موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

الإسباني غويا... صورة شخصية لرجل أصم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كلما زرت ناشيونال غاليري في لندن كنت أجدني منساقاً إليها. صورة الدوقة إيزابيل كما رسمها فرانثسكو غويا عام 1805. كان الرسام الاسباني يومها أصمّ.

لم يكن جمال الدوقة الاستثنائي هو ما يستدعيني إلى الوقوف كل مرة أمام صورتها بل لطخة بيضاء ضربها الرسام على الجانب الأيمن بين الرقبة والصدر هي ما كانت تمارس سحرها عليّ بحيث أعود إليها كل مرة متسائلاً عن سرها، فهي ليست جزءاً من الشكل وكان في الإمكان تفاديها، لكنها كانت ضرورية لكي يكون غويا قد أتم صنيعه الجمالي مثلما رآه خيالياً.

لولا تلك اللطخة لكانت اللوحة صورة شخصية لسيدة معتدة بنفسها، ركع الرسام أمام جمالها معتذراً. كانت تلك اللطخة أشبه بالهذيان الشعري الذي يصاب به المرء حين يلعب الجمال بأعصابه من غير أن يستجيب لسانه لحماسة الجمل الجاهزة. ما فعله غويا يكاد أن يكون نوعاً من مديح للرسم تعجز الصورة وحدها أن تعبّر عنه. في كل الصور التي رسمها غويا للملك وحاشيته من أمراء ودوقات ونبلاء كان هناك شيء منه، يذكّر بشخصيته المارقة التي قادته في ما بعد أن يكون طريد محاكم التفتيش.

اليوم في المعرض الكبير الذي يقيمه الناشيونال غاليري ﻟ«غويا» يحضر رسام الصور الشخصية كاملاً. لقد تم تجميع رسوم غويا في مجال فن البورتريه من كل أنحاء العالم، ليهبنا فكرة متكاملة عن الصنيع الجمالي لواحد من أهم رسامي الصور الشخصية في تاريخ الرسم بعد رامبرنت، معلم عصر الباروك. غويا (1746 - 1828) كان الوريث للباروكي الآخر فيلاسكز، رغم أنه لم يكن محظوظاً مثل سلفه الاسباني بسبب ما تخلل عصره من اضطرابات سياسية، كان بعضها داخلياً وهو ما نتج عن ضعف القصر في مواجهة الكنيسة أو تواطئهما معاً والبعض الآخر كان خارجياً بسبب الحروب التي كانت تشنها فرنسا النابوليونية على اسبانيا. ولم تكن حياته الشخصية لتستقر على هناءة بعينها، حيث كان يتم استدعاؤه وهو رسام الملك إلى مصنع الأقمشة لكي يمارس دوره رساماً هناك. وهو ما لم يشعره بالاحباط، فكانت رسوم الاقمشة هي الآخرى نوعاً من معجزاته الصغيرة التي سيعثر عليها بعد قرن من وفاته لتحتل مكاناً مرموقاً في سيرته الفنية، مثلها مثل تلك الرسوم التي كان يخططها على عجل على الصفائح المعدنية لتطبع وتوزع نسخها على الناس العاديين. جماليات غويا في رسومه للأسرة المالكة وهي جماليات مترفة في ادائها لم تكن تكشف عما انتهى إليه الرسام في ما بعد من موقف معاد للقصر والكنيسة معاً.

كانت لوحتاه لدوقة البا مرتدية ملابسها وعارية في الموقع نفسه وبالوضعية نفسها قد أثارت عليه نقمة الاطراف كلها، غير أن شعوره بلذة الرسم كان حاضراً دائماً مع كل وجه جديد يرسمه، كما لو أنه اشتاق لرسمه. كما لو رغب من قبل في الإبحار في تفاصيله. وهي اللذة التي كانت تعبّر عن قوتها بطريقة منفعله في رسومه لوجهه في مختلف مراحل حياته، وهي رسوم يمكنها أن تكون سجلاً لحياة مر بها الرسام المتمرد من غير أن تحبطه تفاصيلها المريرة. غويا رسم نفسه شاباً أنيقاً في مرسمه الملكي ورسم نفسه شيخاً اعتزلته الحياة في بوردو الفرنسية حيث مات وحيداً. في الحالين كانت يده تحاكي خيال بطولتها. لقد احتفى رسام القصر بنفسه مثلما كان يحتفي بالدوقات الجميلات اللواتي تركن أثراً من جمالهن على تقنيته في الرسم، وهو ما صار عليه في ما بعد أن يمحوه.

الساحر الاسباني لا يزال في إمكانه أن يقرر قواعد مختلفة لرسم البورتريه.

من يتطلع إلى لوحات غويا في معرضه الحالي لن يكون معنياً بالشبه، بقدر ما تسحره قوة الوجود. هناك شيء لا يمكن تسميته هو ما يقع بين الصورة وخيالها يدفع المتلقي إلى الرضوخ إلى املاءات الرسام. ليكون كل شيء بمثابة وهم، خلقه الرسام ليتسلى، ليمارس لعبته في استبدال لغز بآخر، ليكون وحيداً في آخر الأمر وليقنعنا بأنه رسم الجميع من أجل أن يرسم نفسه.

دحر غويا تاريخ الرسم بصوره الشخصية، ملكاً منفياً، لا تزال رعيته تمارس سلطة استثنائية على التاريخ. الملوك في معرضه الحالي هم جزء من تلك الرعية.

 


 

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

مع الرائد المسرحي … مـــارون نَقَّــــاش (1 ـ2)

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

  هو “مارون بن الياس بن ميخائيل نقاش، ولد في صيدا – لبنان 9 شباط 1...

أساتذة الجامعات والانتماءات الفكرية

د. حسن حنفي

| السبت, 24 فبراير 2018

  أستاذ الجامعة ليس فقط حامل العلم لتلقينه للطلاب لحفظه وإعادته إليه في الامتحان، بل هو ...

طلال بن أديبة والقدوة الحسنة

هدى عثمان أبو غوش | الجمعة, 23 فبراير 2018

"طلال بن أديبة" قصة للأطفال للكاتبة الأُردنيّة أريج يونس في 39 صفحة لدار طلال أبو...

دلالة لفظ السياسة في اللغة العربية

عبدالعزيز عيادة الوكاع | الجمعة, 23 فبراير 2018

مصطلح السياسة يعني: حكم الدولة وادارتها. وقد توهم بعض الباحثين أن مصطلح السياسة ليس عرب...

شوق

شاكر فريد حسن | الجمعة, 23 فبراير 2018

اقتربي حبيبتي اشعليني بتنهيداتك...

هو العمر يمر، بعد الاختطاف...

محمد الحنفي | الجمعة, 23 فبراير 2018

فبعد اثنتين وخمسين سنة... بعد اختطاف المهدي... هو العمر يمر......

وش السعد

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ها قد عاد الكلب الجريفون اللطيف لاكي إلي طبيعته، نفض عنه الكسل وراح ينبح و...

قراءة في كتاب "طلال بن أديب"

عبدالله دعيس | الخميس, 22 فبراير 2018

"طلال بن أديبة" قصة مصورة للأطفال، تحكي سيرة حياة رجل الأعمال الريادي الفلسطيني طلال أبو...

تراتيل عشق حنان بكير والذّاكرة الخصبة

جميل السلحوت | الخميس, 22 فبراير 2018

صدر عام 2018 كتاب "تراتيل العشق" للأديبة الفلسطينيّة حنان بكير، عن دار "الميراد للطباعة وال...

اذكر الله

محمد جنيدي | الخميس, 22 فبراير 2018

ما لي أري المخلوق يذكرُ فضلَهُ وتمادى في حمد الذي لا يستقيم...

وألذُّ صباحاتي أنوثتكِ اليانعة..

كريم عبدالله | الخميس, 22 فبراير 2018

حبّي لكِ يملأُ هذا الافق فاغلقي أبوابَ قلبي أمامَ سطوةِ النساء وعطّري عيوني ﻓ(شوفتكِ)،* تفا...

بلاغة الاستعارة في شعر الاديب المبدع أبو يعرب

نايف عبوش | الخميس, 22 فبراير 2018

الشاعر المبدع إبراهيم علي العبدالله، المعروف في وسطه الاجتماعي، وفي الساحة الأدبية، والثقافية، بكنيته الش...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14192
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع14192
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1086358
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51063009
حاليا يتواجد 2469 زوار  على الموقع