موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

أعز مكان

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في زمن سابق، موغل في القدم، كان المثقف العربي، حتى لو لم يكن يسمى كذلك، شاعراً كان أو فيلسوفاً أو فقيهاً يتحرك في مساحات شاسعة تمتد من أقاصي الأندلس حتى قلب الجزيرة العربية مروراً بمصر وبلد الشام.

هذا إذا لم يعرج على آسيا الوسطى وما إليها، فيقيم في هذه الحاضرة أو تلك سنوات، وفيها يضع كتباً وأسفاراً قد تقع في مجلدات، ولم يكن يشعر بأنه على أرض ليست أرضه، وكان هذا التطواف يمنحه من بعد البصيرة وسعة الأفق الشيء الكثير، فالمكوث في مكان واحد لا يبعث على الملل والرتابة وحدهما، وإنما يحد من المخيلة ويفقرها وربما ينضبها.

«أعز مكان في الدجي»، عند أبي الطيب المتنبي، «سرج سابح»، هو الذي لم يطق المكوث في مكان واحد، وحين تضيق به الدنيا في مكان يعتلي صهوة حصانه ويرحل بعيداً بحثاً عن بيئة أخرى مخصبة لتجربته الشعرية.

هناك مثال آخر قد يكون أوقع أثراً، هو محيي الدين ابن عربي الذي ولد في الأندلس لكن سني عمره توزعت على الحواضر العربية، هو القائل: «كل مشهد لا يريك الكثرة في العين الواحدة، لا يُعول عليه»، و«المكان إذا لم يؤنث، فيتحول إلى مكانة لا يعول عليه»، ولم يكن يفاضل بين مكان وآخر: «رأى البرق شرقياً فحنَ إلى الشرق/ ولو لاح غربياً لحنَ إلى الغرب»، فبعد أن نال في مسقط رأسه من متانة التأسيس الفلسفي ما ليس قليلاً يمم شطره نحو بلاد المغرب العربي، وهناك نهل من كنوزها المعرفية ومن علوم رجالاتها الشيء الكثير.

لكن نداء الرحيل أخذه أبعد هذه المرة: نحو المشرق، شغفاً برؤية وتعلم الجديد، وبعد إقامات متفاوتة المدد في مصر والشام وتركيا والعراق والقدس آثر المكوث الطويل في مكة المكرمة وهناك وضع أثره الموسوعي: «الفتوحات المكية» بمجلداته المتعددة، حيث كانت هذه المدينة مكاناً مُلهماً له للتأمل والتفرغ لبحوثه.

في الستين من عمره سيختار ابن عربي دمشق مستقراً أخيراً له.

لاءمت المدينة مزاجه ورغبته بعد طول ترحال في الاستقرار، وكانت تجربته الفلسفية قد بلغت ذرى عالية في نضجها، وهي ذرى ما كانت سيبلغها لولا أنه تشرب وتمثل المعارف التي تلقاها في الأندلس، واستزاد، فيما بعد، بما تعلمه وقرأه في المغرب، ليكمله بما كان في المشرق من معارف وعلوم، فكأنه كان بذلك نتاج رافدين، مغربي ومشرقي، ينفتحان على بعضهما في النهاية.

وفي دمشق سيعكف على وضع درة نتاجه، كتابه الشهير «فصوص الحكم»، الذي كان بمثابة تتويج لغوصه الطويل، العميق، في بحار المعرفة.

***

madanbahrain@gmail.com

 

 

د. حسن مدن

تعريف بالكاتب: كاتب ورئيس جمعية المنبر البحرينية
جنسيته: بحريني

 

 

شاهد مقالات د. حسن مدن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في ثقافة وفنون

أنت يا قدسُ

طلال حمّــاد | الأحد, 17 ديسمبر 2017

(1)   وجهٌ من ورود المساءِ...

هواجس حول فن الكتابة الصحفية

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

  بداية, حريّ التوضيح, أن كاتب هذه السطور, وعندما يخطّ هذه المقالة تحديداً, فإنه لا يتع...

أين الثقافة الناقدة؟

د. حسن حنفي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

  الثقافة نوعان: ثقافة مغطاة بطبقة من الزيف والمصالح ومغطية للواقع الذي تنشأ فيه وساترة...

بطاقة حب للوطن

شاكر فريد حسن | الأحد, 17 ديسمبر 2017

أهواك يا وطني لا أهواك لأنك وطن فأنت أجمل وأغلى وطن...

من ذاكرة الحياة الدراسية

نايف عبوش | الأحد, 17 ديسمبر 2017

بينما كنت أقلّب أرشيف ما بحوزتي من صور قديمة في لحظة تأمل حالمة مع الم...

«أوراق» عبدالله العروي

د. حسن مدن | الأحد, 17 ديسمبر 2017

  في عمله اللافت «أوراق» لجأ عبد الله العروي إلى اختيار شخصية إدريس ليجعل منه ...

يا أحمد أوشن لقد فقدناك...

محمد الحنفي | الأحد, 17 ديسمبر 2017

في زمن... عز فيه الرفاق... عز فيه الوفاء......

البدرُ.. لصوتِ الأرض*

محمد جبر الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

ذكرى، وللذكرى.. ندىً وجباهُ تعلو، كما يعلو الذي صُنّاهُ مرّتنيَ الدنيا تُسائِلُ عنْ فتىً ...

كاسيت أبو بكر سالم

خلف الحربي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  جسد الفنان الكبير أبو بكر سالم بلفقيه حالة من حالات التداخل الثقافي والاجتماعي الكبير...

لا مكان لسترته فوق المشجب

د. نيفين مسعد

| السبت, 16 ديسمبر 2017

  مضى أسبوع كامل على عودة زوجها من عمله الخليجي وهي لم تزل بعد غير قا...

هذه القدس

شعر: عبدالله صيام | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

لاحَ في التلفاز مُحمّر الجَديلة... كيّ يَف بالوَعد أنّ يُسدي جَميله قالَ...

موطن الروح

محمد علوش | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

ملاك قلبٍ حالمٍ ملاك روحٍ متمردةٍ تبقين دوماً صهيل قلبي العاشق...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10541
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع48012
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر668926
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48181619