملاً.

***********

تأملات شعرية:

يرحلون فرادى

إلى الله

حيث الجزاء الوفير

وتبقى على الأرض

آثارهم ومناقبهم

والثناء الكبيرْ.

أيها الراحلون:

سلاماً من الله

من وطنٍ ليس ينسى،

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

لينا بعلبكي مناضلة استحقت إعجابنا

مــدارات | عباس الجمعة | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

"المناضلة اللبنانية العربية لينا بعلبكي" تستحق منا اوسمة الشرف، كيف لا وهي ابنة اتحاد الش...

المصالحةُ تغيظُ الإسرائيليين والوحدةُ تثير مخاوفهم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

الإسرائيليون يراقبون المصالحة الوطنية الفلسطينية لكنهم غاضبون، ويتربصون بها ويدعون أنهم إزاءها صامتون وفيها لا ...

المصالحة لوحة فنية متعددة الألوان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

لا يطيب حديث لأهل غزة بعيداً عن المصالحة، فأينما يممت وجهك يسألونك عن المصالحة، وأي...

المرأة في الخليج والحداثة

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

من المحال كتابة تاريخ التحولات باتجاه الحداثة في مجتمعات الخليج والجزيرة العربية دون الوقوف عند...

من أنت يا بلفور...؟؟!

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

منذ بدايات القرن العشرين يقع الشعب الفلسطيني تحت تآمر كبير على أرضه وحقوقه وتواجده على...

الالتزام الديني ..أين تكمن المشكلة ؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | السبت, 21 أكتوبر 2017

    في ليلة السابع من المحرم تحدث سماحة الشيخ حسن الصفار عن " الالتزام الديني ...

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6777
mod_vvisit_counterالبارحة46631
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع97206
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر841287
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45903675
حاليا يتواجد 3832 زوار  على الموقع