موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

هل لي أن أتكلم؟...

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في الكلام...

الكثير...

من الكلمات الممتنعة...

تحمل كل المعاني...

الممتنعة...

اللا نستطيع الإفصاح عنها...

اللا نتداول...

في شأنها...

لكون المجتمع...

يتحاشى تداولها...

فهي مصنفة...

في عداد الممنوعات...

في عداد الكلام...

المحرم...

مع أن المتداول...

من الكلمات...

لا قيمة له...

وليس من شأنه...

تحقيق التواصل...

بين الأفراد...

وبين الجماعات...

وفي كل دروب الحياة...

******

إنني...

عندما أتكلم...

أضطر إلى استعمال...

الكلمات الممتنعة...

بمعانيها الممتنعة...

في الارتباطات...

اللا تقبل الاستعمال...

من بين الكلمات الممتنعة...

في الفضاءات الكثيرة...

اللا يتداول فيها الناس...

إلا الحلال...

من الكلمات...

اللا تعترض...

من المجتمع...

******

والحلال من الكلمات...

لا يحمل أي معنى...

ولا يشفي العليل...

لأن الحياة...

متقلبة...

والكلمات الحلال...

لا تعكس...

كل أشكال التقلب...

التفرز من بينها...

كل المعاني الجديدة...

اللا يعبر عنها...

بالكلمات الحلال...

لأن الكلمات الممتنعة...

محرمة...

في عرف المحافظين...

في استعمال نوع معين...

من الكلمات...

لأداء معنى معين...

من معاني...

الكلمات الحلال...

لتبقى المعاني الجديدة...

اللا يعبر عنها...

إلا بالكلمات الحرام...

محرمة...

لا يعرفها الناس...

ولا يسعون...

إلى معرفتها...

حتى لا ينجروا...

إلى استعمال الكلمات الحرام...

******

فهذا حلال...

وهذا حرام...

صارت متنقلة...

من عالم الدين...

إلى عالم الكلمات...

ومن عالم الكلمات...

إلى عالم بحر المعاني...

فهل نتجاوز...

كل الخانات المعتمدة؟...

حتى نعيش العصر...

حتى نعيش ثقافتنا...

حتى نعبر عن رأينا...

بدون التقيد...

بأي خانة...

من خانات...

هذا حلال...

وهذا حرام...

مما يروجه...

(فقهاء) المساجد...

مما يلتقطه...

من يؤدلج دين الإسلام...

ويوظفه...

في تأبيد الاستبداد...

أو في تأسيس...

استبداد بديل...

مما يلتقطه...

كل الحكام...

ويعتمدونه...

لقمع الشعوب...

لقمع الحركات...

اللا تتراجع...

عن مطالبها...

******

وإذا كان هناك...

ما يستحق منا الوقوف...

فالحكام...

والأثرياء...

والناهبون...

ثروات الشعب...

خيرات الوطن...

هم من خربوا...

هذا حلال...

حتى يستحلون...

لأنفسهم...

نهب الخيرات...

وفرض الرسوم الوضيعة...

وتحديد الأرباح...

ورفع الضرائب...

على المستهلكين...

اليعانون...

من غلاء الأسواق...

من ارتفاع الأسعار...

ومن رفع الضرائب...

وهم من شرعوا...

هذا حرام...

لجعل الجماهير...

تتوقف...

عند حدود الاحتجاج...

حتى تستمر فيه...

حتى لا يتحول الاحتجاج...

إلى انتزاع المكاسب...

حتى لا يطلب الشعب...

ممارسة...

سلطته...

حتى لا يكون هناك...

دستور شعبي...

حتى لا تكون هناك...

انتخابات...

حرة ونزيهة...

تحترم...

إرادة الشعب...

من منطلق...

أنه مصدر السلطات...

أنه مصدر للتشريع...

أنه مصدر للتنفيذ...

أن كل أمر...

يصدر عنه...

يكون في الدستور...

وطبقا للقوانين المتبعة...

******

والملاذات الكثيرة...

التنبئنا...

بأن الشعب...

لا زال بعيدا...

عن امتلاك سلطته...

عن اختيار...

من يحكمه...

من يمثله...

في الجماعات...

وفي البرلمان...

منها ملاذ...

هذا حلال,,,

وهذا حرام...

من الكلمات/ المعاني...

في واقعنا...

في واقع الشعب...

في واقع الكادحين...

حتى نعجز...

عن التعبير...

عن رأينا...

حتى لا نستطيع...

الإفصاح...

عن دواخل أنفسنا...

وأننا نلتزم...

بالكلمات الحلال...

ولا نتجرأ...

على استعمال...

الكلمات الحرام...

التصيب الهدف...

في التعبير...

عن المعنى المراد...

لنعيش...

بدون إرادة...

بدون فعل...

في الزمان...

بدون تغيير...

في المكان...

بدون تطوير...

لأنفسنا...

بدون تعلم...

ما يفيد...

في مجرى الحياة...

******

يا أيها الآتي...

إلى واقعنا...

لا تتردد...

في الإمساك...

عن السعي إلينا...

فنحن لا زلنا...

في عصر...

هذا حلال...

وهذا حرام...

لم نغادره بعد...

لم نغادر...

تخلفنا...

لم نقتحم بعد...

تقدمنا...

لم نستطع...

تحطيم الجدران...

الحرام...

لم ندس بعد...

تماثيل الحلال...

الصارت آلهة...

لا تتغير...

يعبدها القوم...

المستعبدون...

يعتبرون...

تماثيل الحلال...

أصناما...

للعبادة...

كما يعتبرون جدران الحرام...

حديدية...

لا تقتحم...

تفصل مابين الإنسان...

واللا إنسان...

فالإنسان يسعى إلى...

دوس تماثيل الحلال...

واللا إنسان يعبدها...

والإنسان يسعى إلى...

تحطيم جدران الحرام...

واللا إنسان...

يستصعب الاقتحام...

يعتبر...

أنه فعل حرام...

******

با وطني الرائع...

يا وطني...

إن منطق العقل...

يقول...

كل شيء فيك حلال...

إن أردت أن تتقدم...

ومن يعتبر...

أن ما فيك...

فيه الحلال...

وفيه الحرام...

وما هو فيك حلال...

أن تكون كما يريد الحكام...

وما هو فيك حرام...

أن تتجدد...

وأن تتقدم...

وان تتطور...

ان نعبر عن رأينا...

بالكلمات الحرام...

وأنت أنت...

لا تتجدد...

ولا تتقدم...

ولا تتطور...

إلا بتحررنا...

من سيطرة...

أدلجة دين الإسلام...

التجيز...

استعمال الكلمات الحلال...

التمنع عنا...

استعمال الكلمات الحرام...

فلا نستطيع...

إلا التعفف...

حتى لا نخترق...

مجال الحرام...

ولا نستطيع...

اقتحام المجال...

خوفا...

من دوس التماثيل...

ولا نستطيع...

تحطيم الجدران...

******

فما ذنبك...

أنت يا وطني...

ما ذنب الشعب...

ما ذنب العمال/ الأجراء...

ما ذنب...

باقي الكادحين...

ما ذنب الإنسان...

فينا...

حين نقرر...

تمسكنا بمقولة...

هذا حلال...

هذا حرام...

التسكننا...

في منظومة القول الحلال...

وفيما يناقضها...

من الأقوال الحرام...

ليتيه الشعب...

ليتيه كل أفراد الشعب...

ليتيه العمال/ الأجراء...

ليتيه الكادحون...

لنتيه نحن...

بين منظومات الكلام الحلال...

وبين منظومات الكلام الحرام...

والتيهان...

في عصرنا...

من عوامل تخلفنا...

فكيف نتجاوزه...

حتى نتقدم...

حتى نتطور...

******

إننا نحن...

في عصر التخلف...

الأنتج القاعدة...

الأنتج داعش...

الأنتج النصرة...

الأنتج كل...

من يؤدلج دين الإسلام...

من يسوس التخلف...

بهذا حلال...

وبهذا حرام...

والضحية...

هو أنت يا وطني...

هو الشعب...

اللا يملك بعد وعيه...

هم العمال/ الأجراء...

اليفتقدون...

التعبير عن رأيهم...

هم الكادحون...

اللا يحسب لهم رأي...

هم نحن...

النعتبر...

من المفقودين...

ليصير الضحايا...

كثيرون...

وللحد من كثرتهم...

لإيقاف توالدهم...

لا بد من...

إيقاف مفهوم...

هذا حلال...

وهذا حرام...

حتى نتلمس...

كل الطرق...

في اتجاه إحداث التقدم...

في اتجاه إقبار التخلف...

في اتجاه استعادة...

كل الحقوق...

الأقبرتها...

أدلجة دين الإسلام...

حتى تتحول كل الحقوق...

إلى وسيلة....

لابتداع تقدمنا...

لابتداع تطورنا...

******

لقد آن الأوان...

لأن يصير مفهوم...

الحلال/ الحرام...

في ذمة التاريخ...

ويحل محله...

هذا قانوني...

وهذا غير قانوني...

هذا حق...

وهذا غير حق...

حتى نتجاوز...

عمق تخلفنا...

ولكنه الجهل...

ولكنه انتشار الأمية...

سيادة كل أشكال التخلف...

في فكرنا...

في ممارستنا...

في تدبير شؤون الحياة...

في ظل تحكم...

أدلجة دين الإسلام...

في فكر البسطاء...

في ممارستهم...

اليعيشون...

على ما يسمعون...

من خطباء المساجد...

في المناسبات...

من المنتمين...

إلى أحزاب...

أدلجة دين الإسلام...

مما يجعل الأمر...

لا يخرج عن...

اتخاذ قرار...

في مستوى المرحلة...

للقطع مع الجهل...

للقطع مع الأمية...

للقطع...

مع توظيف المدرسة...

لتوظيف...

أدلجة دين الإسلام...

للقطع...

مع توظيف المساجد...

لتكريس أدلجة دين الإسلام...

لإشغال المسلمات والمسلمين...

بهذا حلال...

وهذا حرام...

حتى يفقدوا...

هويتهم...

حتى يصيروا فاقدين...

لمعنى الإنسان...

والمومنون...

لا يومنون بأي إنسان...

إلا إذا طهروا الأدمغة...

من رجس الأدلجة...

حتى تستطيع استيعاب...

معنى الإنسان...

حتى يحترموا...

كيان الإنسان...

حتى يصير الإنسان...

في فكرهم...

وفي ممارستهم...

سيد الكون...

ويصير كل الكلام...

مباحا...

ليس فيه...

هذا حلال...

وهذا حرام...

ولا وجود لشيء...

يسمونه...

كلاما ممنوعا...

من الاستعمال...

حتى ننطلق...

حتى تنطلق القامة الكبرى...

لهذا الإنسان...

في اتجاه...

فرض التحرير...

وتجريم الاستعباد...

وتتقرر...

ديمقراطية الشعب...

على أساس...

إلغاء الاستبداد...

وتترسخ...

كرامة كل إنسان...

على أساس...

احترام حقوق الإنسان...

حتى يتمتع الشعب...

بحريته...

بديمقراطيته...

بكرامته...

بعد تحقيق العدالة...

في توزيع الثروات...

في تقديم الخدمات...

******

والإنسان لا يستطيع...

قبول منع الكلام...

بحكم هذا حلال...

وبحكم ذاك حرام...

والحلال، والحرام لا يروج...

في زمن يسود فيه التحرر...

تحترم فيه...

ديمقراطية الشعب...

يختفي منه المحتكرون...

الناهبون...

لثروات الشعب...

الملتهمون...

لمداخيل الجماعات...

لكل الضرائب...

حتى يتبوأ الشعب...

الصدارة...

ويصير القوم...

أسيادا على أنفسهم...

لا يتسيد أي شخص...

على السيد الشعب...

الذي له الكلمة...

اللا توصف...

لا بالحلال ولا بالحرام...

من منطلق...

أن دولة الشعب...

ليست دينية...

لا ترتبط...

لا بدين محمد...

ولا بدين عيسى...

ولا بدين موسى...

ولا بأديان الهنود...

ولا بأديان الصين...

فكل الأديان...

في دولة الشعب...

شأن فردي...

يختار الأفراد منها...

ما يقتنعون به...

ما يومنون به...

دون إقناع...

ودون إلزام...

من الحكم...

ومن أرباب العمل...

ومن مالكي...

أراضي الإقطاع...

أو لا يقتنعون...

بأي دين...

فلا يلزمون به...

مهما كان...

هذا الدين...

اليتحول...

إلى وسيلة...

لتأبيد الاستبداد...

أو إلى فرض استبداد بديل...

لأن وظيفة الدين...

عندما يؤدلج...

ان يدجن كل محكوم...

أن يتباهى...

بضبط المومنين به...

بخضوع كل مومن...

بما فيه ضمان...

لدخول الجنان...

لاجتناب جهنم...

بعد إرضاء الحكام...

اليتماهون مع الله...

اليضمنون العيش الذليل...

في الحياة الدنيا...

******

وفي التحرير...

في ديمقراطية الشعب...

في تحقيق العدالة...

في احترام كرامة كل إنسان...

لا وجود لشيء...

اسمه...

دولة دينية...

لأن دولة الشعب...

لا تكون...

إلا دولة ديمقراطية...

من الشعب...

وإلى الشعب...

إلا دولة علمانية...

تتساوى فيها...

كل الأديان...

وكل المذاهب...

ولا وجود فيها...

لقمع دين لدين...

ولا لقمع أي مذهب...

فالأفراد أحرار...

فيما يختارون...

من أديان...

أو مذاهب...

حتى لا تسقط...

في تسييد دين معين...

ليصير وسيلة...

لتدبير...

هذا حلال...

وهذا حرام...

وأيام العمر...

لا تتساوى...

مع حقيقة العمر...

إن اختارت...

أن تصير وفق...

هذا حلال...

وهذا حرام...

لأن عمر الإنسان...

ينتفي منه الزمن...

ويحضر فيه...

اختيار الدين المؤدلج...

ومؤدلجو كل الأديان...

ينصبون أنفسهم...

(علماء/ أنبياء/ رسل)...

وفي الدين...

اي دين...

عندما يتحول المؤدلج...

إلى (عالم/ نبي/ رسول)...

تقوم القيامة...

في كل بلاد المسلمين...

ويسود الأمل...

في بلاد الكفار...

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

سندريلا

جميل مطر

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  أعرفها منذ وقت طويل. كانت وهى صغيرة تعشق قصة سندريلا. تقرؤها بعد الدرس وقبل ا...

«ذاكرة مياه المحيط».. التنوّع والتسامح

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  «يموت ببطء.. من لا يعرف كيفية الاهتداء بفضل عينيه»، مقطع من قصيدة للشاعر التشيل...

الصراحة والسخرية الحزينة

وليد الزبيدي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  عندما تمزج شخصية عراقية واعية ومثقفة بين ثلاثي ـ الصراحة والسخرية والحزن ـ فإن حض...

لويجي برانديللو.. الحقيقة والحياة 2 ـ2

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

  ومن مسرحيات بيرانديللو أيضا مسرحية بعنوان “كما تريدني”، بطلتها امرأة يدعوها بيرانديللو بالمجهولة، يتعرف ...

ما حكاية السمبوزيوم

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  كثرت الملتقيات الفنية، ما يطلق عليها تسمية “سمبوزيوم” في عالمنا العربي، صار رسامون ونحاتو...

مِنْ خُزَامَى الرِّيَاض

محمد جبر الحربي

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

مَا أطْيَبَ الأهْلَ فِي أرْضِي وَفِي سَكَنِي هُمْ نُوْرُ عَيْنِي وَهُمْ نَبْضِي وَهُمْ سَكَنِ...

مملكة الحب

سعيد لعريفي

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

أنت فقط.. من تملك.... ناصية الحرف وزمام البيان... ... أنت فقط.....

استعارات جسديَّة... (1)

نمر سعدي

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

النرجسيَّةُ جرحٌ في القصيدةِ؟ أم في القلبِ؟ أم هيَ ظلُّ الذئبِ في جسدِ الأُنثى؟ أ...

يعود الشجر إلى البحر

حسن العاصي

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  أبداً لم يكن والدي رجلاً رومانسياً لم نراه يحضر يوماً وردة لأمي لكنّه يحضر ...

الشقراء الذرية (2017):

مهند النابلسي

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

استدعاء صراعات الاستخبارات واحتدام التنافس "الجيوسياسي"! ترسل عميلة الجهاز البريطاني M16 السرية لبرلين خلال الأ...

يسرقون بتطور

فاطمة المزروعي

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

كل من يتوجه نحو الكتابة والتأليف، سيلاحظ نوعاً جديداً من السرقات الأدبية، وهي سرقة متط...

لويجي برانديللو.. الحقيقة والحياة ١ ـ ٢

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  في المسرح اليوناني القديم، كان الممثل يضع على وجهه قناعاً، عندما يقوم بالتمثيل، وكان ا...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5445
mod_vvisit_counterالبارحة30698
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع130517
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر865137
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47178807
حاليا يتواجد 4279 زوار  على الموقع