موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

ماذا قال العصفور الأخضر؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


سيماء الحزن والتفجع تكسو هيئة عبدالله التويجري (أبو مفجر مسجد الإمام الرضا) بينما وجهه قد هلهلته اللوعة فدوي الانفجار طاش بقلبه عن مكانه ولن يعود إليه بعد الآن.

ذهب للمشاركة في تشييع شهداء المسجد، وما برحت يد ابنه في كفه رطبة، تماماً كيوم ذهابهما سوياً لأول مرة لصلاة العيد عندما كانت الأحلام شاسعة خضراء، وكان طفله وقتها يرتدي طاقية زري واسعة على رأسه الصغير، وحذاء جديداً لم تألف قدماه السير به، بعد الصلاة ظل الأب واقفاً هناك أمام بوابة المسجد ينتظر أوبة عبدالرحمن، ولكنه لم يعد.

يذكر بأنه وضع في حقيبته في يومه المدرسي الأول كل متطلباته الأقلام والمساطر، ودفاتر أبو 60 ورقة، وقائمة طويلة من الأحلام، وأيضا أوصى الطير الأخضر أو الطير الكحالي وهو الطائر النمام الصغير الذي ينقل للأهل عادة ماذا يصنع الصغار في غيبتهم.

كثير ما ثرثر به الطير الأخضر.. منه

بأن ابنهم ذهب إلى المسجد وصلى الفجر فانسكب ضياء الخالق في روحه، وأصبحت روحه نضرة نقية تتقبل كل ما يأتيها عن درب الرحمن.

ذهب إلى المدرسة وكان نجيباً فاصطف الأول في طابوره فكان موضوع الإذاعة المدرسية عن متاع الغرور، وعن الدنيا دار عبور، وأن المآل والاستقرار هناك.. وليس هنا.

وأخبر الطير الأخضر أيضاً بأن الحصة الأولى كانت رياضيات، فاختار المدرس أن يقتطع عشر دقائق من بدايتها ليبين للطلاب أهمية فريضة الجهاد كفريضة غائبة مغيبة، وفرق لهم بين جهاد الدفع وجهاد الطلب، قبل أن يشرح لهم القسمة المطولة، ومعادلات الدرجة الثانية.

الحصة الثانية والثالثة كانت لمطالعة قصيدة رثائية للعشماوي.

الفسحة كانت من بطولة (آلة العود) فقد جمع منهم أول الأسبوع مدرس النشاط مبلغاً مالياً لشراء (آلة العود) ولم يكن الهدف هو تعلم العزف والصعود فوق السلم الموسيقي إلى حيث تهذيب النوازع والسمو بالمشاعر والأحاسيس.. لا فالموضوع يفوق هذا الهراء.. النشاط كان تدمير آلة العود، تأمل عبدالرحمن المشهد بعمق، وعرف بأن التحطيم والإبادة هي أقصر الطرق للوصول.

الحصة الرابعة كانت فسحة قذف بها مدرس الرياضة الكرة في ملعب المدرسة وطلب منهم أن يتراكضوا خلفها وانشغل المدرس بإعداد دفتر تحضير اليوم التالي.

الرابعة كانت حصة التوحيد حيث أكمل فيها المعلم مهمته الرامية إلى بيان فساد معتقد شعوب الأرض عدا الفرقة الناجية، وأما في حصة الفقة فقد كانت عن نواقض الوضوء وكانت بها أمور مخجلة استحى عبدالرحمن أن يسأل عنها، فبقيت غامضة في صدره، وأجل حلها إلى دار المستقر والمآب.

يسترسل الطير الأخضر قائلاً: ظلت الأسئلة واللواعج في أعماق عبدالرحمن غامضة بلا إجابة، حتى حلقة تحفيظ القرآن التي كان يذهب لها بعد العصر عجزت أن تجيب على هواجسه، لا يتدارسون بها حلاوة وطلاوة الآيات وسبل الخشوع بين يديها، فمعلم الحلقة كان طوال الوقت مشغولاً بسن سكين هائلة ليقسم بها العالم إلى قسمين: ضوء/ ظلمة، خير/ شر، دار الحرب/ دار الإسلام، وبيارق دولة الخلافة التي تومض قادمة في الأفق..

لم يكن هناك من يؤصل لإعمار الكون.. حول عبدالرحمن

لم يحدثه أحد حديث أنس رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال “إذا قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فإن استطاع ألا تقوم حتى يغرسها فليغرسها” ومن ثم يشاركه غرس حقل نخيل أمام بوابة المدرسة، حقل يظله من هجير الأسئلة الحارقة ويدفعه لحقول الغراس والمستقبل.

لم يعلمه أحد صناعة الحياة فكان أول أجوبته على العالم حوله.. صناعة الموت

صمت الطير الأخضر ورفض أن يسترسل.

الأب ما برح ينتظر فقد علق فوق حقيبة عبدالرحمن قوائم أحلامه.

من فرغ حقيبة عبدالرحمن ووضع بدلاً منها حزاماً ناسفاً محشوا بالكراهية؟

من سرق حلم عائلة ووطن؟

***

omaimakhamis@yahoo.com

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في ثقافة وفنون

هذه القدس

شعر: عبدالله صيام | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

لاحَ في التلفاز مُحمّر الجَديلة... كيّ يَف بالوَعد أنّ يُسدي جَميله قالَ...

موطن الروح

محمد علوش | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

ملاك قلبٍ حالمٍ ملاك روحٍ متمردةٍ تبقين دوماً صهيل قلبي العاشق...

دعوا الطبيعة تحكي

د. عز الدين ابوميزر | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

دَعو الطّبيعةَ تحكي ... دَعُو الطّبيعةَ بعدَ اللهِ تُخبرُكُم فَالأرضُ أصدقُ إنْباءً من البَشَرِ...

نحن نشتغل، وسكان الريف يقمعون...

محمد الحنفي | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

بالعيد... نحن نشتغل... على العيد......

الحق في التعليم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  «أيها الجائع تناول كتاباً، فالكتاب سلاح» ذلك ما قاله المسرحي والكاتب الألماني برتولت بريخت،...

الأموات الذين يعيشون في بيوتنا

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  فوجئ أليكس هيلي بالترحيب الهائل الذي حظيت به روايته «الجذور» حين نشرها في 1976. ...

العمارة والمجتمع

سامح فوزي

| الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

  الحديث فى العلوم الاجتماعية عن المساحات المشتركة ممتع، لكنه يحتاج إلى جهد ودأب. دراسة ...

ماذا يعني تجديد الخطاب الديني؟

د. حسن حنفي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

  انتشرت الأحاديث في الآونة الأخيرة وخاصة في الخطاب الإعلامي بل وعقدت الندوات والمؤتمرات عن «تج...

يا أيها الريف، لا تتقبل...

محمد الحنفي | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

لا تتقبل... أن تصير ضحية... ويصير الجلاد......

كتب غيّرتنا

د. حسن مدن | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  يوجد كتاب، أو مجموعة كتب، لا نعود نحن أنفسنا بعد قراءتها، لأنها تحدث تحولاً...

علاقات عامة

فاروق يوسف

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  انتهى زمن الجماعات الفنية في العالم العربي وبدأ زمن المافيات الفنية، وبالرغم من قلة عد...

الانتهازيّةُ كظاهرةٍ اجتماعيّة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  على الرغم من أنّ للانتهازيَّة نصاباً سيكولوجيّاً فرديّاً تقترن فيه بمعنى الأنانيّة، وبنرجسيّة مَرَضي...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27990
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع246760
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر575102
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48087795