موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

الترفيه.. صناعة وثقافة!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

إذا كانت الموسيقى إحدى الفنون الراقية التي تهذب الوجدان، فهي أيضاً جزء من جمال تصدح به الطبيعة التي أبدعها الخالق العظيم. فالطيور المغردة في وكناتها وغدوها ورواحها وحفيف الأشجار وابنثاق أزهار الربيع.. ونسمات الهواء العليل.. وابتهاج الليل بمصابيح السماء.. كلها تطرب النفس وتثير كوامن الحس الرقيق وتعلو بمتذوق هذا الجمال الكوني..

 

أما الغناء فجيده جيد ورديئه رديء، كما الشعر والفنون الأخرى..

وعبر التاريخ صنعت الأقوام من مختلف الشعوب موسيقاها الخاصة.. فأصبحت جزءًا من تراثها.. ودخلت الموسيقى والغناء في صناعة الترفيه.. إلا أنه لا يمكن اختزاله في الغناء فقط بينما تغيب ملامح كثيرة كان بإمكانها أن تجعل الترفيه ثقافة وترويحاً عن النفس وابتهاجاً بما يتوفر من مقومات، يمكن أن تكون مصدراً لا ينضب لثقافة الترفيه التي تعلو بالإنسان ولا تهبط، ترفع ذاقته ولا ترديها، تحوله لصناعة ومشروعات يفيد منه كثيرون.. ويستمتع به كثيرون.

الترفيه، صناعة وثقافة، وبقدر ما تتعدد عناوينه بقدر ما يمكن أن يخرجه من دائرة ضيقه إلى عوالم مفتوحة لاكتشاف المزيد من مقوماته وحضوره وأهميته، ليس للباحثين عن الترويح عن أنفسهم فقط، وإنما للعاملين في هذا القطاع أيضاً، وفي اكتشاف المواهب وفي تأسيس بنية وثقافة للترفيه.

الترفيه صناعة اجتماعية، وليس بالضرورة أن تكون الدولة بمؤسساتها هي من يتولى هذه الصناعة إنما مهمتها تنظيم مخرجات هذه الصناعة وفتح الآفاق نحو مقاربتها.. وسنرى أن الأفكار لا حدود لها وعناصر الترفيه المنتج لا تسعها كل فعالية قائمة اليوم.

المسرح أبو الفنون، هل ثمة ترفيه أرقى من مسرح يجمع العديد من عناصر الفن.. والمسرح إلى جانب دوره في الترفيه هو ايضاً صانع للثقافة، فهو بيئة تتفاعل فيها القضايا الوطنية والاجتماعية والانسانية في قالب مشوق ممتع. وليس مهمة الدولة ان تنشئ فرقًا مسرحية.. المطلوب منها ان تقدم تصريحاً لمن يريد أن ينشئ فرقته المسرحية ويعمل في هذا القطاع وسنجد ان المواهب والأفكار تتدفق.. وسنرى أن الحياة مسرح كبير تتعدد ملامحه ولكن يجمع كل هذا فن راق ومدرسة تستعاد من براثن التهريج الموسمي باسم الحفلات المسرحية في الأعياد وبعض المناسبات.

أما ما يتوفر لدينا من مقومات الترفيه فهي كثيرة ولكن تحتاج فقط من يعلق الجرس.. أليس من الغريب أن تبنى قرية تراثية في الجنادرية لتفتتح مرة بالعام.. هل يسر أحد هذا التدافع والازدحام والصخب خلال أسبوعين من العام ثم تغيب ملامح هذه القرية لعام مقبل.. أليس هذا التدافع مؤشر على تشوق الناس لرؤية معالم تختفي عن انظارهم طيلة العام ليطلوا عليها بضعة ايام في حالة من الزحام والفوضى والارتباك.

لتكن قرية تراثية تفتح في كل عطلة نهاية الاسبوع، برسم دخول يسير يساهم في صيانة القرية والحفاظ عليها.. وسيكون لها آثار إيجابية جداً، على المشتغلين في الحرف اليدوية والأسر المنتجة، التي تجد مصادر رزق مفتوحة طيلة العام.. كما يجب ان تكون قرية تجمع بين متعة الاطلاع على التراث والطعام الشعبي الذي يمكن تناوله في أماكن مخصصة، والفنون الشعبية التي يمكن أن تشكل لوحة بانورامية تجمع فنون الوطن في جنبات قرية في وسط الصحراء.

الأفكار كثيرة حول صناعة الترفيه، وهو ليس مجرد ترويح ساعة عن النفس وإنما مصدر للرزق والعمل وحقل للترقي وثقافة تجمع بين المتعة والفائدة.

أليس من الغريب أن تمر بالرياض والمنطقة الوسطى شهور من أجمل مواسم السنة في هذه المنطقة، دون أن تنظم رحلات للعائلات والاسر من مواطنين ومقيمين لمناطق قريبة من العاصمة تنشر فيها الرياض الغناء بعد مواسم الأمطار.. مالذي يمنع أن تنظم مثل تلك الرحلات بدلاً من أن يجهد كل رب أسرة في نقل أسرته هنا وهناك في أطراف الصحراء التي قد يعلم البعض عنها القليل وقد لا يعلم..

تنظيم مثل هذه الرحلات ليوم واحد، كفيل بصناعة ترفيه تعتمد على البيئة المحلية، لا تتطلب أكثر من منظم وحافلات جيدة ورسوم معقولة تجمع الأسر في نهاية كل أسبوع.. لصناعة برنامج ترفيه حقيقي يبدأ من التجول في بعض الروضات، وتناول الطعام المجهز سلفاً وزيارة بعض البلدات القديمة التي حاول بعض أبنائها إعادة بناء أجزاء منها.. ولعل أوشيقر القديمة مثالاً يستحق الإشادة.

ويمكن لصناعة الترفيه عبر السياحة الداخلية أن تطال برامج أطول في الصيف، تصل إلى مناطق أخرى كالساحل الشمالي الغربي حيث الطبيعة البكر، أو مناطق الجنوب الخلابة.. وغيرها من المواقع السياحية التي تكثر فيها الآثار وتعدد عناصر الترفيه.. لتجمع صناعة الترفيه بين الثقافة والترويح عن النفس في آن.. وتنمي الحس الجماعي في التعارف والتعاون والمشاركة في رحلات جماعية.

إننا عندما نقدم الترفيه مسرحاً وسياحة وقرية تراثية ومواقع تستحق الزيادة ومرشدين ملمين بتاريخية تلك المواقع وآثارها.. إنما نبني صناعة جديدة.. ترتقي بالمجتمع وتتسم بالقبول وتقوى بالمبادرة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

“شارلي شابلن ” بعد أن أصبح لا يطيق الصمت !

د. هاشم عبود الموسوي

| السبت, 7 يوليو 2018

ما الذي فعله ، إليكم قصته الديكتاتور العظيم (1940) The Great Dictator   إن ظاهرة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

واقعنا من الشعر العربي القديم

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 6 يوليو 2018

  ليس في الشعر العربي وحده ما يستحق إعادة القراءة والتأمل في المعاني الثواني التي أ...

مونيه إلى الأبد

فاروق يوسف

| الخميس, 5 يوليو 2018

غالبا ما يُسلط الضوء على لوحات الرسام الفرنسي كلود مونيه (1840- 1926) كبيرة الحجم الت...

سز كين.. علامة يستحق التكريم حيًا وميتًا

شريفة الشملان

| الخميس, 5 يوليو 2018

  توفي في إسطنبول 30 الشهر الماضي الأستاذ الدكتور العلامة (محمد فؤاد سزكين) بعد عمر طو...

«الكَهْنَتةُ» في الإسلام المعاصر

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 2 يوليو 2018

  لم يكن الإسلام قد خرج من نفق «الكهنتة»، التي لازمت تاريخه الكلاسيكي، وفتحته الأزمن...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32266
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105188
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر469010
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55385489
حاليا يتواجد 4659 زوار  على الموقع