موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الوحدة العربية والحرب على فلسطين ولبنان

إرسال إلى صديق طباعة PDF


منذ إنشاء الكيان الصهيوني، فلسطين ولبنان خصوصاً والوطن العربي عموماً في دائرة الاستهداف:

كيان توسّعي استيطاني عنصري ارهابي في العقيدة وفي الممارسة (من مذبحة دير ياسين إلى مجزرة قانا الأولى والثانية مروراً بجينين وسائر القرى والمدن الفلسطينية)

فلسطين في خطّة هذا العدو هي للترحيل والإحلال والتهويد ومحو الهويّة.

أمّا لبنان فهو خطأ تاريخي وجغرافي يجب تصحيحه أي محوه من الوجود (كلام يعود إلى موشي أرينز يوم كان سفيراً للكيان الصهيوني في واشنطن)

الوطن العربي بأقطاره كافة هو في الخطّة الصهيونية مشروع تقسيم إلى كيانات مذهبية وعرقية.

منذ زرع هذا الكيان الغاصب في أرض فلسطين وتسوده نظريتان يفضيان في حال تحقّقهما إلى النتائج نفسها: نظرية "إسرائيل القلعة" والتوسّع بالاحتلال وإنشاء المستعمرات ونظرية "إسرائيل السوق" والتوسّع بالهيمنة الاقتصادية وتطبيع العلاقات والاندراج في نسيج المنطقة.

الهدف التاريخي من هاتين النظريّتين هو القضاء على الهوية العربية بمضامينها كافة السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية.

أ‌- تجليات المشروع الصهيوني في المرحلة الراهنة:

- ضفّة ملحقة بالأردن في اتّحاد فيدرالي أو كونفدرالي.

- غزّة ملحقة بسيناء مقدّمة لإنشاء دويلة غزّة/ سيناء..

- توطين قسم من الفلسطينيين في أماكن اقامتهم وتهجير القسم الآخر إلى دول المنافي البعيدة.

- تهجير فلسطينيي الكيان خوفاً ممّا يسمّيه الصهاينة القنبلة الديموغرافية وتكثيف البناء الاستيطاني في القدس محواً لأيّ أثر فلسطيني أو عربي إسلامي/ مسيحي فيها.

- توسيع دوائر التطبيع بين "دول الاعتدال العربي" والكيان الصهيوني.

- "عرقنة" لبنان وتوزيعه فيدرالية طوائف ومذاهب متناحرة شطباً للدولة اللبنانية المركزية الواحدة القويّة بوحدة شعبها المتنوّع طائفياً ومذهبياً والذي يشكّل النقيض الحضاري والإنساني للدولة الصهيونية العنصرية..

- وضع الدول العربية مجتمعة في مواجهة ايران وابدال مصدر الخطر على الوطن العربي وتحويل وجهة الصراع التاريخي بين العروبة والصهيونية الى صراع تاريخي متجدّد بين العروبة و"الفارسية".. وذلك باثارة الحرب المفتوحة بين السنّة والشيعة وبين الأكثرية العربية والأقليات الاتنية على امتداد مساحة الوطن العربي..

- جعل "تقسيم المقسّم وتجزئة المجزّأ" عنوان هذه المرحلة لا بل عنوان كلّ المراحل. لماذا؟

التقسيم السابق الذي أجراه الاستعمار القديم تلبية لمصالحه (تقسيم سايكس/ بيكو) مكّن من تحقيق وعد بلفور بزرع اسرائيل كياناً صهيونياً/ استعمارياً في المنطقة. أمّا التقسيم الذي يعمل له اليوم الاستعمار الجديد بدءً من العراق سيمكّن إسرائيل من السيطرة الإمبراطورية على المنطقة.. التجزئة أو صيغ التصادم الدائم بين العرب والعرب هي الحلّ التاريخي لإدامة وجود الكيان المغتصب في قلب الوطن العربي.

ب‌- مرتكزات المواجهة قومياً وفلسطينياً ولبنانياً

- المواجهة غير ممكنة بدون إستراتيجيا لمواجهة قومية شاملة فتتجنّد لها قوى المقاومة والممانعة في رباعي الصمود القومي: فلسطين ولبنان وسوريا والعراق. هذا الرباعي له ظهير واحد هو ايران وله حلفاء وداعمون كثر في روسيا والصين وكوريا الشمالية وفي دول أميركا اللاتينية المناوئة للهيمنة الإمبراطورية الأميركية على شعوب العالم فضلاً عن سائر الدول والشعوب المستضعفة والمستهدفة.

- المواجهة غير ممكنة من دون تجميع القوى الوطنية والقومية المنخرطة في خطّ الممانعة والمقاومة بهدف التصدّي لأنظمة وحكومات عربية منخرطة في خطّ الاستسلام والمساومة.

- المواجهة غير ممكنة بدون التمسّك بالثوابت الوطنية والقومية وإعادة الصراع العربي/ الصهيوني إلى نصابه التاريخي: صراع حضاري/ كياني/ وجودي، صراع هويات وثقافات لا تلتقي في المضمون والقيمة، صراع وجود لا نزاع حدود.

- المواجهة غير ممكنة بدون بلورة مشروع النهوض القومي العربي والعمل على تنفيذه بعناصره الستّة: الوحدة، الحرية، الديموقراطية، التنمية المستقلّة، العدالة الاجتماعية، التجدّد الحضاري.

- المواجهة غير ممكنة بدون تفعيل الحركة القومية العربية باتّجاهاتها ومكوّناتها كافة.

- المواجهة غير ممكنة بدون تعميق التفاهم والتنسيق بين الاتجاهين القومي والاسلامي.

هذا على المستوى القومي الشامل باعتبار أنّ المواجهة قومية شاملة.

أمّا على المستويين الفلسطيني واللبناني فمن ضرورات تعزيز المواجهة نعدّد الآتي:

- مواجهة "الكنتنة" و"الفدرلة" بتعميق الحوار بين مكوّنات المجتمعين الفلسطيني واللبناني والسعي إلى إيجاد تفاهمات سياسية ثابتة بين قواهما المتعدّدة حماية للوحدة الوطنية القادرة وحدها على إحباط الخطط الصهيونية وحصر النزاعات بين القوى بالمسائل الداخلية فقط وحلّها بالوسائل الديموقراطية.

- إعطاء الفلسطينيين حقوقهم المدنية في لبنان تأميناً لحياة إنسانية كريمة يحدّها نفيان: لا توطين ولا تهجير.

- لبنان هو الأقوى بالمقاومة الدائمة. وفلسطين هي الأقوى بالانتفاضة المستمرّة وبالكفاح المسلّح. والاثنان هما الأقوى بالعرب الذين بإمكانهم أن يقولوا لا للولايات المتّحدة الأميركية. وهذا ما يدعو الى إطلاق حركة تحرّر عربي بقيادة قومية مشتركة.

- "الجهاد المدني" لا يقلّ شأناً عن "الجهاد المسلّح" في إدارة الصراع مع العدو. وثقافة المواجهة تعادل في مقاومة العدو فعل البندقية. وهذا ما يدعو إلى تعميم ثقافة المواجهة في جميع المؤسسات الفاعلة في تكوين الأجيال العربية.

- التصدّي بقوّة لمشاريع جعل لبنان قاعدة عسكرية أميركية واستتباعات ذلك أو مقتضياته كتكوين سلطة معادية لسلاح المقاومة وخاضعة للإملاء الأميركي.

ويبقى السؤال: هل هذا ممكن؟

نرجّح إمكان تحقّق كلّ ذلك بالاستناد إلى الآتي:

- انتصار خطّ المقاومة في لبنان وسوريا والعراق بدعم روسي ميداني يشكّل حدثاً أساسياً ومفصلياً في تحوّلات المنطقة.

- التدخّل الروسي في شؤون المنطقة لا يدخل في باب المناورة السياسية بل يشكّل نقطة تحوّل تاريخي في السياسات الدولية وموازين القوى ذات التأثير الفعلي في مستقبل العالم عموماً والوطن العربي وجواره الإقليمي خصوصاً.

- هزيمة المشروع الأميركي في المنطقة (تحديداً في العراق وسوريا) ستكون لها آثارها السلبية على المشروع الإمبراطوري الأميركي المعدّ للعالم كلّه.

- مخاض ولادة "شرق أوسط جديد" أو "شرق أوسط كبير" انطلاقاً من حرب تموز 2006 على لبنان لم يؤت ثماره ولم تسفر عنه سوى الهزائم.

وفي الخلاصة نقول: إنّ قراءة جديدة ومتحرّرة من عقد النقص والخوف وعدم الثقة بالذات لواقعنا وواقع أعدائنا تنبئ بوضوح أنّنا في الاتجاه الصحيح من التاريخ.

 

 

د. ساسين عساف

عضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي

 

 

شاهد مقالات د. ساسين عساف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في دراسات

القدس في اللاّهوت السياسي الصهيوني

د. ساسين عساف

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

الصهيونية دعوة يهودية وجدت تعبيرها في دولة إسرائيل.. وهي دعوة سياسية تنطلق من الدين.. وال...

التعليم التكويني والتدريس التربوي

د. زهير الخويلدي

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

"إذا كانت الأزمة في التربية هي أزمة في الحضارة بأسرها، فإن التربية في حد ذات...

في ذكراه المئوية..

فهد سليمان

| السبت, 2 ديسمبر 2017

وعد بلفور في مدار سايكس- بيكو 1- مبضع سايكس بيكو 2- فلسطين.. العقدة في منشار سا...

مقدّمات الحرب الأميركية/ الصهيونية على سوريا

د. ساسين عساف

| السبت, 2 ديسمبر 2017

أوّلاً: الأسباب/ الاتهامات منذ قيام الانتفاضة الأولى في فلسطين، ومنذ بدء عمليات "حز...

تعريف الفلسطيني

د. أحمد محمد المزعنن | الخميس, 30 نوفمبر 2017

أولاً- مائة سنة مشؤومة على وعد بلفور أ- قبس من نور المعرفة...

إستراتيجيات التفكيك والتجزئة والتقسيم

د. ساسين عساف

| الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

* رسائل صهيونية لتقسيم لبنان والمنطقة إنّ خطّة تجزئة الوطن العربي هي قدي...

أصوات فكرية عريقة عن تربية فلسفية جديدة

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

"انه لو ساءت حال صانعي الأحذية، ولم يعودوا كذلك إلا بالاسم، لما كانت العاقبة وخي...

بلفور الوعد الخبيث

حسن العاصي

| الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

قراءة في الانحدار الأخلاقي الغربي حين أعلن وزير الخارجية البريطاني اللورد "آرثر جيمس بلفور" رسم...

علامة وجود الديمقراطية هي قوة المشاركة وحرية الفعل

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

"لم يعد بمقدور السياسة الطموح إلى الشمولية التي كانت تدين بها للرغبة في توفير بدي...

نماذج من أقوال الرئيس عبد الناصر، مفاتيح لقراءة الراهن العربي

د. ساسين عساف

| السبت, 7 أكتوبر 2017

  1-فلسطين   - "... وبدأت طلائع الوعي العربي تتسلّل إلى تفكيري وأنا طالب في المرحلة ...

القول الحديث في تاريخ مصر الحديث: الحكم العثماني في مصر بين الوثائق والاستشراق

محمد شعبان صوان

| الخميس, 5 أكتوبر 2017

ساد الحديث زمناً عن "الاحتلال العثماني" وبعضهم زايد بصفة "الاستعمار التركي" للبلاد العربية، ونال الق...

العقل الإسلامي وإشكاليات النهوض الحضاري*

د. عزالدين عناية

| الخميس, 5 أكتوبر 2017

  ثمة مفارقة يشهدها تاريخنا الراهن تسترعي الانتباه. في الوقت الذي تعيش فيه الساحة العربية ...

المزيد في: دراسات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12735
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع50206
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر671120
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48183813