موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

صناعة الرأي في زمن «تويتر»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

إعلام لا يحتاج لخبرات ولا قراءات معمقة ولا تجربة كبيرة.. انها مساحة الحضور لمن لا مساحة له.. تنطوي على عدة جمل أو بضع كلمات.. او صورة او فوتوشوب.. لتصل رسالة من نوع آخر.. إنه إعلام شعبي لا حدود لنزعاته وطرائفه وسقطاته أيضاً..

 

لم يعد الرأي اليوم والتوجيه والتأثير حكرا على وسائل اعلام رسمية أو شبه رسمية يمكن ضبطها ومراقبتها وتوجيهها. هناك سيل فضائي والكتروني من الصعب السيطرة عليه مهما كانت المحاولات.

قنوات التواصل الاجتماعي أحدثت خلال أقل من عقد ثورة في عالم الاتصال. والنجوم لم تعد تصنع فقط في مدارج المؤسسات الاعلامية والصحف والقنوات.. بل ان بعضها سطع نجمه في تلك المواقع، وربما وصل وبمسار عكسي إلى واجهة مؤسسة أو صحيفة أو قناة تلفزيونية فضائية. وليس من الغريب ان يكون جزء لا يستهان به من مادة قنوات الاعلام هي انعكاس الصدى الذي تحركه قنوات تواصل اجتماعي بين فئات وجماعات وافراد تحمل قضاياها إلى الفيسبوك وتوتير وسواها.

منذ نهاية العقد الاخير من القرن الماضي.. وبعد عقد ونصف من القرن الحالي، تبدت وتصاعدت الثورة الكبرى في عالم الاتصال. هذه الثورة لا تناظرها أي ثورة معرفية في أي مجال او أي عصر. اجتاحت العالم أجهزة الهواتف الذكية، لتأخذك حيث تريد، حيث لا قيود ولا حدود، ولتضع العالم بين يديك في لحظات وتوفر لك الخدمات والمعلومات والصور وتجعلك ايضا شريكا في التفاعل مع قضايا الساعة.

برامج ومواقع وقنوات التواصل الاجتماعي ليست فقط دردشة ورأي، إنها عالم من الخدمات ومصادر المعرفة والبحث والتسويق والخدمات.. لقد طالت كل شيء تقريبا في حياة الانسان.. على المستوي الاقتصادي او الاجتماعي او الثقافي او السياسي... إنها عنوان هذا العصر بلا منازع.

لا يمكن لمن يريد ان يقرأ في التطورات الثقافية لأي مجتمع سوى أن يبحث في هذه الوسائل والبرامج، وذاك العالم الذي لم يعد يخلو منه جيب انسان.. وليست بالطبع آثار هذا العالم كلها ايجابية.. وليست مسؤولية منتجات العلم والمعرفة أن يساء استخدامها.. فكما هي وسائل للمعرفة والترقي والحوار والتعبير عن الذات وترقيتها.. هي ايضا وسائل يمكن توظيفها في التضليل والارتكابات الخطيرة والقاتلة.

وكما سهلت مهمة البشرية وخدمت احتياجاتها وطورت وسهلت ملامح حياتها.. كذلك كانت مجالا لاصطياد المغفلين وايهام ذوي الحصيلة الرديئة من ثقافة الحياة.

وإذ تتطور التقنيات الاتصالية على نحو سريع، فكذلك تتطور تقنيات المراقبة والحظر، وتبقى في كلا الحالين سوقا ضخمة، تدر مبالغ خيالية، وتحرك شركات كبرى، وتدير صناعة لا تدري إلى أين يمكن أن تقف منتجاتها.. ومن اللافت أن صناع التوسع في صياغة حياة جديدة عبر تلك الادوات التي تتطور يوما بعد آخر.. هم ذاتهم صناع الحواجز والمراقبة والحظر والكشف..

وتبقى هناك ظواهر لافتة جديرة بالتوقف.. وهي ثمرة التوسع الشعبي الكبير في استخدام وسائل وقنوات التواصل الاجتماعي.. منها ما يمارس قصدا أو دون قصد واستهداف.. حيث تتداخل عناصر كثيرة في التأثير على الرأي العام، الذي لم يعد حكرا على خطيب أو صحيفة أو قناة اذاعية أو تلفزيونية.. بل أن حضور قنوات التواصل الاجتماعي أصبح اليوم أكثر تأثيرا وأهمية.

ومنها ظواهر تستدعي تحليلا اجتماعيا.. فعلى سبيل المثال: كيف أصبح جمهور تلك الوسائل صُناعا للنكتة والطرفة والتعليق الساخر.. وبشكل غير معهود في بيئة الصحراء المشهود لها بالتحفظ والجفاف..؟! هل يمكن إعادة ذلك إلى التطورات الاجتماعية والثقافية خلال العقود الاخيرة، حيث تفجرت طاقات جمهور كان يصعب قياس تحولاته الصامتة، حتى تكشفت عبر مواقع وبرامج التواصل الاجتماعي التي تسيدت المشهد بلا منازع..

وهو إعلام لا يحتاج لخبرات ولا قراءات معمقة ولا تجربة كبيرة.. إنها مساحة الحضور لمن لا مساحة له.. تنطوي على عدة جمل أو بضع كلمات.. او صورة او فوتوشوب.. لتصل رسالة من نوع آخر.. انه اعلام شعبي لا حدود لنزعاته وطرائفه وسقطاته أيضا.

التطورات التقنية المتسارعة، والتواصل فائق السرعة بين الشعوب واهتماماتها وقضاياها، وبروز ظاهرة المحرر القابع في زاوية في غرفته يطالع هذا السوق الضخم ويخوض في الازدحام الشديد.. ليلقي ببضاعته فيه.. والتحولات في ثقافة مجتمع، والتي جرت جمهورا عريضا من الشباب من حيز التفاعل المكاني الثابت الحدود والابعاد إلى حيز لا زماني ولا مكاني.. مفتوح على الآفاق.. كل هذا دعم اكتشاف جيل جديد.. احدى ادواته السخرية والطرفة والتعليق الجيد والرديء، والمتزن والمتجاوز أيضا.

تشير المعلومات الاحصائية الى اننا اكثر الشعوب تطورا في استخدام أدوات وقنوات التواصل الاجتماعي كتويتر.. وها نحن امام جيل آخر بالكاد بدأ يتهجأ الحروف الأولى وهو يصر على ان تصبح هذه الوسائل والأدوات جزءاً من عالمه..

هناك تحولات وتطورات علينا مراقبتها ودراسة أبعادها وتأثيراتها لأنها ستكون العامل الأكبر خلال السنوات القادمة في صياغة عقول الأحياء ونمط الحياة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

حوار الثقافات وأسئلة الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  لا يكاد يمضي يوم إلّا ونحن نشاهد حادثاً أو نسمع خبراً أو نقرأ فكرة ج...

نافذتها، نوافذهن

فاروق يوسف

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  أثق بالنافذة التي تفتحها الرسامة العربية على أفق لم نتعرّف عليه من قبل، في تار...

الكِتابُ في زمن الإنهاك..!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  سيظل الكتاب مهما تطورت وسائل النشر الأخرى، عشق القراء ومتعة الاكتشاف، وزاد المعرفة، ووسيلة...

الدولة .. بيئة حاضنة للفكرة الإصلاحية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  بدأ الإصلاح، في الوعي العربيّ الحديث، فكرةً ثم ما فتئ أن تحوّل إلى مشروعٍ...

وأتى القطار

محمد جنيدي | الاثنين, 19 فبراير 2018

قصة قصيرة

برج الذاكرة في اليوم السابع

| الاثنين, 19 فبراير 2018

القدس: 15-2-2017 ناقشت ندوه اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس ديوان "بر...

طلال بن أديبة والأمل

جميل السلحوت | الاثنين, 19 فبراير 2018

طلال بن أديبة شيء من السّيرة الذّاتيّة لرجل الاقتصاد المعروف طلال توفيق أبو غزالة. وطل...

دلالة اللفظ في اللغة العربية

عبدالعزيز عيادة الوكاع | الاثنين, 19 فبراير 2018

للألفاظ في اللغة العربية دلالاتها.. فلو أخذنا دلالات لفظة (عبد) واشتقاقاتها، على سبيل المثال لوج...

في ذكرى وفاته اﻟ41 رأيي في شعر راشد حسين

شاكر فريد حسن | الاثنين, 19 فبراير 2018

إن شعر راشد حسين يتصل في غالبيته بحب الوطن ويصدر عنه بدرجة أو بأخرى، وبو...

هل كان الفكر العلمي يسعى إلى هذا الوطن؟...

محمد الحنفي | الاثنين, 19 فبراير 2018

ما كنا لنعرف... أن الفكر العلمي... موجود في الحركة......

الشيش الموارب

د. نيفين مسعد

| الأحد, 18 فبراير 2018

  في هذا الحي الشعبي من أحياء القاهرة القديمة تتقارب المباني بشدة إلي حد توشك م...

سامي الدروبي.. الراحل المقيم

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 18 فبراير 2018

  الدكتور سامي الدروبي “توفي في ١٢شباط/ فبراير عام ١٩٧٦ وهو من مواليد حمص ١٩٢١”،...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16462
mod_vvisit_counterالبارحة28800
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77177
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر869778
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50846429
حاليا يتواجد 2264 زوار  على الموقع