موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

غرابيب سود

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

حين ظهرت أفلام وتقارير ومسلسلات تتحدث عن وحشية وإجرامKu Klux Klan وغيرها من الجماعات الدينية المتطرفة، لم يعترض الشعب الأميركي أو حتى النصارى في أي مكان، بأنها تهاجم النصرانية! الآن الذي أريد أن أفهمه من الذين يتهمون المسلسل بأنه يهاجم السنة، هل داعش تمثل الإسلام أم لا تمثله؟! حين يعلن المسلسل بأنه يفضح هذا التنظيم من الداخل، كيف يفسر ذلك بأنه يهاجم السنة؟! وإضافة إلى ذلك يأتيك من يدخل مناطق معينة من المملكة ويقول بأن العمل يقصدها! بدأت المحاكمة والهجوم حتى قبل أن يعرض العمل! ومنذ أن بدأ العرض كل يوم تشتد المعارضة حتى قبل أن تكتمل الحلقات!

 

بعد كل عملية وحشية لداعش كانوا يصرخون أنها لا تمثل الإسلام، إن كانت لا تمثل الإسلام فكيف تمثل السنة؟! ويخرجون علينا بأن جهاد النكاح ليس حقيقة بل فبركة! يا سلام! أقول لهم راجعوا الإعلام التونسي، من برامج اجتماعية وصحافة، كيف تم تناول هذا الأمر! راجعوا شيوخ فتاوى «التيك أوي» الذين أفتوا بجواز هذا الأمر! يا جماعة راجعوا مواقع الإنترنت الحبلى بمقاطع النساء اللواتي تم التغرير بهن ومن وقعت ومن نجت، ركزوا معهن لتتعرفوا على الطرق التي تم بها جرهن إلى الجحيم! وهنالك من يعتقد بأن العمل إهانة للمرأة الخليجية، طبعا من دعم هذه الرؤية الفذة ليست سوى قناة «الجزيرة»! وإن عرف السبب بطل العجب! لا أحتاج أن أتحدث عن هذه القناة وكمية التضليل الذي خرجت به لتأجيج «الدمار العربي»!

إن المرأة الخليجية إنسانة مكافحة مؤمنة ذكية وكغيرها من نساء العالم يوجد بينهن من تم سحبهن تحت شعارات عدة، منها الزواج والعيش في أرض الأحلام المزيفة، أرض الخلافة المزعومة! منهن من أرادت أن تهرب من واقعها الذي كانت ترى فيه تجنيا وظلما، ومنهن من أرادت أن تعيش قصص الروايات التي كانت تسمعها عن سير الأولين وكأن الأمر كبسة زر ويعود الزمن، ومنهن من تحمل كمية رهيبة من الكراهية والغضب ورأت فرصة أن تذهب إلى مكان تُفعّل فيه هذه الكراهية دون حسيب أو رقيب، ومنهن من كانت تبحث عن المتعة في أحضان من تعتبرهم مجاهدين، فتضرب عصفورين بحجر وتقنع نفسها أنها تخدم الدين! وهل هذه الأسباب حكر على النساء اللائي أتين من الخليج؟! بالطبع كلا، فنساء تنظيم الشيطان من جميع أنحاء العالم ونسبة الخليجيات تكاد لا تتعدى الواحد بالمائة إن لم تكن أقل! فكيف تم الحكم بأن العمل يقلل من شأن المرأة الخليجية وهو يظهر أيضا نساء من دول أخرى بنسب كبيرة؟!

ثم يهاجم آخر ويقول بأن العمل لا يظهر سوى شخصيات تريد الهروب بعد إدراك الشرك الذي وقعت به! ماذا تريد أن يركز لك على من تم غسيل دماغه ولم يلاحظ أي من الوحشية؟ ورغم ذلك يقدم العمل هذه النوعية من الشخصيات، خاصة النساء اللائي يقمن بالحراسة، يتحدثن وهن مؤمنات تماما بما يقلنه بلا أي شفقة أو رحمة في قلوبهن! ثم أن شخصيات العمل من جنسيات متعددة لماذا يتم التركيز على أنه يقدم فقط أناسا من دولة معينة أو منطقة معينة؟! وهنالك من يعترض على عنوان المسلسل! بعدما قرأت عن المعنى من عدة مصادر لغوية وعربية ودينية لم أجد ما يجعل العمل يتناقض مع المعنى، جبال سود أو غربان سود، المهم أنهم ظلاميون شوهوا وجه الإنسانية بالإرهاب والتوحش!

نحن نعلم أن الغالبية من القادة لديهم، هم أناس بأمراض نفسية ولديهم نزعات سادية، فلمَ الاستغراب حين يعرض ما يقومون به من اغتصاب وتسخير النساء لمتعتهم والتحرش الجنسي بالأطفال؟! وحوش بشرية وتريدون من يقدمهم على أنهم ملائكة مثلا؟! أما بالنسبة للتجارة بأعضاء البشر، أين المفاجأة في ذلك؟ إن كنتم لا ترغبون في المشاهدة وهذا حق لكم، راجعوا الصحف التركية والأجنبية إن كنتم لا تهتمون بالعربية، لتتابعوا تقارير عن الشبكات التي نشطت منذ بداية الأحداث الدموية، لنقرأ يا أمة اقرأ ولا نعترض فقط لأن فلانا أو علانا اعترض!

قد أتفهم حين يكون الاعتراض موضوعيا مثلا أن يتناول تسلسل الأحداث أو الحوار أو نوعية الكادر والدخول والخروج من المشهد، أو ربما عدم واقعية التحدث في الظلام والقنديل بأيدي من يريد أن يتخفى حتى لا يتم كشفه، أو ربما مشهد التفتيش في بداية الأحداث حين تخبئ إحدى الشخصيات جهاز المحمول في حرام الرضيع وتمر الأم مع الرضيع دون تفتيش إخوة إبليس الذين لا يفوت عليهم شيء! وقد أتفهم نقد الكثير من المشاهد غير الواقعية كأن يحمل الرجل الفتاة الفرنسية ويغطيها إلا شعرها الطويل جدا يبقى مسدولا يتأرجح مع الهواء وهو يمر من نقطة تفتيش ولا أحد على الأقل يقول له «استر المرأة يا رجل»، في مكان يعتبر ظفر المرأة عورة! بمعنى أن هنالك ثغرات لا يمكن أن تبتلع في مجال المهنية، ولكن لا أفهم كيف يتم وشم العمل بأنه يهاجم السنة ومن هذا ينطلق الهجوم! داعش لا تمثل الإسلام نقطة على السطر انتهى!

ثم نجد من يعتبر هذا العمل دعاية لهم لأنه عمل ترويجي لقصص مستهلكة (بمعنى حسب رأيه غير حقيقة)، ويعتبرها ترويجا من قبل القناة ومن خلفها جهات من السعودية والإمارات بتواطؤ مع إيران!! وعليه يجب العودة للأعمال الموثقة لداعش من أجل المصداقية حتى لا يأتي العمل بنتيجة عكسية! الموثقة، نتائج عكسية؟! وهل هنالك أكثر توثيقا من التنظيم الإرهابي لنفسه والمقاطع التي كان وما زال يبثها عن همجيته؟! أو الذين هربوا منه وعادوا إلى أوطانهم وتم إجراء مقابلات معهم على قنوات إعلام بلادهم! أو ربما يظن أن كل من سيتابع المسلسل سوف ينطلق وينضم إليهم بعدما شاهد همجيتهم بما أن الأمر مجرد دعاية؟! برأيي هذا استنتاج غريب، خاصة أن كل ذلك توصل إليه الكاتب بعد مشاهدة حلقة واحدة فقط! ولكن الأغرب أن هنالك من لم يشاهد أي حلقة وقرر الهجوم!

بالنهاية ما أتمناه فعلا أن تعاد الكرَّة خاصة بعدما رأيناه من قوة تأثير مقطع ناصر القصبي في العام الماضي لقد كان بمثابة صدمة أيقظت الكثير ولكن ما زال هنالك أيضا الكثير ممن يحتاج أن يستيقظ، لذا نحتاج أن يقدم عمل ثان وثالث ورابع ومن قبل مؤسسات إعلامية عربية مختلفة عن هؤلاء الوحوش، أعداء الدين والبشرية، إلى أن تفنى وتتبدد بسواعد جيوشنا، بإذن الله تعالى، ومن ثم وعلى شكل دوري يستمر تقديم الأعمال الدرامية والأدبية والنثرية التي تحذر وتنبه حتى لا ننسى أن أبناء الشيطان لطخوا يوما تاريخ أمتنا العظيم بقاذورات أفعالهم! صفحة سوداء يجب ألا تطوى بل يجب أن تعرض على الأجيال القادمة لتتعظ وتحذر وتقوم على تحصين شبابها من الفكر الإرهابي.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

علمتني العشق

شاكر فريد حسن | الأحد, 24 يونيو 2018

اسمك حبيبتي أعذب لحن ونشيد كم تبهرني ابتسامتك ورقتك وجمال عينيك وبحة صوتك   و...

ثقافة المجتمع والمتاجرة بالجسد

د. حسن حنفي

| السبت, 16 يونيو 2018

  بين الحين والآخر، نقرأ قصصاً حول بيع أعضاء بشرية بسبب الحاجة وضيق ذات اليد. ...

معهد إفريقيا في الشارقة

د. يوسف الحسن

| السبت, 16 يونيو 2018

  - استحضرت في الذاكرة، قاعة إفريقيا بالشارقة وأنا أقرأ بسعادة غامرة خبر تأسيس أول مر...

عجوز فى الأربعين

جميل مطر

| الخميس, 14 يونيو 2018

  جاء مكانها على يمينى فى الطائرة. لم تلفت انتباهى معظم الوقت الذى قضيناه معا فى...

بياضُ الرُّوح!

محمد جبر الحربي

| الخميس, 14 يونيو 2018

1. لعاصمةِ الخير مني الودادْ ولي، أنّها وردةٌ في الفؤادْ أغادرُها.. والرياضُ.. تعودُ   ف...

خمسة فناجين لاتيه

د. نيفين مسعد

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الغربة شعور غير مريح بشكل عام لكن في هذه المناسبات بالذات تصير وطأة الغربة...

عيد الطعام العربي

محمد عارف

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الطعام عيدٌ تُعيدُ لنا مباهجه وملذاته «نوال نصر الله»، عالمة أنثربولوجيا الطعام العراقية، و«ساره...

القُدس.. أوُرسَالِم..

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

يا قُدْسَ.. صباحُ الخيرِ.. مساءُ الخيرْ، فأنتِ صُبحُنا والمَساءْ.. ضحْكُنا والبُكاءْ.   تميمةُ العربيِّ، ومحراب...

الدين والتنوير العقلاني والسياسي

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

  تساءلنا في مقالة الأسبوع الماضي عن طبيعة العلاقة بين ديناميكيات ثلاث عرفها المجتمع الغربي...

قصة قصيرة شدوا الأحزمة

هناء عبيد

| الاثنين, 11 يونيو 2018

وبخت زوجتي هذا المساء. كيف لها أن تطعمنا قليل من الجرجير فقط في وجبتنا...

الثقافة البديلة.. وتجديد الفكر

د. حسن حنفي

| السبت, 9 يونيو 2018

  في الآونة الأخيرة، جرى البحث في الإعلام بأنواعه ليس فقط عن الثقافة في ذاتها ...

طفلة فى الأربعين

جميل مطر

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

  عادت المضيفة مع مضيفة ثانية لإخلاء المكان من صحون الطعام وكؤوس الماء والمشروبات الأخرى...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15560
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع45027
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر743656
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54755672
حاليا يتواجد 2603 زوار  على الموقع