موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

صيدلية “التخلف”

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في البداية أثار انتباهي عنوان قصة قصيرة ضمن مجموعة قصص لكاتبات تركيات مترجم إلى اللغة العربية، والقصة بعنوان “صيدلية التخلف” للكاتبة نازلي ايراي المولودة في العام 1945، وأعجبتني فكرة القصة وطريقة تناولها من قبل الكاتبة، إذ استخدمت حبكة قصصية عالية وبلغة بسيطة في سبيل الوصول بفكرتها للقارئ.

 

قرأت القصة مرتين وقررت إعادة كتابة فحواها في مقال، ووضعت ذات العنوان في مقال اليوم، وكاتبة القصة نشرت العديد من القصص القصيرة في المجلات الأدبية حتى صدرت أولى مجموعاتها في العام 1975 بعنوان “آه يا سيدي، آه” وترجمت العديد من قصصها إلى لغات أخرى لتتجه بعد ذلك لكتابة الرواية والسينما والمسرح.

بطلة قصة “صيدلية التخلف” تتفاجأ بلافتة وضعت على واجهة صيدلية في الحيّ الذي تقطن بهذا العنوان، ودفعها الفضول للذهاب إلى الصيدلية لتستفسر عن الأدوية التي تحتويها الصيدلية وما هي الأمراض التي تعالجها، وبعد حوار واستفسارات مع أحد العاملين في الصيدلية، يتدخل صاحب الصيدلية ليشرح بعض النقاط التي حرصت الكاتبة على إبرازها في متن القصة، يقول “كما تعلمون، نحن نعيش في بلد ما زال متخلفا، جميعنا, نحن، أنتم، الناس الذين في الشوارع، أليس كذلك يا سيدتي؟

تتفق بطلة القصة فورا مع ما قاله صاحب الصيدلية وبدون تردد تقول “أجل صحيح”.

ويتبين أن العلاج الذي تقدمه هذه الصيدلية للمرضى الخاصين الذين يرغبون بالخلاص من مرض لم نألف الحديث عنه ولم يفكر أحد بالبحث عن علاج له، ويقول صاحب الصيدلية، أن البعض من بيننا، قد يذهبون إلى دول متقدمة، أميركا مثلا، هناك يكتشف أن العالم قد تقدم مئة سنة، هذا الإنسان إذا ما رجع إلى الوراء، فسيظل تعيسا حتى نهاية عمره، إما أن يتخلى عن نظام هذه الحياة بكامله، وإما أنه لن يستطيع نسيان ما رآه وما عايشه، سيظل يقارن باستمرار بين هذين العالمين المختلفين.

يتلخص علاج “صيدلية التخلف” بتخليص الناس من الإصابة بمرض العالم المتقدم الذي لن يكتشفه إلا من يسافر للدراسة أو السياحة، ويبدأ يقارن ما يدور في بلده من تخلف في كل شيء.

قد يقول قائل إن القصة تصلح للمقارنة قبل عشرات السنين وفي الواقع الذي عاشته الكاتبة، وتأثرت به في بدايات النصف الثاني من القرن العشرين، لكن في حال نظرنا إلى الواقع وقد حصل تطور في هذا البلد أو ذاك، فإن ذلك لا يلغي حاجتنا لمثل هكذا صيدلية، أما الجديد في هذه الفكرة قد تكون معكوسة تماما، وربما نحتاج إلى مئات الصيدليات التي تحتوي علاجات لأناس يريدون نسيان بلادهم وما تعرضوا له في بيوتهم ومدنهم، فإذا وجد مئات الآلاف من المهاجرين قسريا والذين جازفوا وخاطروا بحياتهم وأطفالهم للهروب من بلادهم العربية، إذا وجدوا مثل هذه الصيدلية واستطاعوا تناول عقارات تمسح من دواخلهم العذابات الحقيقية لسارعوا إليها وأطلقوا عليها “صيدليات الإنقاذ من العذابات الحقيقية”.

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

“شارلي شابلن ” بعد أن أصبح لا يطيق الصمت !

د. هاشم عبود الموسوي

| السبت, 7 يوليو 2018

ما الذي فعله ، إليكم قصته الديكتاتور العظيم (1940) The Great Dictator   إن ظاهرة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

واقعنا من الشعر العربي القديم

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 6 يوليو 2018

  ليس في الشعر العربي وحده ما يستحق إعادة القراءة والتأمل في المعاني الثواني التي أ...

مونيه إلى الأبد

فاروق يوسف

| الخميس, 5 يوليو 2018

غالبا ما يُسلط الضوء على لوحات الرسام الفرنسي كلود مونيه (1840- 1926) كبيرة الحجم الت...

سز كين.. علامة يستحق التكريم حيًا وميتًا

شريفة الشملان

| الخميس, 5 يوليو 2018

  توفي في إسطنبول 30 الشهر الماضي الأستاذ الدكتور العلامة (محمد فؤاد سزكين) بعد عمر طو...

«الكَهْنَتةُ» في الإسلام المعاصر

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 2 يوليو 2018

  لم يكن الإسلام قد خرج من نفق «الكهنتة»، التي لازمت تاريخه الكلاسيكي، وفتحته الأزمن...

سقوط الذوق وصعوده

جميل مطر

| الاثنين, 2 يوليو 2018

  كن أربعا.. كلهن طالبات جامعة فى أواسط المرحلة. اجتمعن صباح ثانى أيام العيد وفاء ل...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23085
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55748
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر419570
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55336049
حاليا يتواجد 3870 زوار  على الموقع