موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

قرطبة طوق الحمامة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

«مسجد قرطبة الكاتدرائي» هذا هو الاسم الرسمي الذي يُطلق الآن على «مسجد قرطبة»، وهو من أكبر المساجد في العالم وأروعها ، أنشأه في عام 786 للميلاد الخليفة عبد الرحمن الداخل، مؤسس الدولة الأموية في الأندلس. وعندما ندخل الفناء الخارجي للمسجد تقابلنا أشجار البرتقال، كما زرعها العرب، ومكان الوضوء الكبير، وبرج الكاتدرائية الذي أمر ببنائه فوق منارة المسجد الإمبراطور «شارلس الخامس». وسيندم الإمبراطور، الذي كان يحكم نصف أوروبا في القرن السادس عشر، على قراره، ويقول لمن طلبوا الإذن ببنائه: «لقد بنيتم ما كنتم أو غيركم سيبنونه في أيّ مكان، لكنكم دَمّرتم شيئاً كان فريداً في العالم». هذه الحادثة لم أتوقع أن يرويها «جواكيم فرنانديز»، المرشد السياحي الإسباني الرسمي داخل «مسجد قرطبة».

 

وجهدتُ كي أتماسك بدنياً وعاطفياً وأنا أتابع «فرنانديز» في أزقة وباحات «قرطبة»، ومنازلها الأندلسية، وقلاعها وأطلالها وأرودُ أبهاء «المزجويتا»، كما يُسّمى «مسجد قرطبة» بالإسبانية، والذي تبلغ مساحته 24 ألف متر مربع. وتشحبُ الإضافات الباذخة غير الإسلامية لـ«المسجد» أمام بهاء قناطره الأصلية العملاقة، و«غابة الأعمدة» التي يبلغ عددها 856 عموداً مصنوعة من «اليشب» و«العقيق» و«الرخام» و«الجرانيت». وعندما نتعرف على تفاعلات وتقاطعات الأديان في «مسجد قرطبة»، نتذكر أن السيد المسيح وأمه مريم عليهما السلام ولدا وعاشا في المنطقة العربية، فنبكي على حال الآخرين وحالنا. وفي «إيميل» بعثتُه إلى «فرنانديز» قلتُ: «أنت تجعلنا نعيد التفكير بالعالم، وننظر إليه بروح أعمق من التسامح، أُسّميه بالأحرى الحب». وهل غير الحب العربي الإسباني المشبوب أطلق في الأندلس رقصة «الفلامينكو» التي يهزُّ الراقصون بها الأرض هزّاً؟

و«الحب، أعزّك الله، أوله هزل وآخره جدُ»، هكذا يستهل «ابن حزم» حديثه في كتابه «طوق الحمامة» عن «ماهية الحب»، الذي «دَقّت معانيه لجلالتها عن أن توصف، فلا تدرك حقيقتها إلاّ بالمعاناة، وليس بمنكَر في الديانة ولا بمحظور في الشريعة، إذ القلوب بيد الله عزَ وجل». عنوان الكتاب «طوق الحمامة» وعنوانه الإضافي «في الألفة والآلاف»، وهو موسوعة شيقة عن الحياة في «قرطبة»، وصراعاتها السياسية والفكرية والغرامية، وسيرة ملوكها، وزعمائها، ومفكريها، وفلاسفتها، وأدبائها، وحسناواتها، يرويها «ابن حزم» شعراً ونثراً. وأجمل ما في الكتاب، «فيزياء» الحب، الذي يقول عنه «ابن حزم» إن «نفس المحب متخلصة عالمة بمكان ما كان يشركها في المجاورة، طالبةٌ له، قاصدة إليه، باحثة عنه، مشتهية لملاقاته، جاذبة له لو أمكن كالمغناطيس والحديد».

ومؤلفات «ابن حزم» 400 مجلد و80 ألف صفحة، في الدين، والفكر، والعلم، وهو من أوائل من قال «البراهين قد صَحّت بأن الأرض كروية»، واستشهَدَ بقوله تعالى «خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْلِ». وعندما نقرأ «ابن حزم» نتعرف على أحداث وأشخاص وأسرار «قرطبة»، جوهرة الحضارة الإنسانية، وندرك لماذا تخلّى عن الرئاسة، وهي أعلى مناصب الحكومة، وسُجن، وحُجزت أمواله. فسطوة الجاه والثراء لا ترقى إلى حيوات مبدعة عاشها كشاعر، وكاتب، وعالم بالطب والنفس والفلك، وفيلسوف وفقيه وسياسي ومؤرخ، وقبل وبعد كل شيء كعاشق.

ونشأ «ابن حزم» في أحضان جواري القصر في «قرطبة»، شقراوات وسمراوات من عِلية أمم الأرض. «ولقد شاهدتُ النساءَ، وعلمتُ من أسرارهن ما لا يكاد يعلمه غيري، لأني رُبيتُ في حجورهن، ونشأتُ بين أيديهن، ولم أعرف غيرَهنَّ، ولا جالستُ الرجالَ إلاّ وأنا في حدّ الشباب، وهنّ علمنني القرآن، ورؤينني كثيراً من الأشعار، ودَّربنني في الخط، ولم يكن وكدي وإعمالُ ذهني مذ أول فهمي وأنا في سن الطفولة جداً إلاّ تعرُّف أسبابهن، والبحث عن أخبارهن، وأنا لا أنسى شيئاً مما أراه منهن».

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

“شارلي شابلن ” بعد أن أصبح لا يطيق الصمت !

د. هاشم عبود الموسوي

| السبت, 7 يوليو 2018

ما الذي فعله ، إليكم قصته الديكتاتور العظيم (1940) The Great Dictator   إن ظاهرة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

واقعنا من الشعر العربي القديم

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 6 يوليو 2018

  ليس في الشعر العربي وحده ما يستحق إعادة القراءة والتأمل في المعاني الثواني التي أ...

مونيه إلى الأبد

فاروق يوسف

| الخميس, 5 يوليو 2018

غالبا ما يُسلط الضوء على لوحات الرسام الفرنسي كلود مونيه (1840- 1926) كبيرة الحجم الت...

سز كين.. علامة يستحق التكريم حيًا وميتًا

شريفة الشملان

| الخميس, 5 يوليو 2018

  توفي في إسطنبول 30 الشهر الماضي الأستاذ الدكتور العلامة (محمد فؤاد سزكين) بعد عمر طو...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم42989
mod_vvisit_counterالبارحة51726
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع167637
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر531459
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55447938
حاليا يتواجد 4897 زوار  على الموقع