موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

رحلة النسيان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كيف يبدو رأس الروائي بعد انتهائه من كتابة رواية؟

 

وبعد أن رشق النقطة السوداء الكبيرة آخر النص, لتصنع البرزخ الذي يفصله عنهم, أو لربما يظن لوهلة أنها كذلك, ويحاول أن يندرج في إغفاءة خفيفة يتوهم بعدها بأنها ستعمق الانشطار بين الأنا والهم, ويأخذ ذاته في نزهة داخل الفراغ الأزرق الخاوي الذي يهطل على غرفات رأسه.

 

ويستيقظ على وحشة المقاعد الخالية التي أعقبت الحفل الكبير, ليكتشف بقايا أحاديثهم ما برحت تنبض في الأركان, وأكواب في قاعها أحلام جنينية لم يبح لها الروائي كي تقفز إلى الأسطر, فظلت تئن في رأسه وتضطرم كبحيرة تلتطم أسماكها عندما بدأت تجف.

ويمر على غرفاتهم الخاوية فيعقره الحزن, حزن الأمهات اللاتي زففن بناتهن البارحة إلى بيوت جديدة ووسائد غريبة, قبل أن يتوثقن من بتر الحبل السري.

يفتح الأدراج فتلدغه الأوراق والقصاصات والخرائط التي كان يستعملونها في ذهابهم وإيابهم من رأسه إلى الصفحات يوميا, والصور التي تظهر براءة الطفولة في قسماتهم, قبل أن ينتهكها الروائي بأقدار عجيبة ومؤلمة, وخاضعة لمشيئة علوية صارمة.

السنوات التي يمضيها الروائي مع شخصياته تعبث بشفرته الجينية, وعندما يدفع بروايته للمطبعة لن يكون هو نفسه الذي خط السطر الأول في الرواية, وكأنه اندرج عضوا في جماعة غنوصية غامضة ظل يرشف طقوسها وتعاليمها حتى تغيرت ملامحه, قد يكون أصبح أكثر حكمة, أوسع رؤيا, ولكنه حتما سيكون هشا خفيفا بعد أن اقتاتت تلك الجماعة على خلاياه طوال أيام الكتابة.

يحتاج أياما طوالا للبرؤ, ولكي يحذق بتر الحبل السري بخفة وحذاقة قبل أن يلتف على رقبته ويخنقه (ولعل هذا يفسر لنا لماذا يكتب البعض روايتهم الوحيدة ومن ثم يصمتون إلى الأبد), وستمر عليه شموس وأقمار كثيرة وهو يتساقى مع وحشته ترياق النسيان, حتى يتوثق أن دمه بات خاليا من بصماتهم.

يمشط حقله يوميا كي يقتلع جذورهم, وألغامهم التي قد تنفجر في وجهه أي لحظة, وبيارق الحروب التي خاضوها سويا, وآكاليل النصر التي هبطت بها الآلهة ورشقتها فوق رؤوسهم.

إلى أن يكتشف ذات صباح أن الشخصيات أخذت خلسة في الذوبان بخفة لذيذة كالأيسكريم, ويتركونه فوق عرش الزهو والعُجب واستعظام الأنا, منتشيا بإحساس الخالق الذي أهدى للكون كوكبا, لذا ستبدو التفاصيل التي يفاوضه عليها الناشرون, والمطابع, والمصححون اللغويون, ضوضاء خادشة لجلال البلاط وهيبته, واعتداء على الكمال الذي يظنه قد زين هذا العالم به وله.

الروائي بعد انتهاء روايته, بحاجة إلى غيبوبة نقاهة طويلة, يستيقظ منها ليستعيد ذاته... ولربما لا يجدها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في ثقافة وفنون

أنت يا قدسُ

طلال حمّــاد | الأحد, 17 ديسمبر 2017

(1)   وجهٌ من ورود المساءِ...

هواجس حول فن الكتابة الصحفية

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

  بداية, حريّ التوضيح, أن كاتب هذه السطور, وعندما يخطّ هذه المقالة تحديداً, فإنه لا يتع...

أين الثقافة الناقدة؟

د. حسن حنفي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

  الثقافة نوعان: ثقافة مغطاة بطبقة من الزيف والمصالح ومغطية للواقع الذي تنشأ فيه وساترة...

بطاقة حب للوطن

شاكر فريد حسن | الأحد, 17 ديسمبر 2017

أهواك يا وطني لا أهواك لأنك وطن فأنت أجمل وأغلى وطن...

من ذاكرة الحياة الدراسية

نايف عبوش | الأحد, 17 ديسمبر 2017

بينما كنت أقلّب أرشيف ما بحوزتي من صور قديمة في لحظة تأمل حالمة مع الم...

«أوراق» عبدالله العروي

د. حسن مدن | الأحد, 17 ديسمبر 2017

  في عمله اللافت «أوراق» لجأ عبد الله العروي إلى اختيار شخصية إدريس ليجعل منه ...

يا أحمد أوشن لقد فقدناك...

محمد الحنفي | الأحد, 17 ديسمبر 2017

في زمن... عز فيه الرفاق... عز فيه الوفاء......

البدرُ.. لصوتِ الأرض*

محمد جبر الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

ذكرى، وللذكرى.. ندىً وجباهُ تعلو، كما يعلو الذي صُنّاهُ مرّتنيَ الدنيا تُسائِلُ عنْ فتىً ...

كاسيت أبو بكر سالم

خلف الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  جسد الفنان الكبير أبو بكر سالم بلفقيه حالة من حالات التداخل الثقافي والاجتماعي الكبير...

لا مكان لسترته فوق المشجب

د. نيفين مسعد

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  مضى أسبوع كامل على عودة زوجها من عمله الخليجي وهي لم تزل بعد غير قا...

هذه القدس

شعر: عبدالله صيام | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

لاحَ في التلفاز مُحمّر الجَديلة... كيّ يَف بالوَعد أنّ يُسدي جَميله قالَ...

موطن الروح

محمد علوش | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

ملاك قلبٍ حالمٍ ملاك روحٍ متمردةٍ تبقين دوماً صهيل قلبي العاشق...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34386
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع34386
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر655300
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48167993