موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

نبضُ ميتٍ حَيٍّ وحَيٍّ مَيت

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يا دمًا في معصمِ الأوطانِ، أَضحيتَ الشَّنَار.. زينةً لا فخرَ فيها، وتلاوينَ تَتَار.. أَسْطُرًا من كلِّ أَلوانِ الدَّمار.. سَجَّلَتْ حِبرًا بِعار.. فوقَ طِفلٍ، حَزَّهُ السِّكِّينُ ، سِكّينيَ، ظُلْمًا.. صارَ رَمْزًا لتلاوينِ التَّوَحُّشِ، والمَنونِ.. رمزَ قَتلي، رَمْزَ من يقتلُني، أَقتله.. يفْري وتيني.. رمزَ وحشيةِ قتلي وقِتالي، وقتالِ الَأهلِ، ممَّنْ يقتلُوني..

 

أَطرَبوني حينَ قالوا “ثائرًا”..

قلتُ ارسموني..

عَالِمًا في الخَيرِ أَو في الشَّرِّ، لا فرقَ، وفي لَغْوِ العيون..

عَالِمًا في شأْن أَقراني، وشأْنِ الناسِ، في كلِّ الأَراضي، والقُرون،

“ثائرًا” تَكْفي.. ولكنْ..

أَعْلِنوني.. وارسُموني.. وارسِلوني..

سَلِّحوني.. تَجدوني.. قاتلًا ملءَ جُنوني..

فأَنا مَن يتَّقيهِ الموتُ، إنْ لم تعرفوني..

شِرَّتي تُعمي عيوني..

ودَمي بركانُ تفجيرٍ، لمن يعترضوني..

وأنا مَن.. تَعرفوني..

حين تنسابُ المنايا مثلَ أَفعى في الحُزونِ..

سَلِّحوني.. وارسِلُوني..

والعنوني، حينَ تهديكم عيوني نظرةً،

فيها شُحوبي، وعَذابي، وعِتابي، وشُجوني..

فأَنا أَقتُلُ أهلي، ثم أَهلي يقتلوني..

وأَنا سَفَّاحُ قومي، ثم قومي يذْبحوني..

وأَنا النِّقمةُ، والحقدُ المعتَّقُ في البطون..

وأَنا ميلاد يومِ الفتنةِ الحَمراء،

تجتاحُ بلادي، وتُراثي، وحُصوني..

وأَنا مَن تَعرفوني.

سَلِّحوني، وارسِلوني، واتبَعوني..

تجدوني، قاتلًا ملءَ جُنوني.

- 2 -

حينَ يأتيكم نَبا فَتْكي، تَباهوا،

وامدَحوني، وارسموني، واعلنوني..

فارسَ الهَيجا، بلا أَدنى شُكوكٍ، أَو ظُنون..

وإذا جاءَ نَبا موتي، فلا تَتَّهموني،

فلقدْ أَبلَيتُ، ما وفَّرتُ جهدًا، فاعذروني.

كفِّنوني بدمي، ثم ادفنوني..

لأكونَ الشاهدَ الحَيَّ على قتلي لهم، إذ يقتلوني.

إنَّني لعنةُ قومي،

وأنا الطَّعنةُ، والمطعونُ، والطاعنُ في عِرضي ودِيني..

وأَنا جِسْرُ المنايا..

فوقَهُ يمشي عَدوّي، وصديقي، وحبيبي، وخَديني،

بالدِّما أَحمي عَريني..

وأَنا صوتُ أَنيني..

وأنا مَن.. تَعرفوني.

إنَّني السِّكينُ، والقاتلُ، والمقتولُ، والرُّوحُ الذي..

فعْلُهُ قبرٌ، لكلِّ الضَّوءِ، في عمرِ السنين..

وأَنا نُكْصٌ عن العدلِ المُبين،

وأَنا توقٌ إلى الحقِّ، ولكنْ..

خِنْجري فيضُ فُتوني،

وطريقي، وخطابي، وشُكوكي، ويقيني..

فعلى حَدَّيهِ أَغفو، وعلى خدَّيه أَصحو،

وعلى حدَّيه أَغدو.. من حَنينٍ لحَنيِن.

دَثِّروني بكلامٍ، ودعاءٍ، وسلاحٍ..

وارسِلوني.. تجدوني.. في صَلاةِ الفَجرِ،

في المَسجدِ، والمِحرابُ دُوني..

خَاشِعًا، والطَّرفُ دَامعْ..

مثلَ صُوفي تَجلَّى،

أَو سياسيٍّ مُخادعْ.

في سريرِ النَّهرِ عِربيدًا، وصِلًا ذا فظائع،

في خَراب الحيِّضِلِّيلًا، وبالفُتَّاكِ باتِع،

في هزيعِ الليلِ، رَشقاتِ مَدافِع،

أَينما كُنْتُ، وكُنتمْ..

كَيفما شِئتُ، وشِئتمْ..

تجدوني..

ناقعًا سمي، ومنقوعًا بحقدي وشُجوني..

في خُمَارٍ من كؤوس الكرمِ، تشفي لي مُجوني..

فلقد ضقتُ بهم، ضِقْتُ بنا، ضِقتُ بكم،

ضاق دمي..

ضَاق بي حتى أَنيني.. “..

فأَنا الخوفُ، وخصبُ الضِّفَّتين:

ضِفَّة الشرِّ المصفّى..

ضِفَّة الخيرِ المصفّى..

وأَنا وهْمي.. يقيني..

وأَنا كلُّ النَّقائضُ، في جَبيني..

وأنا فيضُ حَنيني..

لزهورِ الياسمينِ،

ولورد الشامِ، جوريًّا، وزهرِ الزيزفونِ..

لفتاة تزرعُ الشَّمسَ على دَرْبي، وتهديني الحَنان..

ولبيتٍ دافئٍ، في حضنه ماءٌ، وأَسماءٌ، وعِزٌ، وأَمان..

فيه من أعطيه.. يعطيني.. بهاءاتِ الزَّمان..

ومَواويلَ المُغني، وتراتيلَ البيان..

فأنا الرُّوحُ المُعنَّى، وأَنا الحُرُّ المُكَنَّى،

وأَنا الشَّخصُ المُهان..

وأَنا مَوتٌ، وسُقمٌ، ونِفارٌ، وطِعان..

وأَنا هذا، وهذا.. وأَنا بوحُ المَكان..

هاؤم اقروا كلَّ أَسرار حياتي في بيان..

فأنا كلُّ النَّقائضِ في جَبيني،

في مَدى عقلٍ حَرونِ.

دَثِّروني بكلامٍ، ودعاءٍ، وسلاحٍ، واطلقوني..

تجدوني عابدًا ملءَ جُفوني..

قَاتلًا ملءَ جُنوني.

- 3 -

كفِّنوني بدَمي كي تجدوني،

في فيافي الأرضِ، في مِنقارِ طائر..

“يسأَلُ اللهَ دَمٌ.. فيما أَريق،

وعنِ الأطفالِ في قلبِ الحريق،

وعنِ النِّسوة تَغشَاها الضَّواري..

وعن الشَّعبِ المدمَّى والغريق..

وعن اللعنةِ من حولي سُيوفًا،

حدُّها يعطي شمالي ليميني.

لعنةُ التاريخِ أَلوانَ فنوني..

وَشْيُ نفسي، وحَواشِيَّ، وأنواعُ مُتوني..

لعنةٌ تسألُ رُوحي، عن فُتوني وجُنوني،

تسأَلُ الأشلاءَ في أرضي عن الطّغيانِ،

والمأْساةِ، والفُسَّاقِ، واللَّغوِ الحزينِ..

وعن الموتِ الذي أَصبحَ دين القوم، دِيني..

يسألُ اللهَ دمي، يبكي وأَبكي..

وأَقولُ: اللهَ رَبِّي.. كَلَّفوني باسم رَبِّي..

أَنْ أَرى الإيمانَ في بقْرِ البُطون..

أَن أَردَّ الظُّلمَ، والظُّلامَ، بالظُّلمِ، وبالجرم المُبين..

زَيَّفوا وجهي، وأَحلامي، وآمالي، ودِيني..

إذْ أَراني ظالمًا ظُلمَ الأعادي،

وأَرى المظلومَ، في الشِّرَّةِ، دُوني..

وأَنا، والظُّلمُ، والظُّلامُ، في دِرْك مَكينِ..

آهِ.. من خزيي، ومن يومٍ، عبوسٍ قمطرير، يحتويني..

يومَ يَقرا كلُّ خلقِ الِله في عُمقِ عيوني..

لعنةً ملءَ فضاءِ الكونِ، تثوي في مُتوني..

وشتاءً من ظَلامِ القَتلِ، أَوهاني..

وخَلَّاني أَرى وهْمي يَقيني..

ها.. دمُ الأطفالِ مَتْنًا في كتابي..

خاتمًا في أُصبُعي، صبغَ ثيابي..

ها.. دمي المسفوحُ في كل إهابي..

أَسطُرَ النارِ، على كلِّ جِدار..

يرسمُ العارَ، وتحتَ العارِ عار..

قَتْلُنا عارٌ، وقتلُ الحُكمِ عَار..

يا دمًا في معصمِ الأوطانِ، أَضحيتَ الشَّنَار..

زينةً لا فخرَ فيها،

وتلاوينَ تَتَار..

أَسْطُرًا من كلِّ أَلوانِ الدَّمار..

سَجَّلَتْ حِبرًا بِعار..

فوقَ طِفلٍ، حَزَّهُ السِّكِّينُ، سِكّينيَ، ظُلْمًا..

صارَ رَمْزًا لتلاوينِ التَّوَحُّشِ، والمَنونِ..

رمزَ قَتلي، رَمْزَ من يقتلُني، أَقتله.. يفْري وتيني..

رمزَ وحشيةِ قتلي وقِتالي، وقتالِ الَأهلِ، ممَّنْ يقتلُوني..

رمزَ من أُفنيهِ ويفنيني.. على الدَّربِ الحَزين..

في بلادٍ كلُّها أَهلي، وتاريخي، ودِيني.

قاتلي مِنْ أَضْلُعي يَنْشَا،

ومَنْ أَقْتُلُهم، شَعْبي، وأَطفالي،

وغَيْدَا أَجْتَويها، تَجْتَويني..

آهِ.. يا رَبِّي..

يَقِيني..

أَين مِنِّي صِرْتَ.. يا عُمْقَ يَقيني..؟!!

يا شُجوني.. يا شُجوني.. يا شُجوني..

فوقَ ما أَسطيعُ.. فوقَ ما يُمليهِ إعصارُ جُنوني..

فوقَ صبرِ الصَّبرِ، إذْ أَصبرُ، فوقَ الاحتمال..

فوقَ كلِّ الثَّكلِ، والشَّجوِ المُسَجَّى بِجَلال..

في بساتينِ الطفولةِ، في ميادينِ الرِّجال..

جَسدًا يَشتاقُ قَبْرًا..

وتباريحَ جراحٍ، من تباريحِ قِتال..

وسَرايا من نساءٍ في المَنافي، في الرِّمال..

هَدَّهُّنَّ الحزنُ، والتَّرحالُ من حالٍ لِحَال..

أُمتي تَنزفُ من داءٍ عُضال..

ومَدى يسألُ عن فجرٍ يلوح..

عن مدارِ الحُكمِ، والحِكمَة، عن ظِلِّ حنون..

في بلادٍ ضاعَ فيها راشدٌ، والرّشدُ،

وانثالتُ جِراحًا في العيون..

دمعُها هَتْنُ الجفون،

نَبكِها، تبكي علينا..

وتُبكِّينا تصاريفُ المنايا والقرون.

 

د. علي عقلة عرسان

تعريف بالكاتب: كاتب وأديب
جنسيته: سوري

 

 

شاهد مقالات د. علي عقلة عرسان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

حوار الثقافات وأسئلة الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  لا يكاد يمضي يوم إلّا ونحن نشاهد حادثاً أو نسمع خبراً أو نقرأ فكرة ج...

نافذتها، نوافذهن

فاروق يوسف

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  أثق بالنافذة التي تفتحها الرسامة العربية على أفق لم نتعرّف عليه من قبل، في تار...

الكِتابُ في زمن الإنهاك..!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  سيظل الكتاب مهما تطورت وسائل النشر الأخرى، عشق القراء ومتعة الاكتشاف، وزاد المعرفة، ووسيلة...

الدولة .. بيئة حاضنة للفكرة الإصلاحية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 19 فبراير 2018

  بدأ الإصلاح، في الوعي العربيّ الحديث، فكرةً ثم ما فتئ أن تحوّل إلى مشروعٍ...

وأتى القطار

محمد جنيدي | الاثنين, 19 فبراير 2018

قصة قصيرة

برج الذاكرة في اليوم السابع

| الاثنين, 19 فبراير 2018

القدس: 15-2-2017 ناقشت ندوه اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس ديوان "بر...

طلال بن أديبة والأمل

جميل السلحوت | الاثنين, 19 فبراير 2018

طلال بن أديبة شيء من السّيرة الذّاتيّة لرجل الاقتصاد المعروف طلال توفيق أبو غزالة. وطل...

دلالة اللفظ في اللغة العربية

عبدالعزيز عيادة الوكاع | الاثنين, 19 فبراير 2018

للألفاظ في اللغة العربية دلالاتها.. فلو أخذنا دلالات لفظة (عبد) واشتقاقاتها، على سبيل المثال لوج...

في ذكرى وفاته اﻟ41 رأيي في شعر راشد حسين

شاكر فريد حسن | الاثنين, 19 فبراير 2018

إن شعر راشد حسين يتصل في غالبيته بحب الوطن ويصدر عنه بدرجة أو بأخرى، وبو...

هل كان الفكر العلمي يسعى إلى هذا الوطن؟...

محمد الحنفي | الاثنين, 19 فبراير 2018

ما كنا لنعرف... أن الفكر العلمي... موجود في الحركة......

الشيش الموارب

د. نيفين مسعد

| الأحد, 18 فبراير 2018

  في هذا الحي الشعبي من أحياء القاهرة القديمة تتقارب المباني بشدة إلي حد توشك م...

سامي الدروبي.. الراحل المقيم

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 18 فبراير 2018

  الدكتور سامي الدروبي “توفي في ١٢شباط/ فبراير عام ١٩٧٦ وهو من مواليد حمص ١٩٢١”،...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17914
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105446
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر898047
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50874698
حاليا يتواجد 4672 زوار  على الموقع