موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

«جلجامش» مُعلِّم البشر

إرسال إلى صديق طباعة PDF


«وهَبتَهُ الجمال، والقوة والشجاعة، لكن لماذا أثقلت عليه بقلب قلق لا يستريح»، تسألُ الخالقَ «نيسون» أم «جلجامش»، بطل أقدم ملحمة في التاريخ. و«جلجامش» ليس كأبطال الملاحم الأوربية المنيعين المحصنين ضد الخوف،

«إنه لا يشعر بالخوف فحسب، بل يقول إنه يشعر بالخوف». يتأمل ذلك مترجم الملحمة الشاعر الإنجليزي ستيفن ميتشل، الذي قدّم أحسن وأحدث ترجمة لها، وبيّنَ في مقدمتها أن نظرية «محور الشر»، التي تتحكم بالفكر السياسي الغربي متخلفة إنسانياً أربعة آلاف عام عن «جلجامش»، الذي يقول لصديقه «أنكيدو»: «نحن لسنا آلهة، نحن لا نستطيع الصعود إلى السماء. لا، نحن رجال فانون. الآلهة وحدها تعيش إلى الأبد. وأيامنا محدودة، ومهما حققنا فهو نفخ ريح».

و«هنا نشأت الحضارة الغربية، في هذا المكان بين نهري دجلة والفرات، حيث وضع حمورابي مدونته القانونية، وحيث أُلِفَت «جلجامش» قبل ألف عام من «الإلياذة» و«العهد القديم». كتب ذلك ميتشل الذي استخلص الملحمة «في نص جديد رائع سريع الحركة كأفلام الإثارة الحديثة»، حسب أسبوعية «الناشرين»، التي ذكرت أن «الملحمة حققت الخلود الأدبي، ليس لأنها تحفة قديمة نادرة، بل لأن قراءتها تجعل الناس الموجودين الآن يشعرون أنهم أكثر حياة تماماً».

ويعتبر ميتشل الملحمة في مصاف عيون الأدب العالمي الخالدة، «فهي تملك ما تحدثنا به عن أنفسنا، وهي في تعبيرها عن الحزن وخوف الموت أكثر قوة من كل ما كتب بعدها، وأصبحت بتصويرها للحب والهشاشة، والسعي لأجل الحكمة، شهادة شخصية لملايين القراء في عشرات اللغات، ولها صلة خاصة بعالم اليوم، باستقطاباته المتشددة، حيث كل جانب يؤمن بحماسٍ بصحة دعواه، وكلٌ يخوض حرباً صليبية أو جهاداً ضد ما يعتبره العدو الشرير».

كتب ملحمة «جلجامش» شاعر مجهول عاش في بلاد ما بين النهرين، وضاع أثرها آلاف الأعوام، وعندما عُثر نهاية القرن التاسع عشر على ألواح طينية تحمل بعض مقاطعها ذُهل العالَمُ. الشاعر الألماني ريلكه، أول الأدباء العالميين الذين قرأوا نصوصاً مترجمة منها، اعتبرها «أعظم حدث يمكن أن يقع لإنسان»، وقال إنه اكتشف فيها «مقاطع عملاقة حقاً تحمل معايير وأشكال تعود إلى الأعمال المتوهجة التي لم يُنتج قط مثلها».

وتأثير ملحمة «جلجامش» على الأدب والفن والفكر في الغرب منذ القرن التاسع عشر وحتى الوقت الراهن ملحمة بحد ذاته. يستقصي ذلك كتاب «جلجامش بيننا»، حيث يستعرض مؤلفه «زيولكوفسكي» ما يسميها «المواجهات الحديثة مع ملحمة قديمة»، التي تمتد من عالِم النفس يونغ، والشاعر ريلكه، وحتى المسلسل التلفزيوني عن الفضاء «ستار ترِكْ».. ويذكر أن سحر «جلجامش» يكمن في ما يعبر عنه من قيم روحية خالدة، كالحب والصداقة، والشجاعة، وخشية الموت، التي جعلت الملحمة «مصدر إلهام لعشرات الكتاب والموسيقيين والفنانين، وتواصلُ عواطفها المتفائلة التأثير حتى على حركات حقوق المرأة، والبيئة. وهي في آن مقياس هزّات تحولات تاريخ وثقافة الغرب وشهادة على الحقائق والقيم الملحمية الغابرة».

ويبدأ هذا الشهر وحتى أكتوبر عام 2016 برنامج «جلجامش» للفتيان في بريطانيا، الذي فاز بمنحة جائزة «اليانصيب العام». تنظم البرنامج جمعية إنجليزية تحمل اسم أول شاعرة في التاريخ «إنهدوانا»، وهي ابنة الملك سرجون الأكدي، وتتنقل القراءات والعروض الفنية للملحمة ما بين «مقهى الشعر» في لندن، و«المتحف البريطاني» الذي يحفظ 25 ألف لوح طيني أثري من العراق. وليست هذه مناسبة لنعي النفس، وغرس مشاعر الدونية، وهي الوجه الآخر ﻟ«داعش»، بل لنتذكر، إذا كنا نعترف بفضل الغرب حقاً؛ إذ في الغرب الذي نعرفه من هم أفضل من الغرب الذي نعرفه؛ وقد نزلوا بالملايين إلى شوارع عواصمهم ضد غزو العراق، وتدمير البلدان العربية، فيما ضاع كثير منا ضياع ملحمة «جلجامش» وتوّزعت نُفوسنا كتوزُع ألواحها المتناثرة عبر العالم. «جلجامش» معلم البشر سيُعلّمنا الحكمة، والشجاعة، والصداقة، والحب.

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

حين تفعل الثقافة فعلها

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

  لم تكن مدينة أصيلة، ذات الطراز الأندلسي قبل أربعة عقود من الزمان وبالتحديد في الع...

«بسطة الكتب»

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

  كل حديث عن الثقافة في مجتمعنا، يستدعي ديباجة ثابتة، من نوع أن العرب لا يقر...

كالى وشيفا

جميل مطر

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

  كثيرا ما تحدثنا فى إحدى مجموعاتنا الكلامية عن تطور العلاقة بين المرأة والرجل عبر ال...

الصحفي جابرييل ماركيز

د. حسن مدن | الاثنين, 23 أبريل 2018

  أمر يُسعد كتاب الصحافة، وأنا أعد نفسي واحداً منهم، في صورة من الصور، أن مبد...

رأي ابن رشد في القضاء والقدر أو (التجويز)

د. عدنان عويّد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  لقد كان للفيسلوف العربي العقلاني ابن رشد, موقفا كلامياً وفقهياً من مسألة القضاء والقدر...

قصة واقعية من قصص النكبة :أبطالها من مدينة اللد - آخر مدن الصمود

دينا سليم

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  التقيت به في أمريكا أواخر سنة 2016 وتحديدا في سان فرنسيسكو عندما قام بزيارة...

مراجعة كتاب: "كيف تقول وداعاً"

بشارة مرهج

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  اشهد أن هذا الكتاب "كيف تقول وداعاً" جذبني ثم أسرني ثم قيدني بخيوط غير مر...

نسيم الشوق: أحبها لكنها من دين مختلف

سامي قرّة | الأحد, 22 أبريل 2018

لا تقل الحرية من المعتقدات والتقاليد الاجتماعية أهمية عن الحرية من الظلم والاحتلال. هذه هي ...

أنَا أُحِبّكِ

د. عزالدين ابوميزر | الأحد, 22 أبريل 2018

أنا أحبّكِ لا تَسأليني فقد مَزّقتُ أشرعتي وَبينَ كَفّيكِ ق...

حين هبت رياح حبك

شاكر فريد حسن | الأحد, 22 أبريل 2018

لا أذكر كيف تعانق القلبان ولكني أذكر عندما...

بورتريه عربي لماركيز

د. حسن مدن | الأحد, 22 أبريل 2018

  حكى جابرييل ماركيز أنه كان لاجئاً، بمعنى من المعاني، في باريس فترة حرب التحرير ...

الإضراب...

محمد الحنفي | الأحد, 22 أبريل 2018

الإضراب... ما تقتضيه الشروط... وما تفرضه......

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10107
mod_vvisit_counterالبارحة26663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع99359
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر845833
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52978265
حاليا يتواجد 1840 زوار  على الموقع