موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

عن مائيات مازن الرفاعي : ثنائية القلق والألق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في مائياته الجميلة، يأخذ مازن الرفاعي الجمادَ وينفخ فيه الروح المتجسدة في الماء، ليصبح كائنا ناطقاً بكل اللغات. الفن لغة عالمية. والماء هنا هو روح، وليس مادة.

 

"يتوسل" مازن إلى الماء كي يساعده، "ليخلق" منه ومعه ورداً أو فاكهة أو منظراً في الطبيعة، حتى إذا ابتعدتَ قليلاً عن الصورة لتراها بوضوح، إذ بك تقترب منها لتشم رائحة الوردة فيها، أو لتلتهم إجاصة، أو لتجري في الطبيعة لاهياً جذلاً.

اليوم أدركت لماذا سمى أحد الأصدقاء ابنته، "سرماء".

أهو فعلاً سر الماء؟ أم هو أيضاً "سحر" مازن الرفاعي الذي يُخرج - من كمه –ريشتَه، فيحيل الكرتونة "زاقوقاً" في بعلبك. أو طاحونة في الهرمل تسمع صوتها وانت جالس في بيروت، أو رداء ثلجيا حنوناً فوق البيوت. فتشعرُ كأنها تشعر بالدفء والأمان. أو شجرة في العاصفة، "فردت شعرها" كمراهقة نزّاعة، وراحت تهز برأسها ذات يمين وذات شمال. أو يوماً صيفياً حاراً، تبحث فيه عن الشمس ولا تراها، وقد "قتلها الهجير"، فهربتْ إلى تحت سقف يؤويها، أو إلى نافورة ماء عامرة في الدار.

في لوحات مازن، انت في حضن الطبيعة، كطفل في حضن أم، في علاقة بين أجمل كائنين.

إذا كان الفنان البعلبكي "مازن الرفاعي" يتوسل الماء كمادة رئيسية للوحاته، فيمسح به جبينها برفق ولطف ليحولها أشياء ناطقة، فإن النحات الفرنسي الشهير "رودان" يتوسل الإزميل الصلب كأداة لقهر الحجر لصُنع تمثال ناطق.

سئل "رودان" عن سر عبقريته في النحت، فابتسم وقال: "ليس في الأمر عبقرية، فأنا آخذ الحجر وأزيل الزوائد منه".

"رودان" يُزيل ومازن يضيف. هل تصح هذه المقارنة أو هذه المفارقة؟

ما يهمنا أن كليهما ينحو نحو الأنسنة كل بطريقته، لكنْ عند مازن، الماءُ أقوى من الإزميل.

في معرض للرسم في القاهرة، وقبل الإنتهاء بساعات، دخل احد الفنانين متثاقلاً وقد تجرع كأس السم قبل الدخول، ونادى على أشهر الرسامين وراح يتلوى أمامه... وقبل أن يلفظ النفس الأخير قال له:"انظر إليَّ وارسم معاناة المظلومين في العالم وسألعنك في قبري إن لم تفعل".

مازن الرفاعي كان يعاني ويتلوى بفعل ذلك القلق الوجودي الذي كثيراً ما ظهر في لوحاته أو تحدث عنه في مقدمته لكتابه المميز للوحات المتألقة. لكنه لم يتجرع السم، وبدل أن يلفظ أنفاسه -حماه الله– فقد اخرج من صدره هواء حاراً مكثفاً ومشبعاً بالماء، كبخار النَفَسَ الحار على مرآة باردة، يتحول في الخارج أشكالاً مختلفة.

في خلفيات لوحات مازن تبدو بعلبكُ بعظمة قلعتها، كأنها تحمل ملامح حزن أبدي يشير باصبعه إلى المعاناة الناشئة عن ظُلم الظَلَمَة من جهة، وإلى العدد المهول من المساجين المؤمنين المدفونين تحتها، الذين استقدمهم الإمبراطور الروماني الطاغية لبناء القلعة سخرةً، من جهة أخرى. ومن عِبَرِ التاريخ أن "قسطنطينَ" " تَنصرنَ" طالباً البرء من آثامه.

"وول ديورانت"، عندما تحدث عن "قصة الحضارة" لم يكن بعيداً عن صورة المآسي التي رافقتها.

من طبائع الأمور الاّ نحب ما نجهلهُ. هكذا كانت علاقتي مع الفن التشكيلي، / الذي قيل في مازن أنه من أهم رواده في لبنان/. لكن مع هذا الصديق راح هذا الفن يخاطبني ويلاطفني، عارضاً علي الصداقة.

 

د. هاني سليمان

مواليد 1949 - بدنايل - البقاع

ـ رئيس لجنة حقوق الانسان في المنتدى القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. هاني سليمان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

وميض في الرّماد ومعاناة المغتربين

نزهة أبو غوش | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  قراءة وتحليل وميض في الرّماد للرّوائي المقدسي، عبدالله دعيس في 381 صفحة صدرت عام ...

رواية "هذا الرجل لا أعرفه" والربيع العربي

جميل السلحوت | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

القارئ لرواية "هذا الرجل لا أعرفه" للأديبة المقدسية ديمة جمعة السمان، لا بدّ له أن ...

يقينُ الصباح بدّدَ شكوكَ الليل

كريم عبدالله | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

قصيدة مشتركة الشاعرة/ شاعرة الجمال والشاعر/ كريم عبدالله...

مَنْ يُدَحْرِجُ.. عَـنْ قَلْبِي.. الضَّجَرَ

إبراهيم أمين | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

مِن قعر جحيم تسلّل لفردوسنا عصفورُ النار...

الشهيد عمر ليس شهيدا لصحافة الارتزاق...

محمد الحنفي | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

إن صحافة الارتزاق... صحافة... تتنكر للشهداء......

تحية القلماوي لأستاذها

د. حسن مدن | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في يناير 1943 قررتْ نخبة من خيرة مثقفي مصر وأدبائها، آنذاك، يتقدمهم الدكتور طه حسي...

- الخيول - اصدار جديد للشاعرة نداء خوري

شاكر فريد حسن | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  عن منشورات مكتبة كل شيء الحيفاوية لصاحبها الناشر صالح عباسي، صدر ديوان " الخيول...

سمير أمين

د. حسن مدن | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  غادر دنيانا المفكر المصري - الأممي الكبير سمير أمين، وفي بيان صدر أمس نعته و...

مستقبل “المقال”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 13 أغسطس 2018

  ليس لدي إحصائيات عن أعداد قراء المقالات من قبل الجمهور، سواء كان في جميع ا...

تجلّيات محمود درويش

عبدالله السناوي

| الأحد, 12 أغسطس 2018

  لم يكن يشك أحد من الذين عانوا النزوح الإجباري من أراضيهم وبيوتهم تحت إرهاب ...

الخُزَامَى

محمد جبر الحربي

| الأحد, 12 أغسطس 2018

مَا أطْيَبَ الأهْلَ فِي أرْضِي وَفِي سَكَنِي هُمْ نُوْرُ عَيْنِي وَهُمْ نَبْضِي وَهُمْ سَكَنِ...

الفنّ الإسلامي.. ملمحٌ آسر لحضارة عريقة

د. عزالدين عناية

| السبت, 11 أغسطس 2018

رغم تناول قضايا الإسلام في شتى مظاهرها وأبعادها السوسيولوجية والدينية والسياسية، في الفترة الحالية في ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28169
mod_vvisit_counterالبارحة47348
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع187058
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر587375
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56506212
حاليا يتواجد 3309 زوار  على الموقع